تحديد القلق
78
الإستشارة:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. سأحاول اختصار مشكلتي قدر الامكان. تزوجت في عام ٢٠١٦ و استمر الزواج ٩ اشهر فقط و حصل خلافات زوجيه ادت الى الطلاق بسبب تدخل ام الزوجه دائما و حاولت الكثير معهم لانهاء المشاكل و لكن دون جدوى و اصروا على الطلاق و بالفعل تم الطلاق و لكن لي منها طفله عمرها الان سنتين ونصف. ولكن قبل الطلاق اثناء المحاولات لارجاع زوجتي عن قرار الطلاق كان عندي توتر و احس بعدم راحه في رأسي و ضيق نفس بسبب المشاكل و ترددت على الاطباء جميعا الباطنيه و الصدريه وجميع التخصصات و اكدوا ان المشكلة نفسيه وليست عضويه نهائيا. نسيت ان اذكر قبل كل هذه المشاكل كنت دائما اخاف من مرض الضغط و دائما اقيس ضغطي و ازعل اذا لقيته عالي شويه. لكن اثناء المشاكل لما كنت اقيس ضغطي يطلع عالي اتوتر اكتر و بدأ يجيلي قلق كبير على نفسي و بعد الطلاق ازدادت الحاله سوء وبالاخص لما كنت افتكر اسائتهم ليا وانا سكت و لم ارد الاساءه على امل اخد زوجتي و بنتي فبدأ يجيني غضب و يتبعه قلق وتوتر. بالفعل ذهبت لطبيب نفسي و اخبرته بكل ذلك و قالي ان عندي قلق. و اخدت سيبرالكس ١٠ مل قرص يوميا مساءا. و بعدها بسنه تزوجت امرأه صالحه الحمد لله و رزقني الله بطفل منها. لكن قبل الزواج كنت دايما عندي غضب و افتكر اللي عملوه فيا اهل طليقتي فالغضب يولد قلق عندي. و لكن مع الوقت و العلاج المعرفي السلوكي بدأت افكر بعقلانية و ابتديت بس افكر في بنتي من طليقتي و هتحبني ولا لا و هتتعلق بيا ولا هتكرهني فالموضوع ده سبب ليا قلق. لكن مع الدواء و العلاج المعرفي السلوكي عرفت و الحمد لله اقتنعت ان البنت في الاول و الاخر هترجعلي و انتهى القلق بنسبه كبيره جدا في الموضوع ده. لكن متبقي عندي قلق الامراض بخاف من مرض الضغط و السكر و السرطان بالذات لو سمعت فيديو بتكلم عليهم و كل شويه اعمل تحاليل و اقيس ضغطي ليل نهار و السكر و يجيلي قلق و ضيق بنسبه خفيفه كذلك علما ان الحمد لله لا اعاني اي مشاكل عضويه. لكن كل فتره ابحث عن اعراض مرض كذا و مرض كذا و المضاعفات و هل القلق يسبب سرطان و افكار من هذا القبيل. السؤال اللي عايز اعرف اجابته عشان ارتاح انا مريض بالقلق العام و لا قلق توهم الامراض ولا حاجه تانيه. علما ان باقي الامور في حياتي مثل العلاقات الاسريه و الماديه و العمل اتعامل معها بشكل طبيعي تماما.  ومتى استطيع التوقف عن السيبرالكس ام سأستمر عليه لسنوات اخرى.

مشاركة الاستشارة
الرد على الإستشارة:

حياك الله يا عزيزى ...وشاكرا لك ومقدرا تواصلك معنا على موقع المستشار ، وبعد أرجو مراجعة النقاط الآتية : 
1-   أحييك جدا على سعيك للبحث عن حلول لمشكلتك وهذة خطوة إيجابية.. أما سؤالك عن نوعية القلق ( هل هو عام أم خاص ) فإنى أرى أن قلقك هذا هو قلق خاص ( بمعنى قلق حالة ... أي سيختفى مع اختفاء المشكلة المسببه له ) .
2-   أما الخوف من الأمراض ( سكر- ضغط – سرطان ....إلخ) فهذا شيىء عادى واعتبره شيىء جيد  لكن لابد أن يكون من مبدأ ( الوقاية خير من العلاج) ... وكثير من الأمراض المزمنة يتم معالجتها بالاكتشاف المبكر، وهذا سلوك صحى ثقافى جيد لكن، أرجو ألا يتحول إلى  خواف أي خوف غير طبيعى ( فوبيا) .
3-   أما قلقك على حب ابنتك لك فهو عادى أيضا ولك حق في ذلك ، لكن قدم حبك لها واهتمامك بها بأى وسيلة والله سبحانه تعالى لن يضيع أجر من أحسن عملا وثق في ذلك .
4-    أما بالنسبة لدواء القلق ، فالأفضل أن تتوقف عنه لكن بالتدريج ، وعندنا في حياتنا وسائل كثيرة يمكن الاستعانة بها وسيكون لها تأثير إيجابى في خفض القلق منها : (قراءة القرآن- الصلاة – الذكر – الثقافة الإسلامية – تصفح مواقع الانترنت الخاصة بالمعلومات الثقافية المفيدة- جلسات الاسترخاء- الجسات الأسرية ...إلخ).
والله ندعوه أن نسمع عنك كل خير .

مقال المشرف

مع العودة.. جدد حياتك

العودة إلى الدوام المدرسي يمثل العودة إلى الحياة الطبيعية، فبقدر ما يفرح المربون والمربيات بالإجازة ...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات