عرض المشاركات

هنا يمكنك مشاهدة جميع المشاركات التى كتبها هذا العضو . لاحظ انه يمكنك فقط مشاهدة المشاركات التى كتبها فى الاقسام التى يسمح لك بدخولها فقط .


الرسائل - العبيسي

صفحات:
  • 1
  • 1
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أستاذة :
    عندما خلق الله الخلق خلقه لغاية وهي عبادته ، وجعل بقية الأشياء تبع لهذه الغاية ، ومن هذا المنطلق يجب علينا أن نفهم الحياة كما أراد الله .
    أستاذة :
    جعل الله في هذا الكون آيات وقواعد لا تتغير .
    منها :
    -واعلم أن ما أصابك لم يكن ليخطئك و ما أخطئك لم يكن ليصيبك .
    -واعلم أن الأمة لو اجتمعوا على أن ينفعوك بشيء ما كتبه الله لك لم ينفعوك إلا بشيء قد كتبه الله لك .
    -من الأمور التي حرص عليها النبي صلى الله عليه وسلم والصحابة والتابعين لهم بإحسان ، حسن الظن بالله وهو الرجاء أن يكون العبد إيجابي في كل شيء ويتخلص من الأفكار السلبية .
    -الرضا عن الله أمرفي غاية الأهمية وهو الرضا بالقضاء والقدر .
    -التمييز على أساس اللون هذا غير صحيح ، والدليل إن أخواتك تزوجن .
    -البلاء سنة كونية يختبر الله العبد لكي يرجع إليه ويتعلق به .
    -لقد بين لنا النبي صلى الله عليه وسلم والصحابة والتابعين لهم بإحسان
    العلاج للتخلص من سعار الشهوة بقوله - كما في الحديث عَنْ عَبْدِاللَّهِ بْنِ مَسْعُودٍ : قَالَ لَنَا رَسُولُ اللَّهِ ﷺ : ( يَا مَعْشَرَ الشَّبَابِ، مَنِ اسْتَطَاعَ مِنْكُمُ الْبَاءَةَ فَلْيَتَزَوَّجْ، فَإِنَّهُ أَغَضُّ لِلْبَصَرِ، وَأَحْصَنُ لِلْفَرْجِ، وَمَنْ لَمْ يَسْتَطِعْ فَعَلَيْهِ بِالصَّوْمِ؛ فَإِنَّهُ لَهُ وِجَاءٌ). مُتَّفَقٌ عَلَيْهِ.
    -التفاؤل أمر  محمود  ومطلوب ، وكان يُعجب النبي صلى الله عليه وسلم والصحابة والتابعين لهم بإحسان ، فمن المهم أن تكوني متفائلة .
    -السعادة ليست متعلقة بأشخاص بل هي شعور داخلي والذي يملك إسعادك هو أنتِ .
    -تأملي هذه المقولة  :"كن جميلا ترى الوجود جميلا "  .
    -تذكري أنك تملكين من وسائل السعادة ما لم يملكها غيرك ، ستجدينها حولك وفي داخلك إذا تأملت نفسك وواقعك .
    من المهم أن نتعلم كيف نحب أنفسنا بالطريقة الصحيحة .
    أختم / بالحرص على الدعاء .
    و صلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين ، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

    2
    أخي العزيز ؛ السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    الشهوة أمر فطري وضعها الله في جميع المخلوقات وخصوصا في البشر ، وأمرنا أن تكون في ما أباح الله ، أما مع المحارم فهذا مخالف للفطرة وقد حرمه الله وبين النبي صلى الله عليه وسلم الحلول الناجعة في التعامل مع الشهوة  .
    أخي العزيز ؛ احمد الله على أن هداك إلى  الصراط المستقيم ، واسأله الثبات على ذلك .
    أخي العزيز ؛ من المهم أن تدخل أمك في الموضوع بحيث  تنهي الموضوع قبل أن تحضر ، وعند حضورك تتأسف وتهدي لها هدية .
    أخي العزيز  ؛ الموضوع وإن تم الصلح يحتاج إلى وقت حتى تعود الثقة من جديد .



    3
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد
    أختي الكريمة يمكنكِ التواصل مع جهة قضائية للفصل بينكما وحتى يتم الوقوف على حالتكِ بشكل أوضح. وللأسف هذه الإستشارة خارج نطاق الموقع.

    ------------------------
    * إجابة الإستشارة عبر مدير الموقع

    4
    أم عبدالله السلام ورحمة اللة وبركاته .
    الوضع الذي أنتِ فيه السبب الرئيس ، وهو هروبك من المشكلة .
    _الذي ينبغي أن تقومي  به هو مواجهة  المشكلة ، وذلك بتوصيح موقفك وأن ماذكر غير صحيح ، وقد يكون هذا فيه شيء من الصعوبة  ، ولكن لا بد من أن تحل المشكلة بداية مع زوجك ونهاية مع أهله .
    _تضخيم الأمور  وإعطائها  أكبر من حجمها يدخلك في دائرة الأفكار السلبية .
    _وجود المشكلات في حياتنا أمر طبيعي وينبغي التكيف معه .
    _وجود المشكلة بحد ذاته ليس فيه خطورة ، وإنما الخطورة تكمن في التعامل معها .
    _أم عبدالله الرضا عن الله  أمر يجب أن  نفهمه ونفقه .
    _من المهم التواصل مع طبيب نفسي لكي تتخلصي من الأفكار السلبية وهذا ضروري جدا .
    أسأل السميع العليم أن يشرح صدرك ، وينير بصيرتك ، ويكشف همك ، ويزيل حزنك .
    آمين .


    5
    وعليكم السلام ..
    _من حقك الزواج واختيار الزوج المناسب ، وهذا كله صحيح ، ولكن يجب أن يكون بالطريقة الصحيحة .
    _أختي الطريقة التي سلكتماها غير صحيحة ، لماذا لا يطرق البيت من بابه!؟
    _أختي في الغالب أن هذا الشخص ليس بجاد ، ومن غير المعقول أن ترفضي الأكفأ من أجله .
    _أختي أنتِ في مرحلة صعبة جدا وأصحاب هذه المرحلة يصلحون عشاق ، و هذا مخالف لديننا ولا يصلح للزواج .
    _أختي من المهم أن نحيد العواطف جانبا .

    6
    السلآم عليكم  بنتي العزيزة الخطأ لا يعالج بالخطأ و من حقك  الزواج
    من المهم ان يكون لديك التعلق والايمان الكامل بالله وأن ما أصابك  لم يكن ليخطئك
    بنتي لا بد من الجلوس مع والديك او احدهما لكي تصارحينهم
    بنتي لا  من التواصل مع  الهاتف الاستشاري 920000900


    7
    إبراهيم ؛ السلام عليكم ..
    أنت وقعت في أمرين  سببا لك هذه المشكلة هما :
    الأول : طول فترة الملكة والمفروض أن لا تتجاوز أربعة أشهر حيث أن طولها يسبب العديد من المشكلات .
    الثاني : مفاهيم خاطئة عن فترة الملكة .
    منها حصول الحب ، وهذا غير صحيح هذه الفترة مهمة وضرورية ولكن لا يبنى عليها شيء من الحب لأنه يأتي بعد الزواج والدخول .
    إبراهيم ؛ من المهم مراجعة مركز استشارات أسرية .

    إبراهيم  ؛ من المهم أن لا تتخذ قرار إلا بعد دراسة واستشارة واستخارة .
    نسأل الله أن يكتب لك الخير ويوفقك للصالح المبارك .

    8
    أختي الكريمة السائلة
    نظراً لحساسية موضوع الاستشارة نأمل منكِ التواصل مع هاتفنا الإستشاري 920000900 للوقوف على مشكلتكِ بشكل أكبر.
    أعانكِ الله تعالى وكتب أجرك..

    ------------------------
    * إجابة الإستشارة عبر مدير الموقع

    9
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أشجان عودة الثقة تحتاج إلى وقت وهذا يتطلب عمل مشترك بينكما وكذلك من كلامك إن زوجك يقوم بدوره  والذي يجب عليك أن تتخذي موقف من الماضي والقاعدة في ذلك هي الماضي أعترف فيه ولكن لا تتوقف الحياة عنده  بل نستفيد من أخطاء الماضي يبقى فالماضي  ماضي ولا يمكن أن يرجع  ونأخذ  منه العبرة  .
    أشجان من المهم ان تتواصلين مع مركز الإرشاد الأسري  ولا تهملين الموضوع .
    كوني متفائلة 
    كن جميلا ترى الوجود جميلا
    أشجان من المهم ان تتخلصين من الأفكار السلبية
    استمتع بحياتك .

    صفحات:
  • 1