أمي تأكل لحمي ودمي
26
الإستشارة:

السلام عليكم انا اتوقع اني اغرب حاله ستمر عليكم واتمنى الاجابه\اسمي محمد وعمري 18 عام وساتكلم باقصى اختصار ممكن \امي تزوجت ابي عندما كانت في ال16 من عمرها وابي كان 28 سنه  في سنه ال1998 اي منذ 20 سنه  لكن الان بعدما كبرت اكتشفت ان امي على علاقه مع قريبها منذ 9 اعوام  وهي تتصرف تصرفات مجنونه وتلتقي به وتفعل معه الفاحشه وانا متاكد من ذلك ولدي دليل  وووو..الخ \بعد اكتشافي هذا الشي والتاكد منه منذ عامين تقريبا وانا انقلبت حياتي جحيم حتى النوم حرمت منه  فاذا خاب ظنك بامك بمن تثق؟ اليست هذه كارثه انخفض  مستواي الدراسي والانتاجي بسببها وفوق هذا تتكلم معه دائما وتكون عصبيه على البيت 24ساعه لاتضحك ولاتجاملنا ولا تشاركنا في حياتنا اليومه ولا احد في البيت يحبها علما ان ابي انسان راقي وطيب وخلوق ويتحمل كل شيء من اجلنا اما هي على نقيض 100% ماذا افعل بصدد هذه الحاله وكيف اتصرف ارجو الرد مع العلم اني الان لم اكتب الا قطره من  بحر .

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد
أشكر لك يا أخي ثقتك بإخوانك في موقع المستشار وإن شاء الله تجد ما يفرج همك بعد الاستعانة بالله .
أولا / أسأل الله أن يفرج همك وأن يصلح لك نفسك وأسرتك .
ثانيا / هذا ابتلاء من الله لك فعليك الصبر وانتبه أن تفقد نفسك أو مستقبلك ... فبعض الصعاب والابتلاءات تصنع الرجال فكن منهم ، ولا تجعل هذه المصيبة تحطم نفسيتك .
ثالثا / تذكر الأنبياء عندما ابتلى الله نبينا نوح ولوط في كفر زوجاتهما وكانوا من المحاربين لهما .. فما صدهما عن دعوة الله .
رابعا / لا تخسر والديك وتذكر قوله تعالى : ( وَإِن جَاهَدَاكَ عَلَىٰ أَن تُشْرِكَ بِي مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ فَلَا تُطِعْهُمَا ۖ وَصَاحِبْهُمَا فِي الدُّنْيَا مَعْرُوفًا ۖ) ، حاول إصلاح والدتك بما تستطيع مثل : الدعاء لها ، الصلاة معها ، زيارة الصالحين من الأقارب ، تقريب وجهة النظر بينها وبين الوالد ، مناقشة الوالد في رجوع الود مع زوجته ، إدخال بعض الأقارب للصلح بين الوالدين .
خامسا / فإذا لم تخرج بوادر في التغير عند الوالدة ، هنا لابد من إخبار أحد الأقارب لكن ( لابد أن يكون ثقة ، يخاف الله ، لا يفشي الأسرار ، يحب الوالدين ، يحب الصلح ، يستطيع أن يتعاون معك ).
سادسا / ممكن هذا الرجل يتصل على الوالدة برقم وشخصية غير معروفة ويهددها بالأدلة والفضيحة إن لم تترك فعليها المشين .
سابعا / ويكرر هذا العمل كل أسبوع ولمدة شهر .
ثامنا / إذا لم يحدث أي تغيير في سلوك الوالدة ... ممكن هذا الرجل أو أحد غيره يشعر الوالد بأن زوجته لها علاقة مع شخص آخر ويعطيه بعض الأدلة .
تاسعا / ننتظر ماذا يصنع الوالد وما هي ردة فعله تجاه الأم .
عاشرا / أيا كانت ردة الفعل من الأب سواء كان ( طلاق أو هجر ) لا تبتعد عن أمك وساعدها على التوبة إلى الله وترك المعصية .
11 / إذا لم يتغير شيء من قبل الوالدة ( فإنك قد فعلت ما بوسعك - وهنا لا يكلف الله نفسا إلا وسعها ) اهتم بنفسك وأخواتك وإخوانك ووالدك حتى لا تنتقل المعصية إليهم ولا تؤثر هذه التجربة على وسلوكهم .

أسأل الله أن يمن على والدتك بالهداية والتوبة ويختم لها بالطاعة وأن يجمع بين أسرتك على خير
وصلى الله على سيدنا محمد .

مقال المشرف

الأسرة ورؤيتنا الوطنية

( هدفنا: هو تعزيز مبادئ الرعاية الاجتماعية وتطويرها، لبناء مجتمع قوي ومنتج، من خلال تعزيز دور الأسرة...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات