طردني ورفع عودة زوجة
113
الإستشارة:

السلام عليكم ورحمة الله..

انا متزوجة من خمس سنوات ولدي طفل عمره ٣سنوات
حصل خلاف بيني وبين زوجي تكررت الخلافات منها خيانة من طرف الزوج هاتفيا، الآن بعد بدء صفحه جديده معه حصل خلاف وتم طردي من بيت الزوجية من دون قبوله للاصلاح رفعت قضية نفقه وانكر طردي واسقط النفقه الخاصه بي تم تحويلي الئ التنميه الاسريه وجزاهم الله خيرا تم الصلح لكن بعد خروجي من مركز التنميه قمت بإرسال رساله له بالواتساب لرغبتي بالصلح رءاها ولم يرد وقمت بالاتصال باليوم الثاني لا يرد بعدها ارسلي بعدم رغبته برجوعي حاليا وجميع اسبابه غير صحيحه اذ اخبرني بعدم وجوده بالبيت وهو موجود، هل أقوم بإخبار المحكمه بذلك؟ ولا استطيع اخبار اهلي لوجود خلافات معه بسبب ضربه لي.

مشاركة الاستشارة
ديسمبر 02, 2019, 02:29:04 مسائاً
الرد على الإستشارة:

بسم الله الرحمن الرحيم
مرحباً أختنا الكريمة نوار ، ونشكر لك ثقتك وتواصلك بموقعك المستشار والتماسك التوجيه والإرشاد لحياتك الزوجية .
أختنا المباركة .. تتلخص مشكلتك في النقطة التالية وهي : " عدم التواصل الجيد مع زوجك " .
اعلمي وفقك الله بأن الحياة الزوجية حياة مختلفة تمام الاختلاف عما كان يعيشه الإنسان قبل الزواج ، إذ أن السابقة يحكمها شخص واحد بخلاف الحياة الزوجية فإنها مزدوجة العلاقة ، بمعنى أن أي تصرف سلبي أو ايجابي فهو مؤثر على الطرفين ليس على صاحب القرار فحسب ، وإذا وُجد الأبناء انضموا إلى دائرة التأثير والتأثر .
لذلك ينبغي أخذ الأمور بتفهم وعقلانية وحساب العواقب لا الخلاص من الموقف اللحظي ، لذلك أوصيك بالأمور التالية :
1ــ حاجتنا الماسة للدعاء في جميع شؤون حياتنا ولا سيما في دعوات البركة والصلاح والسعادة لحياتنا الزوجية .
2 ـ الحوار بينكما ضعيف وهذا من أقوى الأسباب في عدم التفاهم والتوافق لذلك موضوع النفقة ما هو إلا شماعة تخفي وراءها انزعاج سلوكي بينك وبينه ، فلجأتي إلى الشكوى بطلب النفقة ، وإن كانت النفقة حق شرعي لك ، لكنها في مشكلتك ليست هي الأساس ، لذلك هو حق ستأخذينه لكن لا يكون بالضغط والمحاكم وإنما بالحب والمودة .
3 ـ الرجل حتى ولو أخطأ لا يحب الزن والرن ، وهذا ليس تبريراً لخطأه وإنما إيضاح لطبيعة شخصية الرجل ، فعندما تواجهه مشكلة يحتاج إلى الدخول في الكهف ليراجع نفسه وتسكن روحه ، فما حصل بعد خروجه من جلسة الإصلاح كان تفسيراً لما أقول ، لأنه الآن يحتاج إلى العزلة ، وكونه يحتاج العزلة فهو لا يريد التشويش ، فرسائلك أو اتصالك في هذا الوقت تزيد من تشويشه وانزعاجه فيعتبرك مصدر إزعاج له فقد يدفعه إلحاحك إلى قرارات غير جيدة ، فلابد من إمهاله فترة سكون وسيعود إليك بقالب جديد .
4 ـ رده لك برسالة عن : ( عدم رغبته برجوعي حاليا ) دليل على إنه يحتاج إلى الراحة والتفكير ، وإنه يريدك ويريد العلاقة أن تستمر ، وإلا كان سهلاً عليه رفضك وإبلاغك بالانفصال لا قدر الله ، لذلك كوني صبورة وامنحيه وقتاً للمراجعات .
5 ـ نحن نلجئ إلى الجهات المختصة في حالة إذا انتهت جميع فرص الحلول ، لكن التوجه مباشرة إلى الجهات المختصة بغرض الانتقام فهذا يعمق الخلاف الأسري ويبقي جروحاً مؤلمة في النفوس ، فلا أنصحك بالاستعجال في ذلك بقدر ما أنصحك بالصبر والتودد .
أسأل الله أن يسعدك ويؤلف بينك وبين زوجك ، ويبعد عنكما كل سوء إنه على كل شيء قدير .

مقال المشرف

في كل أسرة.. كبير

وصل رُهاب وصمة (العيب) الاجتماعي حدا مؤسفا في بعض بيئاتنا المحلية، حرم بعض شبابِنا من فرص العمل المت...

شاركنا الرأي

ما مدى تأثير شبكات التواصل الاجتماعية على الأسرة

استطلاع رأي

ما رأيك في فترة الرد على الأستشارات حالياً ( خلال 5 - 7 أيام )؟

المراسلات