كيف أتحمّل خداع زوجي ؟
58
الإستشارة:

هذه الاستشارة من المسترشدة(الاسم:  حلم وامل , العمر:40-50. البلد:السعودية - الوسطى, المستوى التعليمي: جامعي,المهنة: موظف حكومي,عدد أفراد الأسرة: 9)

السلام عليكم ورحمة الله
أنا سيده متزوجه من 26 سنه ولي العديد من الابناء والبنات احببت زوجي لدرجة اني تعلقت به بشده وهو استطاع ان يسيطر علي لدرجة اني كنت انظر له الانسان المثالي الذي لا يكذب وانه لا يمكن انه يخونني ابدا

ومرت حياتنا بالطبع بالكثير من المشاكل مثل اي حياة زوجيه واستطعنا ولله الحمد تجاوزها بفضل علاقتنا القويه وحبنا العميق كلا منا للاخر كنت له ومازلت خير الزوجه احترمه واقدر كل مايفعله لي ولبيتنا وحياتنا الزوجيه

مع انه كانت هناك نقطه دائما تولمني منه وهي انه دائما مايشعرني بعدم الرضا عني مع اني كنت استميت من اجل ان احوز على اعجابه ورضاه وهذا لا يعني انه لا يحبني او لا اعجبه بل بالعكس هو متعلق فيني ووببيته واولاده جدا جدا ولا يمكن ان يفرط بنا ابدا باي صوره

وحريص على ان يقوم بكل مانطلبه لانه يتيم الام والاب من صغره فكان ارتباطه بنا قوي في بداية حياتنا ارتبط باهلي كثير ثم حدثت مشاكل قويه جعلته يبتعد ثم اخذ يطالبني انا ايضا بالابتعاد وعدم الانشغال باهلي كثيرا وهذه كانت نقطة خلاف بيننا

لا ما أقدر ابتعد عن اهلي لان امي كانت بحاجه ماسه لي هي واخوتي فكنت مرتبطه بهم وهذا الامر كان يزعجه انا كنت مهتمه بكل صغيره وكبيره تخص اولادي وبناتي وحريصه على ادق تفاصيلهم وكانت علاقتي وحبي لزوجي مثل الواحه اللي استظل فيهااذا زادت الضغوط علي

كان لي زوج وصديق بنفس الوقت حتى حصلت لي الازمه الاخيره اللي زلزلت علاقتنا بشكل كبير وهزتني من اعماقي اكتشفت ان زوجي الحبيب يخونني في سفراته التي كان يقوم بها لان عمله يفرض عليه السفر بالسنه عدة مرات يخونني ولمدة سنين طويله في سفراته

وكان يسافر لبلدان مشبوهه ويكذب علي انه سافر لمكان ثانيا وكان هذاالامر طعنه قاتله في صميم علاقتي به طبعا واجهته بالادله القاطعه وانكر بشده وجلسنا فتره وحنا متزاعلين ثم طبيعة الحياه فرضت عليناالاستمرار وبعدها بفتره تكررت منه نفس التصرف

واكتشفت ان عنده علاقات داخل البلد وانه كان ناوي يتزوج مسيار طبعا مايحتاج اشرح لك الصدمه اللي اصابتني كيف كانت قويه كدت ان اهلك لدرجة اني لجات للعلاج النفسي لانه لا يمكن اتخيله ابدا من هذا النوع وهو كان يلمع صورته امامي بشكل غير طبيعي من تزوجته
فكانت اكيد الصدمه لي جدا قويه

مع دورة الايام مشيت حالي ولكن في داخلي شك عظيم وعدم ثقه فيه ابدا توقف عن السفر ولكن نحن انقلنا للعيش في الخارج وانتقلت معي الامي واوجاعي وقهري وجحيم الشك الذي لا ينطفي لا أكذبك القول انه تغير ورجعت معاملته لي احسن من اول لكن انا اشك فيه ومن داخل نفسي احمل له مشاعر سئيه

بس ماكنت اوضح هذا ابدا مازلت له خير الزوجه واهتم بكل شيء يخصه اكتشفت ان عنده موظفه بعمله من نفس الجنسيه وانه يعاملها معامله خاصه وهو لم يخبرني عنها الا يوم عرفت وجلس يمدحها وانه لازم تتعرفين عليها انت والبنات وكنت ماحس بينهم شيء ولكن الشك ذبحني وكان من طبعي اني اكتب مشاعري بورق

وحدث مره انه كتبت ورقه فرغت فيها كل مشاعري وافكاري عنه وسبيته بكلام مؤذي وشاء الله ان الورقه تطيح بيده وكانت ردة فعله مررره قويه حسيته انصدم بقوه وتالم لدرجة انه رجع للتدخين بعد ماتركه طبعا صارت احداث وزعل لكن انا تندمت اني كتبتها واعتذرت منه اني جرحت شعوره

وجلسنا فتره بعدهااكتشفت انه قوى علاقته بالبنت اللي كانت بعمر بناته وفي الاخير تزوجها بالسر مع انها كانت مخاطره كبيره بالنسبه له لانه في منصب حساس جدا ولو احد اكتشف الامر راح تكون اكبر مصيبه عليه وفضيحه كبيره لانها موظفه عنده وهو قدام الناس الرجل الذي لا يخطئ ابدا

أنا في البدايه وقبل مايتزوجها واجهته وهددته اني بارجع لاهلي بس طبعا انكر وقال كيف تفكرين زي كذا انا لا يمكن افرط فيك ابد ووووو ضحك علي وانا كنت ادري انه كذاب لكن مابيدي حيله بذلت اقصى جهدي لجذبه والاهتمام بنقسي مع اني منذ تزوجته وانا دائما متجدده واطور نفسي باستمرار بشهادته وشهادة الجميع

لجات الى ربي لجوء صادق وتضرعت اليه والحمدلله فرج لي بان البنت سافرت وانتقلت للدراسه والعمل لبلد ثاني بعيد عنا جدا لسبب لا أعلمه حتى الان بس اللي اعرفه انها كانها هربت من العلاقه حمدت الله وتنفست السعداء ورجعت اعيش الحياة وقويت علاقتي فيه قدر ماستطيع

وبعدها بفتره بنفس الوقت من العام الذي يليه اكتشفت انه تزوج مره ثانيه بالسر بس مو متاكده هي نفسهارجعت او وحده ثانيه بس كل العلامات تبين انها وحده ثانيه وهو مومتعلق فيها مره وهو اصلا حريص اشد الحرص انه ماحس بشيء ودايم يواجد بالبيت وبدا نفس السيناريو يتكرر

أنا صدمتي الان اخف بكثير ولكن تهاجمني نوبات حزن قويه وبكاء تهد حيلي حاولت اتصالح مع نفسي واتجاهل هذا الامر واعيش حياتي واخفف من حبي له وارتباطي فيه بس ماقدرت بالبدايه كنت امثل انه ماهمني واني مدري عن شيء لكن الفتره الاخيره صارت علاقتي فيه رسميه جدا ومابينا اي علاقه خاصه

واحسه ينفر مني جدا ويبتعد عني انا لحد الان محتاره هل اصارحه اني عارفه واواجهه بالادله القاطعه واطلب منه ان يتوقف وابين له مشاعري ووجعي والمي او اسكت واستمر بعلاقتي الرسميه معه لحد ماتنفرج مع اني

بصراحه اتعب جدا اذا ابتعدت عنه وماقدر اتحمل بنفس الوقت اني امثل عليه اني مادريت لانه هو عنده احساس كبير اني عارفه انه متزوج بس هو يعرف شخصيتي زين واني ضعيفه لدرجه اني لا يمكن اشكل له اي تهديد واني لا يمكن افضح نفسي قدام الناس او اخس كل شي بسبب نزواته اللي مدري متى راح تنتهي

هو موفر لي حياة مثاليه من جميع النواحي وقدام الناس الكل يحسدني عليه وعلى العز اللي انا عايشه فيه ولكن انا اعيش المراره والالم في كل لحظه من عرفت بكل شيء سوا صرت قريبه منه او بعيده مع اننا ننتظر انا وهو اول حفيده لنا

بشكل عام الرساله اللي يوجهها لي دايم انت اسكتي واتحملي وانا باوفر لك كل ماتتمني ماديا ومعنويا بس كيف يمكن اتحمل وضع الخداع واعيش بوجهين والبس الاقنعه فهل المواجهه هي الحل ياترى

مشاركة الاستشارة
نوفمبر 07, 2019, 02:20:47 مسائاً
الرد على الإستشارة:

أختي الكريمة ؛ حياك الله في موقع المستشار .
نبارك لك هذا البيان الشامخ, والذي استمر طيلة 26 سنة, وهذا إن دل على شيء فإنه يدل على التوافق والانسجام بين الأطراف جميعا, ولا شك أن العوارض كثيرة, ومتى ما حصل التفاهم والحوار والثقة بين الزوجين كانت سفينة الزواج في مأمن من المخاطر.
يتضح من الاستشارة انعدام الثقة بين الزوجين, وهي مرحلة التنبه لها في بداياتها, ومحاولة معالجة جذورها أمر مهم جداً, كما يتضح وجود مشاكل خارجيه مع أهلك, وجفاف في إشباع حاجات الرضا والمحبة والقناعة لديك – كما ذكرتِ -
أولا : لن أكون نظرياً بالطرح لحد خلق مثاليات لا تمت للواقع بصلة, ولكن لابد من الجانب الآخر التنبيه للمكاسب التي جنيتها في حياتك الزوجية: العلاقة القوية بينكما ووجود الألفة, وتعلق الزوج فيك وفي أولادك, واستقراره في بيت الزوجية, وكما ذكرتِ: ( موفر لي حياة مثاليه ).
لكن لابد من التنبيه لمسألة مهمة وهي أن التعامل مع البشر لابد أن يكون وفق النموذج الأوسط - لا إفراط ولا تفريط - , فالبشر فيهم صفات كمال كما فيهم صفات نقص, فليس معنى أن الرجل حصلت منه زلة أنه رجل سيء, فلا بد من التوازن في رؤية الأشخاص والحكم عليهم .
ثانياً: تصوير وجود زواج آخر للزوج بأنه خيانة أمر يحتاج إلى مراجعة, فمن حق الزوج التعدد في حال قدر على العدل بينكما, ولابد من حفظ حق الزوج في ذلك ما لم يصل الضرر للبيت .
في ظني أن بناء الثقة بينكما هي أكبر مشروع قد تحتاجونه في مستقبل حياتكما, وفي ذلك أوصيكما بالاستعانة بالله, وتذكر إيجابيات الطرف الآخر, مع التقبل والوضوح في ما تريدانه في مستقبل حياتكما, وتجنب الشقاق الداخلي والخلافات الخارجية.
مع الوضوح ثم الوضوح ثم الوضوح في طرح الرغبات وأسباب التصرفات من قبل الطرف الأول, وتقبل ذلك بكل صدر رحب من الطرف الآخر, مع ترك مساحة كبيرة للحوار والاستيضاح بينكما, وطرح جميع الظنون والشكوك جانباً .
أسال الله لكما التوفيق والسداد والله يحفظكما .

مقال المشرف

في كل أسرة.. كبير

وصل رُهاب وصمة (العيب) الاجتماعي حدا مؤسفا في بعض بيئاتنا المحلية، حرم بعض شبابِنا من فرص العمل المت...

شاركنا الرأي

ما مدى تأثير شبكات التواصل الاجتماعية على الأسرة

استطلاع رأي

ما رأيك في فترة الرد على الأستشارات حالياً ( خلال 5 - 7 أيام )؟

المراسلات