أخي في دوامة الخطر !!
58
الاستشارة:

سلام عليكم ورحمةالله تحية طيبة وبعد:

اود استشارتكم بشان اخي الذي دخل في دوامة الخطر ولا نعرف كيفية انتشاله يبلغ الان من العمر 20عاما بدات قصته من عمر16 اذا اجلب له هاتف وفي بحر التواصل الاجتماعي تعرف على فتاة وامي علمت بذلك واجبرته على تركها بعد مناكفات عدة ودخل بعدها بالتدخين وتركه بعد ما امسكته امي ودخل في دوامة الفاتيات يحدث هذه وتلك ويدل الاباحية وكل ذلك وعند دخوله الثانوية العامة تعرض لضغوطات عدة خاصة ان الوضع التعليمي ليس بجيد في فلسطين وحصل على مجموع قليل واعاد دورة ثانية وانخفض مجموعه هنا اود توضيح نقطة انقلبت العائلة راسا على عقب دارت مشاكل عدة بين امي وابي وزاد ذلك حزنه  وانطوائيته على عائلته واجبره ابي للذهاب الى طبيب نفسي وشخصه بالاكتئاب ولم يلتزم بالدواء الا شهرين لانه بدا يرفض اخذه او تقبل فكرة انه يحتاج الى مساعدة اخي من النوع العاطفي جدا والحساس دخل اخي كلية التمريض وتعرفت عليه فتاة  تحت مسمى الحب ومن ثم تركته ودخل في دوامة اخرى الى الان ارجوا مساعدتي فاني اشعر بالضعف والهوان اريد ارجاعه الى الطريق وانتشاله من طريق الضلالة الى طريق الله  وشكرا 

مشاركة الاستشارة
03, يوليه, 2024 ,02:56 مسائاً
الرد على الاستشارة:

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته 

حياكم الله.. ونقدر الظروف التي تمرون بها .. وكم هو مفيد أن يستمع الأهل دون انتقاد ويتعاونوا و يتفقوا جميعا بحكمة واحترام ووسطية .. ليكونوا جميعا في ظل "المودة والرحمة" متعاونين متفاهمين ضد أي مشكلة، بدلا من أن يكونوا ضد بعضهم البعض .. مع مراعاة أمور كالوضع الصحي والصعوبات خاصة في هذه المرحلة العمرية الانتقالية مع تفهم حاجاتها ومتطلباتها ( لتحقيق الأهداف المشتركة الراقية المرجوة و ليكونوا جميعا كما يريد الله -سبحانه- ورسوله- ﷺ - لهذه الأسرة الكريمة ) , ...✨و-إن شاء الله- تفرحون به كممرض متميز ✨ ... ويمكن لأخيكم الاطلاع على إجابة الاستشارة : 

✨الأخ الكريم ؛ صحتك النفسية أولا .. لأنك إنسان مكرم من عند الله سبحانه.. والطب النفسي كغيره من التخصصات الطبية المهمة.. وكل إنسان معرض لصعوبات في الحياة.. لكن اطمئن ستكون بخير وعافية، فما من مشكلة إلا ولها حل -بإذن الله- 🌴وإن من خطوات التفكير الإيجابي أن يعي الشخص أن هناك مشكلة "ولكن بحجمها الحقيقي دون مبالغة" ، و يثقف نفسه جيدا من مصادر موثوقة 🌴✨ الحالة نراها مبدئيا أقرب إلى وجود "أعراض" متداخلة من اضطراب ( القلق، الاكتئاب، التكيف) ، ربما اتضحت أكثر بعد (صدمة عاطفية) ، و أحدثت حالة انفعالية وردات فعل غير منضبطة خاطئة " تأقلم سلبي" .. وإليك التوصيات التالية : 

✨ ضرورة مراجعة طبيب نفسي بأقرب وقت ممكن، للقيام بالتقييم الشامل من أجل تحديد التشخيص الدقيق والتدخلات العلاجية المناسبة لحالتك بالضبط، وقد يطلب بعض التحاليل ( كفحص الغدة الدرقية والفيتامينات... )، لاستبعاد أي مشاكل صحية جسدية لمعرفة الأسباب و الانفعالات غير المنضبطة التي أثرت على الفاعلية و التأقلم، وإيجاد الحلول في حياتك الشخصية والاجتماعية والمهنية "... والدواء النفسي يحسن المزاج ويزيل الأعراض المزعجة ، وينبغي أن لا توقف العلاج من تلقاء نفسك إذا شعرت بتحسن، فالانسحاب من العلاج الدوائي ينبغي أن يكون بإشراف الطبيب المشرف على حالتك حتى لا تصاب  بأعراض انسحابية و تنتكس حالتك -لاقدر الله- .

✨ أهمية ( التنفيس الانفعالي Catharsis ) ، أو التعبير عن أفكارك و مشاعرك و مخاوفك بأسلوب صحي راقي للثقات للحكماء من الأهل والمختصين وعدم كتمانها .

🌾من العلاجات النفسية المفيدة _طبعا حسب تشخيص الحالة _ تقنيات من " العلاج المعرفي السلوكي CBT " ، لتصحيح المفاهيم الخاطئة ،و يقدم الفريق المعالج  معلومات عن هذه الأعراض وكيفية التعامل معها و تعلم مهارات ضرورية للحياة وتطوير الشخصية مثل : " الثقة بالنفس وتقدير الذات ، إدارة التوتر Stress  Management ، فن التواصل ، وإدارة المشاعر، مهارة حل المشكلات ، ومهارات التأقلم، و إدارة الضغوط، ومهارات التفكير الإيجابي واتخاذ القرار الصائب، وتعديلات على نمط الحياة، مثل : " الانتباه إلى النظام الغذائي وممارسة الرياضة المناسبة "، وسائل صحية للتغلب على المشاعر السلبية من خلال" تمارين الاسترخاء الذهني و العضلي والتنفس العميق"✅ مع ضرورة الاتفاق مع الفريق المعالج والأهل على      " خطة حماية Safety Plan "، لتكون في بيئة آمنة بعيدا عن أي مخاطر ، المهم الالتزام بتعليماتهم و اطلاعهم على أي تقدم يحصل أولا بأول 🌾

⬅️ هناك مبادئ نفسية تقول: ( ما تمارسه يوميًا ستتقنه بكفاءة، عندما تمارس القلق ستقلق لأتفه الأمور، وعندما تمارس الغضب ستغضب دون سبب، لذا مارس الطمأنينة لتتقن السكينة، ومارس التفاؤل والأمل لتتقن راحة البال، ومارس الثقة وحسن الظن بالله في حياتك تنعم بالسعادة والأمان والخير ) . 

🌴 ( العلاج بالمعنى ) : إعادة صياغة و إعطاء معنى إيجابي جديد وأجمل : فالحياة رحلة وأحلى ما فيها أن يعرف الإنسان ذاته و يطورها ، ليكون على قدر المسؤولية تجاه خالقه يستمد القوة منه سبحانه : ( إياك نعبد و إياك نستعين ) ، و يستثمر طاقاته ونقاط قوته في ميادين الخير الكثيرة مع أهل الصلاح ( بعيدا عن خطوات خاطئة "التأقلم السلبي كالانعزالية " الذي زاد من المشكلة ) بل سعيا و اجتهادا و استعدادا للمضي بحكمة ونشاط وحيوية في طريق الخير . 

🌾 ( المرونة النفسية ) : مرونة ذهنية وتفكير ملائم جديد غير المعتاد عليه : النظر بإيجابية للأمور من زاوية مختلفة " كالتركيز على إعادة ( نبع المودة والتعاون والتواصل الفعال مع الأهل والأصدقاء الصالحين )، من جديد لمساحتك الآمنة .. سلطوا الضوء على القيم والمعاني الجميلة الموجودة عند كل شخص فيكم مع الاتفاق على برنامج متنوع للقيام بأنشطة مشتركة مفيدة تزيد من المودة والرحمة _ فيتلاشى (الفراغ العاطفي )، وتكون المودة والرحمة ، مع تكوين صورة ذهنية أفضل للاستفادة من الفرص والبدائل المنافسة في الأنشطة العلمية والاجتماعية وغيرها مما يرضي الله سبحانه .. فيتحقق " الأمان والاستقرار" و     " التوازن النفسي " سعيا للإعداد و الاستعداد والتهيئة لتطوير الذات والإمكانات العلمية والمادية والشخصية _ وكل شيء له وقته المناسب _( وهناك دورات تأهيلية للمقبلين على الزواج )، لاتخاذ القرار والاختيار الصحيح _ في الوقت المناسب _ " للزوجة الصالحة المناسبة لك " بعونه وتوفيقه -سبحانه وتعالى- .

✨( فالتأقلم أو التكيف مهارة نفسية ) تعكس "ردود أفعال" كل شخص : أسلوبه في التفكير ومستوى إدراكه " للواقع " ومدى تقديره الشخصي للعواقب .

✅ المحافظة على برنامج يومي ينظم الحياة حيث الفاعلية والإنتاجية ؛ فيتلاشى القلق والتوتر الناتج عن الفراغ بجميع أشكاله.

✅ " استبصار Insight " الفرد لما لديه من "نقاط القوة" هو الداعم النفسي الأول لتدبير أموره الحياتية بحكمة و روية تحقق له الأهداف المرجوة .

✨" الأزمة الحقيقية " لا تتمثل في نوع الضغط النفسي وشدته ، ( و إنما تتمثل في  " الاستسلام " لمشاعر " الإحباط" و لوم الذات و الظروف" مما يشكل " دائرة من الصراع "، تبدد طاقات الإنسان الفكرية والنفسية " والشعور بالوهن النفسي " فيفقده القدرة على مواصلة الحياة بطمأنينة .

✨ التركيز على" المشكلة و تشويه الحقائق: كالمبالغة في المشكلة " دون الاهتمام بحلها ".. يحدث تعقيدا و صراعا مستمرا ( لأنه ينظر لذاته نظرة العاجز عن خوض مشاكل الحياة " لعدم رؤيته لنقاط قوته من مهارات و قدرات تمكنه من ضبط انفعالاته واستثمار معارفه " ) .

✨ من الطبيعي أن لا تحقق كل ما تريد و تواجهك الصعوبات ؛ لذا من الضروري وجود  " وسائل مساندة " لتحسين وسائل تواصلك مع متغيرات الحياة .

✅ " العاقل الناضج " من يسارع لمعالجة ذاته من المماطلة والتهرب ويسارع للتدرب على تقنيات نفسية مثل : 🌾" المواجهة الحكيمة "  Exposure 🌾بالخيال ثم بالواقع ويفضل بإشراف المختصين " لما يصادفه من مواقف تستثير قلقه و مخاوفه.. وشيئا فشيئا تزول الحساسية وينخفض مستوى سلم القلق  -بإذن الله تعالى-, وتفيد في ذلك تمارين الاسترخاء كالتنفس العميق .. وتقنية Here and Now حيث تعود إلى التفكير في اللحظة الآمنة الجميلة التي أنت فيها ونعم الله لا تعد ولا تحصى . 

✅النظر لمواقف" الإحباط" على " أنها محكات وخبرات ".. تطور ردود الأفعال و تستنهض ما لدى الإنسان من أفكار وخطط بناءة لإدارة حياته بشكل أفضل .

✅ ( لا تستسلم  للأفكار السلبية و حقرها ) : وجه رسائل إيجابية عن ذاتك ،و قل في نفسك : أنا قادر-  بإذن الله - على تجاوز قلقي و مخاوفي و تلك الوساوس والأفكار السلبية لا تمثلني لأني أملك الجرأة و الثقة اللازمة وهذه الأفكار التي تراودني غير صحيحة، فبرمجة أفكارنا ومشاعرنا بشكل إيجابي ستنعكس إيجابا في توجيه سلوكنا وتجاوز مخاوفنا باختلاف أنواعها . 

✅ضمن برنامج مشترك _ و أعط كل ذي حق حقه _ مع الأهل والأصدقاء الصالحين في مراكز الخير .. اكتشف نقاط قوتك و مواهبك وقدراتك و قوموا بأنشطة مفيدة تفاعلية " رياضية ثقافية اجتماعية علمية تطويرية " ، لتكوّن لك بصمة إيجابية ودور متميز أفضل وأفضل في مجتمعك -بإذن الله تعالى- 

⬅️✨ لا تترددوا أبدا بالاستشارة والمتابعة معنا : مرحبا بكم دائما في منصة المستشار ، ويسعدنا أن نتابع معكم حالتكم والتقدم الحاصل.. حفظكم الله و بارك فيكم.. اللهم آمين

مقال المشرف

فضل شهر الله المحرم

الحمدُ لله مكورِ الليلِ على النهارِ، ومكورِ النهارِ على الليلِ، وأشهد ألا إله إلا الله وحده لا شري ....

شاركنا الرأي

للتنمر آثار سلبية على صحة الطفل وسلامه النفسي والعاطفي. نسعد بمشاركتنا رأيك حول هذا الموضوع المهم.

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: أيهما تفضل الإستشارة المكتوبة أم الهاتفية ؟

المراسلات