حياتي الزوجية بلا معنى!
26
الإستشارة:

عمري 30 متزوجه منذ 7 سنوات...اعيش مع زوجي كاخته...يعاني من الضعف ولايقترب مني الا مرة في السنه ولايتم الامر حتى في هذه المرة....اهلي ضد الطلاق ويخافونه..حاولت معه وحاولت ان تحايل عليه ل زيارة طبيب...بلكلام وبلتهديد وبتذكيري له ان الله لايرضى بوضعي..مازلنا ننام في غرف منفصله..بكيت مرارا ..واقسم انني لم اغلط يوما ...وفي اول 4 سنوات ب زواجنا كان قاسيا فظا يبكيني ويتركني طوال النهار والليل ل وحدي...وازيدك اني امراه جميله جدا...حتى النساء تندهش من شده جمالي...متدينه وطاهرة...حصنت نفسي كثيرا\حتى وجدت شابا واحببته من بعيد...مجرد ان اراه في الطريق كنت ارجف وقلبي يدق...بعد سنتين تلقيت منه رساله عبر الانترنت\فرحت ونسيت اني متزوجه وبدأنا بحيث عادي\هو منجذب لي ولكن تردد بعد ان عرف اني متزوجه\صارحته باني لا احب زوجي وزواجنا مجرد تمثيل \وبدات مراسلاتنا التي استمرت شهر \لم يتخطى الحدود ابدا\ولكن عشقته وعشقني ووضعه المادي كان صعب جدا\بدا يصلي وتغير نمط حياته فورا وكان يدعو ان اكون من نصيبه ولو بقي بعمره يوم\تخاصمنا ل سبب وشتمني وانا رددت الشتيمه\نفر مني\وقال انه يكرهني\وهجرني وانا منذ ذلك الحين وانا ابكي واشعر بلخنقه\نقص من وزني 10 كيلو خلال هذه العلاقه\كنت اشعر انني مجرمه وخائنه ولكنن لم استطع الابتعاد عنه\والان لا استطيع نسيانه ابدا\حاولت واستغفرت وقرات القران وسجلت في دورات فنون حتى املا وقتي ولكن عبس\ابكي كل يوم بحرقه\ارجو المساعده

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:

ابنتي الكريمة ؛
أشكر لك ثقتك في هذا الموقع المبارك وأسأل الله أن تجدي فيه حلا مناسبا لمشكلتك .
بداية أهنئك على أخلاقك الطيبة وإيمانك العميق وحفاظك على عفافك وشرفك ،
أولا : أحب أن أذكرك وأنت المؤمنة بربك أن الإنسان المستقيم يواجه كثير من الفتن والشهوات وحبائل الشيطان حتى تميله عن الطريق المستقيم ولاشك إن تواصلك مع رجل أجنبي وأنت في عصمة زوجك انحراف كبير وخطوة من خطوات الشيطان التي تغضب الرحمن ولولا فضل الله عليك ووجود هذا الخصام لكان ما كان ولوقع الفأس في الرأس ،
فعليك أن تتوبي إلى الله عز وجل وتندمي على ما فعلتي من معصية لله عز وجل وخيانة لزوجك ، وما قمتِ به من ندم وانشغال تشكري عليه ولكن إياك أن تتذكري هذا الأمر إلا وأنتِ نادمة أشد الندم على هذه الخطوة الشيطانية. وإياك ثم إياك أن تتواصلي معه بأي طريقة كان واقطعي هذا الحبل تماما .
ثانيا : لا شك عندي ويشهد له كثير من الوقائع أن هذا العشيق مجرم بكل المقابيس بل هو ملعون على لسان نبينا محمد صلى الله عليه وسلم :( لعن الله من خبب إمراة على زوجها ) واعتقد إنه ذئب من الذئاب البشرية الذين لا هم لهم إلا عرضك وشرفك ثم يرميك رمي الكلاب ، وأصلا لا رجولة له إذ كيف يرضى وهو مسلم كما تقولين أن يتواصل مع إمراة متزوجة ، فعليه من الله ما يستحق .
ثالثا : نرجع ابنتي الكريمة إلى حالة زوجك المريض بالبرود الجنسي وأقول إن من حقك الشرعي أن تطلبي منه أن يعالج نفسه ، والحمدلله العلاج متوفر في هذه الحالات ، وإلا لك الحق الشرعي أيضا طلب الطلاق حتى تحافظي على نفسك من الوقوع فيما لا يرضي الله ولا يرضى أهلك ، ولعلك تحتاجين أن توضحي الأمر لأبيك وأمك حتى يتفهموا حالتك ولا حياء في هذه القضية .

وأخيرا أسأل الله الكريم المنان أن يحفظك من شرور الشيطان ووسواسه الخبيثة وأن يصلح لك زوجك .

مقال المشرف

هل تحب العودة للدراسة؟

ربما لو كنت أعلم النتائج لم أُقدم على هذا الاستطلاع، الذي كشف لي أن أقلَّ دافع يحفِّز طلابنا وطالبات...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات