آهات من الجنس !!
144
الإستشارة:

السلام عليكم .شاب عمري 25 متزوج ولدي أبناء ، ملعم وظاهري الالتزام والحمدلله .المشكلة أني تعبت من الجنس نظر للمقاطع والصور تفكير في الجنس خواطر جنسية تأتيني بعض الالفاظ

نظرتي لبعض الناس والمواقف جنسية ميول للنساء وللمردان ، وشهوة عالية فحياتي الشخصية مليئة بالجنس وهو بيني وبين نفسي لم أظهر هذا لأحد لكني تعبت جدا من ذلك ويأتي في بالي الحياء من الله

موقعي الاجتماعي كوني أب ومعلم ومربي وظاهري الالتزام وطلبي العلم وحفظي القرآن ، يأتيني ندم وقهر لكن أتابع أتوقف فترة عن النظر لكن التفكير متواصل فأعود للنظر بعد مقاومة أحيانا لأيام لكن استسلم

أثرت هذه الامور على حياتي فنسيت شي من القرآن ولم أراجع لفترة طويلة ، فترت عن الطاعة وقيام الليل والدعاء ، كسول ، لدي همة وطموح عالي ، لكن لا عمل بعض الاهتمامات والمتابعات تافهة .

صحبتي طيبة ولله الحمد زوجتي لا تقصر كثيرا لكن تأتي ظروف تبعدنا عن بعض أو نكون متواجدين لكن تتمنع أحيانا أو تمل أو لوجود والداي أو اخوتي فتستحي أن تغتسل أو لا تريد الاغتسال فهي لا تريد كثرته مرة أو مرتين اسبوعيا لكن انا لا مانع لدي لو أكثر من ذلك .

ماذا افعل ؟ تعبت اعرف الاسباب والموانع والمقومات وكلها في صالحي لكن لا تغير افيدونا وأشيورا علينا جزيتم خيرا

مشاركة الاستشارة
الرد على الإستشارة:

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..

بارك الله لك ..عليك أن تحمد الله تعالى على نعمه
ثم أنت معلم  وملتزم ..ينتظر منك أن تمنع المراهقين من كل ما يستثيرهم ..!!
فلماذا ترهق نفسك بالمقاطع المثيرة ؟
ثم وجهنا خير البرية عليه أفضل الصلاة والسلام  إلى الصيام إذا لم يستطع الرجل الزواج
فلعلك تجرب الصيام ...  بنية من ترك شيئا لله عوضه الله خير منه
ثم اتبع بنية صادقة غض البصر تحسبا للأجر ..وجاهد نفسك فجهاد النفس من أشد أنواع الجهاد وتؤجر عليها بإذن الله
أخي الكريم  ؛ مازلت صغير السن ..فإن كنت قادرا ماديا واجتماعيا ونفسيا 
حاول التفاهم مع زوجتك بزواج آخر وتفاهما حول ذلك برضاها ونظم وخطط للأسر
إن استطعت العدل ..
الزواج الثاني مسؤولية كبرى وعظيمة وأبناء وأجيال عواقبها كبيرة إذا لم تدرس كافة العوامل وتخطط لها وتستطيع إدارة الأسرتين والزوجتين ومصاريف بيتين ...فلاتقدم
اجعل الزواج آخر الحلول ز

وفقك الرحمن وعصمك وأعانك ووفقك لكل خير .
أتمنى أن تجرب ما ذكرت وتفيدنا .

مقال المشرف

مع العودة.. جدد حياتك

العودة إلى الدوام المدرسي يمثل العودة إلى الحياة الطبيعية، فبقدر ما يفرح المربون والمربيات بالإجازة ...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات