ما أشد غيرتها من أخيها (2/2)
65
الإستشارة:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الحمدلله احاول العمل بكل ما اوصيتموننى به ولكن حقا الأمر يستدعى الكثير من الصبر هى الآن كثيرة الطلبات اكثر كلمه تنطقها ماما انا عايزه انا ووالدها لانؤخر عنها شيء فى حدود المعقول

يدخل علينا والدها كل يوم ومعه حاجات حلوه ومع ذلك وجدتها عندما تتحدث مع احد تقول بابا وماما لا يأتون لى بأى شئ مش عندنا حاجات زى دى ومش عندى حاجه ايضا اريد ان اجعلها لا تكذب فأشعر انها بدأت تكذب علي فى بعض المواقف

أيضا اريد ان اعرف ماعلى انا ووالدها ان نفعله معها حيث اننا قدمنا لها فى احد المدارس وستبدأ من العام الدراسى القادم وانا اشعرانها مازالت صغيره فهى سيكون عمرها حينذاك 3سنوات و8 شهور وخاصة فى وجود اخيها الصغير وجزاكم الله خيرا وعفوا للاطاله

مشاركة الاستشارة
الرد على الإستشارة:

 وعليكم السلام  ورحمة الله وبركاته ..
 هناك فرق بين الرعاية  وإشباع الاحتياجات الأولية والتربية وإشباع الحاجات  النفسية  والاجتماعية .
 الرعاية - الأكل - الشرب - كل الأمور المادية .
 ولكن هذي لا تغني عن  الاحتياجات النفسية  والاجتماعية .
 أعتقد ابنتك  تحتاج إلى إشباع الاحتياجات النفسية بدليل أنها تشعر  بالحاجة  وتعبر عنها بالأمور المادية لأن الطفل لا يملك أدوات يعبر عن نفسه وعن احتياجاته  النفسية والاجتماعية .
هل الأب والأم  مشغولان أو موظفان
هل هناك وقت مخصص  لابنتك للعب أو  قراءة القصة أو  أعمال فنية بعيدا عن الحلويات أو الحاجات المادية .
سواء أكان الأب أو الأم  مشغولا أم لا
يحتاج الوالدان  أو أحدهما تخصيص وقت  لابنتهم  يومياً يلعبان معها وقت لا يقل عن ساعة من خلال اللعب ومشاركة الأب أو الأم أو كليهما 
تشبع حاجتها من خلال  التفاعل والكلام 
أيضأ التلامس الجسدي من الأم للبنت وقت اللعب .
 مع شرط عدم الانشغال بالجوال - أو القراءة  أو الطبخ أو أي مهام أخرى
 وقت  اللعب مخصص  لها.
أيضاً من خلال اللعب ممكن تتكلم الطفلة  بما تشعر به ' وإذا تكلمت مهما كان ما تشعر به حتى وإن كان  سلبيا -
يتعامل الوالدان معها بطريقة إيجابية 
قبول المشاعر أو الكلمات وبعدها  التعاطف وبعدها التعديل بطرقة سليمة بتصحيح المفاهيم .
 ممكن الطفلة تغار من أخيها
 ومن مظاهر الغيرة الكذب .
 ممكن تعرضت للإهمال 
 وهي في عمر قريب لعمر أخيها واحتياجاتهم واحدة :
1- الأمان .
2- التقبل .
3- الحب .
 وغيره من الاحتياجات .
 الأفضل أن يكون فيه عدل في إشباع الحاجات 
 لأنه وإن ظهر أن الطفلة الأولى عمرها 3 سنوات والطفل  أصعر منها 
 هي لا تعتبر الكبيرة - كلتاهما من الصغار واحتياجتهما واحدة .

 الأفضل - العدل  بينهما وعدم المقارنة 
 وممكن أن يكون فيه عدل وليس ثمة مقارنة'  ولكن الغيرة  واردة . وتحتاج إلى التعاطف منكم . 
لماذا ..؟
ضعي نفسك مكانها  كأن يكون لك احتياجات  نفسية أو اجتماعية ويأتي من  يقاسمك هذه الاحتياجات  أو يأخذها منك
 وهذا هو شعور الطفلة .
لذلك ممكن أن يكون لها ألعاب خاصه ولعبة مشتركة  بينها وبين أخيها 
 الطفلة تحتاج إلى إشباع  نفسي  أكثر من حاجتها للحلوى او مشتريات أو هدايا  تعتبر   مادية لا يفهمها الطفل غالبا
 وإذا فرح بها فإنه يفرح  في وقتها وبعدها ينسى .
 ولا تعمل له استقرارا نفسيا  والدليل طلبها مره ثانية أو إنكار السابق. 
  ولكن إشباع الاحتياجات النفسية يدوم ويولد عندها استقرارا نفسيا وسلوكيات جيدة .

مقال المشرف

فرقتنا التقنية

كله حسرة وألم، يتلهب جمرا وقهرا، وهو يحكي مأساته: ما الذي حدث لها، أكثر من عشرين عاما وهي ترعى حقوق ...

شاركنا الرأي

هل تؤيد طلب الاستشارة؟

استطلاع رأي

ما رأيك في فترة الرد على الأستشارات حالياً ( خلال 5 - 7 أيام )؟

المراسلات