عرض المشاركات

هنا يمكنك مشاهدة جميع المشاركات التى كتبها هذا العضو . لاحظ انه يمكنك فقط مشاهدة المشاركات التى كتبها فى الاقسام التى يسمح لك بدخولها فقط .


الرسائل - Myabattat

صفحات:
  • 1
  • 1
    حمدا لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومَن والاه .
    أهلا بك أختي الكريمة في موقع المستشار ونسأل الله لك النفع والفائدة .
     
    نقدر لك غيرتك على قريبتك ويبدو أنها قريبة منك حتى لاتخفي عنك هذا الأمر ، وعليك الحرص في التعامل معها بهدوء وروية حتى لاتحجب عنك أي تفاصيل قادمة في هذه العلاقة ، وتستعينين بالله على مساعدتها في التخلص من هذا التعلق الكاذب .

    لعل صغر سنها وحاجتها العاطفية في مثل هذه المرحلة تسيطر على ملكات العقل وتغيب عنها الصورة الحقيقية لهذه العلاقة .
    بدءاً حاوريها في نشأة هذه العلاقة حيث يكمن السبب ، ثم لعلك تعرفين الطريق لعلاجه هل هناك ظروف أسرية ؟ أم مشاكل اقتصادية ؟ فراغ وسوء استغلال للوقت؟ تقليد وصحبة سيئة .
    لكل سبب علاج خاص به ويساعد في اجتثاث المشكلة من جذورها حتى لاتتكرر مستقبلا .

    وحيث أنها أعطته الإسم والعنوان في هذه الظروف التي نمر بها في ظل جائحة كورونا -رفعها الله عنا- هل سيتمكن من إتمام الخطبة والزواج ؟؟!!
    تغيب عنها هذه الحقائق وإنه سوف يستغلها في الابتزاز _لاسمح الله_ إن كان يهدف لذلك فهناك طريق للتخلص منه عن طريق التبليغ عن الجرائم المعلوماتية لاسيما علاقتهم من خلال الجوال وتطبيقاته .
    استغلي دخول شهر رمضان المبارك بالنصح والتذكير بالله وإنه فرصة عظيمة للتوبة .

    أعانك الله على مساعدتها وكتب لك الأجر .

    2
    أهلا بك أختي في موقع المستشار ، ونقدر لك ثقتك وتواصلك معنا ، ونسأل الله لك العون والتوفيق .

    إنّ أموراً عديدة تهدّد الاستقرار الزوجي إن لم تتم معالجتها في الوقت المناسب مثل الملل، عدم الاهتمام بالشريك وغيرها... ودوماً ما يقال إنّ الغيرة المرضية تؤدي إلى غياب الثقة بالزوج والشك فيه وفي كافة تصرفاته فتقتقد الزوجة حينها الطمأنينة والأمان لكن من الأفضل تعلّم كيفية التخلص من الشك لكي لا تهدم الحياة الزوجية لأسباب طائشة وعشوائية .

    هناك مجموعة من الخطوات تساعدك على تجاوز الشك في زوجك :
    1- عدم إصدار حكم مسبق ، والاستفسار منه مباشرة بدل التفتيش واكتساب آثام بالتجسس ويزين الشيطان هذه المسالك وأحيانا تكون بعيدة جدا عن أمور الخيانة  .
    2-تذكري الأحداث الجميلة والذكريات السعيدة في حياتكما الزوجية فهي التي تبين مدى الحب  بين الزوجين .
    3-الانشغال بأمور مفيدة في تنمية ذاتك و تنفيذ أنشطة عائلية مما تقلل أوقات فراغك فلا تسمحين بالظنون بإنشغالك ولن تجدي لها وقتا .
    4-يمكنك استشارة مختص نفسي إن كانت الشكوك زائدة عن حدها الطبيعي فقد تكون مشكلة عرضية وتحتاج تدخل علاجي ليعود الاستقرار لحياتكما الزوجية .


    نسأل الله لكما الاستقرار والحياة الهنية .

    3
    أهلا بك أختي في موقع المستشار ، ونقدر لك ثقتك وتواصلك معنا ، ونسأل الله لك العون والتوفيق .

    لا  شك إن هذا الذي تذكرينه من البلاء الشديد ، ومن الفتن التي قد تعصف بالبيت المستقر الآمن ، ولذلك يجب عليك أن تتعاملي مع هذه القضية بالحكمة والتعقل ، ولا ينبغي أن تنهاري أمامها ، أو تتصرفي التصرف الذي يعقبه الندم .والتفكير في الانتقام وتحكم الغضب منك يعطل تفكيرك في الحل وتعلو مشاعر الحزن معه مما يفتح مداخل للشيطان كثيرة .

    معظم هذه  النزوات السخيفة قد تكون أمورا عارضة ، تملكته زمنا لغفلة أصابته ، قد لا يحتاج معها إلا إلى التذكير .
    وحيث إنك تذكرين أنه يغيب بسبب عمله فهناك أوقات كثيرة يكون فيها منفرداً والقرب يولد الألفة ، فاحرصي على تواجدك معه  إن لم يكن فعليا ليكن عبر الأدوات التي يفضلها في مواقع التواصل  صبحي عليه،  واسألي عن أحواله بين وقت وآخر ،وألقي تحية المساء وعبر ي عن مشاعرك ، واستعيني بالصبر قد يحتاج الأمر وقتا ليعتاد عليه .

    والنصيحة لك بما يلي :
    - اقتربي منه أكثر ، وتعاملي معه بصورة طيبة ، وكأنه لم يفعل شيئا .
    - تجملي له في البيت وتزيني وتطيبي ، فإن الحلال الطيب يمنع الحرام الخبيث .
    - أكثري من التضرع والدعاء إلى الله ليهديه ويصرف عنه السوء .
    - لا تجعلي من هذا الأمر فرقانا يحول بينك وبينه ، أو يقلل من حبك واحترامك له ، ولكن اجعلي منه سببا لشدة اقترابك منه وحرصك عليه ، فلا شك إنه حبيب إليك ، تحبين له الخير ، وتكرهين له الشر ، وهو الآن في أشد الحاجة إلى المزيد من محبتك له وقربك منه ، فلا تتركيه عرضة للفتن ونهبة للشيطان .

    - ذكريه بالله وخوفيه العقوبة وسوء عاقبة الجناية من حيث لا يشعر إنك تعلمين شيئا ، وذلك عن طريق الآيات القرآنية ، والأحاديث النبوية ، بطريقة غير مباشرة حتى لاينفر منك .
    - وذكريه بأن صلاح الابن والبنت فرع من صلاح الأب والأم ، وكم من رجل ابتلي في أولاده بما جناه على نفسه .

     - فرغي طاقتك السلبية وشعورك بطرق إيجابية كالرياضة ومحادثة الصديقات والاستمتاع بما لديك من نعم وإمكانيات ، فالكتمان يزيد الأمر سوء ويشغل عقلك بالمشكلة دون الانتقال للتفكير بالحل .
    - تمر كثير من العلاقات الزوجية بمشاكل كبيرة ومنغصات لكن حكمة الزوجين أو احدهما تبقي على هذه العلاقة وتستثمر ما مر بها فيما يقويها مستقبلا .

    وإنا لنرجوا من الله العزيز الحكيم أن يرد زوجك إلى طاعته وهدايته ، ويصرفه عن سبل الشيطان وغوايته ، وأن يصلحه لك ، ويصلحك له .

    4
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    الزواج علاقة مقدسة ، وليس بالسهل إنهاؤها لأسباب يمكن حلها بإذن الله .
    يمكنك البحث في طرق لمساعدته للاقلاع عن التدخين بمساعدة جهات صحية وجمعيات مكافحة التدخين .
    وليكن في يقينك إن الاقلاع لن يحدث في يوم وليلة ، أو بمجرد القرار تجاه ذلك ، وإنما يحتاج لوقت طويل حتى يتخلص الجسم منه ويحتاج مراحل ، لذلك تحلي بالصبر وكوني عونا لزوجك المحب والصبور ، وكونه يدخن لايلغي بقية صفاته الجميلة كل إنسان لديه عيوب وخصال لايحبها الطرف الآخر ومع ذلك تستمر الحياة بالصبر والتغاضي .
    استعيني بالله في دعواتك وصدقاتك أن يرفع ابتلاء زوجك بالدخان ، ويرزقك الذرية الصالحة ولعل هذه العقبات التي تمرون بها في حياتكما الزوجية تجعلها أكثر متانة وقوة في الحياة المستقبلية .


    صفحات:
  • 1