كل اهتماماته المصارعة !!
93
الإستشارة:

سعادة المستشار الكريم/ هذه استشارة من مسترشد/ة نعرضها لكم للرد عليها مع الشكر..
عنوان الاستشارة :كل اهتماماته المصارعة !!

اسم المسترشد:راضية
نص الاستشارة :
ابني يبلغ من العمر 13 سنه وليس له أي صداقات ويرفض الخروج من المنزل ويعتبره عبئا عليه كل اهتمامه يتركز على مشاهدة مباريات المصارعه الحره والحديث عن المصارعين المشاهير ويقلد حركاتهم ويجمع صورهم

حتى ان زملائه بالمدرسه ينتقدونه ويتمنى أن يكمل دراسته بالمنزل وأن يصبح مصارع تحدثت اليه مرارا حتى يهتم برياضات أخرى او القراءه اواي نشاط آخر ودوما الفت انتباهه بانه لن ينال حب الاخرين اواهتمامهم إذا ظل هكذا ولكن دون فائده

والده لا يهتم به ودائم الانتقاد له والسخريه منه ومن طريقته بالتحدث حيث إنه يتحدث كطفل عمره5او6 سنوات له اخ واحد أصغر منه بسنتان ولعبه الدائم هوالمصارعه يئست من الحديث معه حيث يهوى الكلام معي فقط عن المصارعه

أعمل بالفتره المسائيه لذلك فيره تواجدي بالبيت قصيره نسبياايضا هو ولد عصبي أرجو افادتي كيفيه التعامل معه وتغيير اهتماماته لشيء مفيد ونافع ولكم وافر الشكر والامتنان

مشاركة الاستشارة
نيسـان 23, 2020, 06:21:39 صباحاً
الرد على الإستشارة:

عزيزتي المسترشدة .. بداية نشكرك على حسن ثقتك بموقع المستشار، ونسأل الله لك التوفيق والسداد .

من خلال طرحك للمشكلة ذكرتِ عدة نقاط مهمة ، ( كعدم وجود أصدقاء لديه ، وضعف العلاقة الأسرية بين ابنك ووالده، وإعجابه بألعاب المصارعة الحرة ..) وغيرها من المشكلات التي قد تدل على انخفاض تقدير الذات لابنك تجاه نفسه .

وأشكرك على مدى وعيك التربوي في حوارك مع ابنك حول المشكلة بحثاً عن الحل المناسب .
ولكن أختي الكريمة ؛ يجب أن يتم التنويه بأن ميول ابنك نحو ألعاب القوة تلك من التكوين الفسيولوجي للذكور في حبهم لألعاب القوة والمبارزة، ولكن في حال تخطى معدل ميوله فوق الحد الطبيعي أو نتج عن ذلك عدة مشاكل تربوية أو أسرية أخرى، فأنصحك بما يلي :
*أهمية التحاور مع زوجك في أهمية الاهتمام بالنمو التربوي لابنكما في مثل هذا السن من المراهقة، من حيث رفع هويته وثقته بذاته عن طريق الحوار الودي من قبلكما معه، وأن يتوقف والده عن السخرية تجاهه ويستبدل ذلك بالمدح والثناء المستمر .
*كما يمكن من خلالكما تشجيعه على تكوين علاقة صداقة مع من هم في سن مقارب له من الأقارب أو أبناء الصحبة لكما وبهم من السلوكيات والأخلاقيات الرائعة .
*كما يجب الحرص على تحقيق الإشباع العاطفي له من قبلكما وتشجيعه على أن يبادركما في الإفصاح عن مشاعره من الحب والاهتمام .
*كذلك أنصحك فيما بعد انتهاء الأزمة الوبائية _عفانا وإياكم من كل شر _ والعودة للمدارس ، أن يتم التعاون مع المرشد الطلابي في أن يكون ابنكما من ضمن الأنشطة اللاصفية والإذاعة المدرسية حتى يتمكن من توسيع دائرة علاقاته مع الزملاء و رفع معدل الثقة بالذات .

وختاماً .. أسأل الله لك السعادة والاطمئنان الدائم .

المستشارة : أ.مروة البدنة .

مقال المشرف

في نفس «حسن» كلمة !

عدد من عمالقة المال؛ فوجد أنهم بدأوا من الصفر، وأن هزائم الفشل التي حاولت إثناءهم عن مواصلة السعي في...

شاركنا الرأي

هل تؤيد طلب الاستشارة؟

استطلاع رأي

ما رأيك في فترة الرد على الأستشارات حالياً ( خلال 5 - 7 أيام )؟

المراسلات