تنبيه! إذا أردت تقييم المقال، تأكد من تسجيل الدخول أولاً. بالضغط هنا
لـ «علاقات أقوى».. 5 سلوكيات سيئة لابد من اتباعها
28
منصة المستشار أفياء نفسية

من أجل علاقة قوية بيننا وبين من حولنا نحاول فعل العديد من الأشياء التي نحافظ من خلالها على تلك العلاقة ونقويها، في كثير من الأحيان تكون مثل تلك الأمور نمطية، مثل المحافظة على عدم البعد طويلا عن بعضنا البعض، أو عدم الدخول معهم في مناقشات حادة قد تؤدي إلى الخلاف والتوتر في العلاقة بيننا.. ليس الأمر دائمًا هكذا، في بعض الأحيان هذه السلوكيات التي يعتبرها الكثيرون سيئة، تدعم العلاقة وتقويها.. وإليك أبرز السلوكيات السئية التي تقوي العلاقة :

- الخلاف في الرأي
يعتقد الكثيرون أن الخلاف في الرأي مع شخص تحبه يؤدي إلى توتر العلاقة، وأنه يجب في العلاقات القوية أن يكون هناك اتفاق في كل الآراء، ولكن في الواقع إن ذلك الخلاف يعمل على تقوية تلك العلاقة بين أي شخصين خاصة أنه يكشف شخصية كلا منهما على حقيقتها، كما أن استخدام أحدهما لحجة منطقية وجيدة لإقناع الآخر بوجهة نظره مع توفر الاحترام الشخصي، يزيد من الترابط بينهما، حيث يكشف الخلاف نقاط الضعف، مما يزيد من فهمنا للآخرين.

أما محاولة إخفاء هذا الاختلاف أيعد مرًا خطيرًا جدا على العلاقة بين أي شخصين، حيث يكتنف الغموض شخصية كلا منهما في مواجهة الآخر، ومع مرور الوقت يكتشف الطرفان ذلك الاختلاف، فربما يؤدي ذلك إلى تدمير العلاقة.

- الأنانية الصحية
يجب أن تهتم بنفسك وتضع حدودًا لإهمالك لها، أنت تحتاج أن تأخذ وقتًا من الراحة وأن تنظر إلى نفسك في المرآة، هذا كله جيد لصحة العلاقة بينك وبين من تحب، فهو بكل تأكيد يسعده أن يراك في أحسن حال، في كثير من العلاقات قد يكون إهمال أحد الطرفين العناية بنفسه والاهتمام باحتياجاتها هو أحد أسباب انهيار تلك العلاقة.

- المزاح
ينظر البعض إلى المزاح أنه غير مناسب في كل الأوقات خاصة في تلك التي تكون غير هادئة بين شخصين تجمعهما معا علاقة، ولكن على العكس تماما إذا أطلقت نكتة أو مزحة في أوقات عصيبة بينكما، سوف تساعد بشكل كبير في تخفيف حدة التوتر، هذه من الأمور التي يعتقد الكثيرون أنها سيئة، وأنها خلط للمزاح بالجد؛ ولكن في الواقع هي طريقة سحرية لعدم تصعيد الخلافات.

- قليل من البعد
أكد علماء النفس أنه لابد على كل شخص أخذ راحة من الآخر، يجب أن يبتعدا عن بعضهما البعض لفترة من الوقت، فتواجدك بشكل دائم مع شخص ما يشعرك بالملل، النفس بطبيعتها تعشق التغيير جرب وابعد ليومين أو ثلاثة عن الشخص الذي تحبه فسوف تعود بمشاعر أقوى مما كانت، هذه طريقة فعالة لتجديد المشاعر بينكما ولضمان علاقة قوية مستمرة.

- لا تقل الحقيقة دائما
الصدق غير مطلوب في كل الأوقات، إذا ذكرت الحقيقة في جميع الأحوال فإنه من الصعب أن تحتفظ بوظيفتك وبعلاقتك الشخصية مع من حولك، لابد أن تتخير ألفاظك بعناية شديدة، فمثلا لا يجب أن تقول لشريكك أنه قد ظهر عليه الشيب، أو أن زوجتك قد أصبحت أكثر وزنا بعد حملها الأخير، أو أن هذا الطعام الذي أعدته لك لم يكن جيدا، قليل من المجاملة سوف يساعد على بقاء العلاقات.

تقييم المقال
مشاركة المقال
تعليقات حول الموضوع

مقال المشرف

في بيتي مدمن جوال

يا الله.. ما هذا الذي حال بين الابن وأبيه، والزوج وزوجه، والحبيب وحبيبه!! غرّبَ الإنسان في بيته؛ حتى...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات