كيف أدرس بلا تعب ؟
31
الإستشارة:

سعادة المستشار الكريم/ هذه استشارة من مسترشد/ة نعرضها لكم للرد عليها مع الشكر...
عنوان الاستشارة :
كيف أدرس بلا تعب ؟
أسم المسترشد :
وسن

نص الإستشارة :
أريدحل في مشكلتي فانا طالبة متفوقة في الدراسة وبعدأن تخرجت دخلت كلية الطب واجهتني صعوبة في بدايتي وكانت مشكلتي اللغة ولم أنجح وأعدت السنة الأولى ثم نجحت .

في السنه الثانيه كان عندي تخوف شديد أن أعيد السنة وإذا ذاكرت أشعر بالنوم ومع ذلك كنت أذاكر لكني لم انجح في احدى المواد كنت احس اني ماراح انجح واشعر اني فاشله ولا استطيع النجاح كبقيه زميلاتي

(مع العلم اني ارسب في ماده واحده فقط) كنت افكر ان اترك الدراسه ولكن اغير تفكيري خلال دقائق تعبت من دراستي لكن لا أستطيع تركهافما الحل ؟

هل التخصص لا يناسبني وعلي أن أتوقف عن الدراسةأو أغير التخصص وأريد بعض التوجيهات عن طريقة المذاكره وشكرا

مشاركة الاستشارة
الرد على الإستشارة:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بداية بارك الله لك على تفوقك وكفاحك ، فمهنة الطب من أسمى المهن ، وأكثرها أهمية لمجتمعنا ، وأنت وزملائك ..شموع المستقبل .
عزيزتي :
من يتوكل على الله فهو حسبه ..يغفل المسلم أحيانا عن التوكل وعن الورد اليومي ...فيكون عرضة للتشتت .
اجعلي ذلك عادة يومية بعد صلاة الفجر وواضبي عليها متوكلة على الله تعالى فهو ولي التوفيق .

وتذكري دوما أن :
_من متطلبات النجاح أن يقدم الإنسان على عمله بحب وشغف .. اخترتِ الطب إذن يجب أن يكون أحب الأشياء إليك ..
هذا الشعور يعزز فيك الانتماء وسبحان الله يقوي الشعور الإيجابي في القبول النفسي والعقلي .
أنت متميزة وقادرة ومتفوقة وتستطيعين إدارة وقتك وأوقات استذكارك بنجاح .

_مشكلة اللغة ميسرة ، ولابد من الالتحاق بدورة في اللغة الإنجليزية لأنها من أول الأولويات ومن أسس دراسة الطب
إن استطعت ماديا فهناك مراكز تقدمها خارج المملكة ، وأنصح بها بشدة ( كونها تتضمن الدراسة الأكاديمية والمعايشة الحقيقة ).

_أما الاستذكار فعليك اختيار أحب الأماكن ، والوقت ، وأبدئي بالسهل وحاولي وضع فترات راحة 10 دقائق ، وتجزئة المادة إلى أقسام ، وأثناء الاستذكار حاولي تقمص دور المعلم وكأنك تشرحين المادة وتحاولين إفهماها للغير، هناك قاعدة ( أسمع فأنسى أرى فأتذكر أطبق فأفهم )، وعندما تطبقين القراءة السموعة وتحاولين أن تشرحيها وكأنك تحاولين إفهام الآخرين ،هنا تتحقق تكامل الحواس السمع والبصر والإلقاء ، عندها ستتمكن المعلومة منك فيقل معدل النسيان .

_لابد أن تعطي القراءة أيضًا حقها بالاهتمام ، وجود رغبة داخلية لديك في المطالعة، ابدئي المذاكرة وأنت في حالة نفسية جيدة، خصصي وقت مناسب، ابتعدي عن كل ما يفسد علاقتك بالكتاب كهاتفك النقال أو الحاسوب، كل ذلك يجعل نسبة تركيزك أفضل وأعلى ، ولا تنسى عزيزتي النوم المبكر فهو يساعد العقل والتفكير على التركيز ، وكما وجهنا نبينا عليه أفضل الصلاة والسلام : (البركة في البكور ) الاستيقاض باكرا يبارك في الوقت والصحة وهو أفضل الأوقات في التركيز ، وإذا شعرتي بالنوم فلا بأس بأخذ قسطا من الراحة ..لذلك حاولي بعد صلاة الفجر تسرتجعين ما استذكرتيه بالأمس ، والغذاء السليم والمتكامل يساعد على التركيز .
_وكما بدأت أكرر حافظي على الورد اليومي .
_تناولي الكتاب بحب وانظري إليه بشغف ..واقرئيه وكأنك تستمتعين بمعرفة خبر جديد ومثير ..
_كافئي نفسك بعد كل إنجاز ( بنزهة أو مطعم ،أو مشاركةعائلية ... إلخ ) .
نحن عزيزتي :
نعرف مواطن نفوسنا فإن كنت من هواة الكتابة ، فتعهدي نفسك بكتابة ملخص ما قرأتِ ، وكأنك تكتبين مذكراتك
وفقك الرحمن .

أسال الله لك التوفيق والسداد .
وأتمنى أن تطبقي ذلك وتخبريني بما يتم .
كما أتمنى أن أسمع عنك أخبار متميزة .

المستشارة / د. الجوهرة الجميل .

مقال المشرف

أطفالنا والرؤية

قرابة أربع عشرة سنة تمثل العمر الافتراضي المتبقي لتحقق جميع مؤشرات الرؤية الشاملة التي أطلقتها الممل...

شاركنا الرأي

ما مدى تأثير شبكات التواصل الاجتماعية على الأسرة

استطلاع رأي

ما رأيك في فترة الرد على الأستشارات حالياً ( خلال 5 - 7 أيام )؟

المراسلات