ابي يضرب امي
71
الإستشارة:

سعادة المستشار الكريم/ هذه استشارة من مسترشد/ة نعرضها لكم للرد عليها مع الشكر...
عنوان الاستشارة :
ابي يضرب امي
أسم المسترشد :
نورة خالد

نص الإستشارة :
سلام عليكم انا عمري ٢٠ سنة مشكلتي هي انو في مرحلة تقريباً من ١٣الى ١٥ او١٦ سنة كان ابوي دائماً يضرب امي او حتى تكون في نزاعات بالكلام دائما وبستمرار لدرجة خروجها من المنزل لايام ، وبسبب هذا صار عندي خوف دائماً وصرت انسانة منطوية جدا جدا وعانية من مشاكل صحية بسبب تأثر نفسيتي، ابوي اساسا كان مو متواجد دائماً معان بسبب العمل والان صار متواجد ولكن انا مو قادرة انو اتعامل معه بشكل طبيعي مثل أي بنت وابوها وهذا الشيء يسببلي ضغط كبير انا مو انسانه سيئة ولكن شيء داخلي واتعرض لانتقاد من امي أتمنى مساعدة وشكراً

مشاركة الاستشارة
كانون الثاني 21, 2020, 05:48:19 مسائاً
الرد على الإستشارة:

مرحبا بك أختي الكريمة
أصبح العنف الأسري  ظاهرة تهدد كيان الأسرة وتركيبها ويفكك لحمتها .
و لكن الشريعة الإسلامية حثت المسلم على التحلي بالأخلاق الحميدة إقتداء بالمصطفى صلى الله عليه وسلم الذي قال: " ليس منا من لم يرحم صغيرنا، ولم يعرف حق كبيرنا " .

عزيزتي ؛ نقدر ماتعرضتِ له أيام طفولتك من عنف أثر على نفسيتك وإن شاءالله تنالين الأجر والثواب لصبرك .
 ولكن نصيحتي لك محاولة التخلص من تلك المشاعر السلبيه لأنها حتما ستؤثر على حاضرك ومستقبلك وذلك بمخاطبة النفس إن الحياه لا تسير على وتيرة واحدة ، وأن ما يتعرض له الإنسان من عقبات أو صدمات الواجب لا تؤثر عليه سلبا وإنما تزيده إصرارا لخلق حياة جميلة مليئة بالطموح والأمل ، فحاولي خطوة خطوة بأن تغيري مسار تفكيرك وتشجعي نفسك على الفرح والعطاء وإشغال الذات بالمفيد والالتحاق بدورات تطوير الذات والبرمجة العصبية وتخصصي جزء من وقتك في القراءة المفيدة  وبالتوكل على الله حتما ستلاحظين التغيير الإيجابي في حياتك .
دعواتي لك بحياة مزهرة مشرقة .

مقال المشرف

1700 استشارة هاتفية لـ«أسرية الأحساء» في التصدي لكورونا

قدمت جمعية التنمية الأسرية بالأحساء «أسرية»، 1743 استشارة هاتفية الشهر الماضي، من خلال إتاحتها فرصة ...

شاركنا الرأي

هل تؤيد طلب الاستشارة؟

استطلاع رأي

ما رأيك في فترة الرد على الأستشارات حالياً ( خلال 5 - 7 أيام )؟

المراسلات