من ربطت حياتي به مرفوض !
6
الإستشارة:

هذه الاستشارة من المسترشدة(الاسم:منة الله, العمر:23-29, البلد:مصر, المستوى التعليمي: طالب جامعي, عدد أفراد الأسرة:5,الترتيب بين الأبناء: 2)

قدر لي او قدر علي أن أتعلق بشاب مسلم مثقف ذي خلق ودين وفيه في نظري كل ماتطلبه الفتاه في فارس أحلامها وقد تعلق هو بي أيضا... وأصبح كلانا لا يتصور أن يعيش بدون الاخر فقد دخل قلبي ودخلت قلبه وملك حبه على نفسي

وبنيت أملي ورجائي كله على أن يكون شريك حياتي وقسيم عمري ولا تظن يافضيلة الشيخ أن هذا كان نزوة من نزوات المراهقه أو مغامرة من مغامرات الشباب فما كان لنزوة أو مغامرة أن تستمر كل تلك المدة في طهارة واستقامة وبعد عن كل ريبه... دون أن تنطفئ شعلة الحب بيننا أو تضعف بل إزدادت على مر الايام وقوية

وبعد طول انتظار جاءت اللحظه التي ظللت أنتظرها أنا وهو على أحر من الجمر ..فقد تقدم إلى أهلي يخطبني على سنة الله ورسوله وهنا كانت المفاجأة بل الصدمة العنيفة له ولي فقد رفضه أهلي لا لسبب إلا لأن عائلته وتعليمه أقل مركزا من عائلتنا

فأنا عندي 23سنه في كلية طب ووالدي مهندس وهو عنده 28سنه وحاصل على بكالوريوس حاسبات ومعلومات ووالده يتوسط التعليم يملك محلين لبيع الستائر ووالدته ربة منزل ولكنهم ذو خلق ودين

وأنا لا أدري ماذا أفعل فقد ربطت حياتي به وتخيلت مستقبلي وعمري معه وأخاف أن أعاقب على ذلك ... أريد الرد؟؟!! وهل هناك حل لمشكلتي في ضوء الشرع الشريف

مشاركة الاستشارة

مقال المشرف

الأسرة ورؤيتنا الوطنية

( هدفنا: هو تعزيز مبادئ الرعاية الاجتماعية وتطويرها، لبناء مجتمع قوي ومنتج، من خلال تعزيز دور الأسرة...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات