أزمة نفسية
67
الاستشارة:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته حياكم وبياكم وجعل الفردوس مثواي ومثواكم أنا أعتذر لأنني سوف اطيل عليكم برسالتي هذه التي توصف حالي أنا ياجماعة اريد وأطلب المساعدة أنا في طريق التعافي من الاباحيه والعادة السرية من 2022 أوصل لي ارقام وأزل وهكذا لكن لاحظت أنا حياتي اصبحت منتظمة اكثر واكتشفت نفسي واحس إني سيطرت على نفسي الآن أنا ليا اكثر من أربعة شهور تعافي لا عادة ولا مشاهدة لكن حدت معي هفوة من بداية الشهر  الرابع وهيا بحت عن موقع اباحي وبعدها اغلقت لم ارى شئ ومن تلك اللحظة وانا امر بي حالة اكتئاب وتوتر وضيق ساعات قليلة احسست اني رجعت لوضعي الطبيعي وبعدها رجعت لي هذه الحالة الاكتئاب من قبل تأتيني ايام معدودة بعد زلة او انتكاسة اما لان أنا داخل اكثر من الشهر بهذه الحالة  واحياناً احس بنفسي رجعت شخصيتي الاولى ماقبل التعافي وهذا سبب لي احباط شديد وانا كل مابنيته راح وأنا دماغي لن يرجع الي الطريق التعافي التي بنيتها من تلات سنين شعور هدا ما الحل معه  ام هيا فترة و هل هنالك من مر بها وعدت ماهيا الحلول في هذه الحالة واني اجاهد نفسي كل يوم رغم انه لا يوجد شغف ولا حماس بفعل شئ لكن انغمس في الحياة وأحاول ان أتصرف بشكل طبيعي وانجز عادات ايجابية ولا أفكّر كثيرا في النتائج بالرغم أنني اعلم اني في غير وضعي الطبيعي لكن ماعندي حل آخر هل هكذا تصرف صحيح والسليم في هكذا مواقف أم أنا ادخل نفسي في مأزق وانا اشتغل في شغل يحتاج الي مهارة التعامل وانا بهذه الحاله مستمر واخشى ان يكتشفو امري. الاستمرار في العمل وتوكل علي الله افضل أم التوقف هذه الفترة افض أنا مشترك في قروبات تعافي معروفة عالتلجرام وبارك الله فيكم وعافاكم وعافاني الله من جميع الأمراض

مشاركة الاستشارة
12, مسائاًايو, 2024 ,05:40 مسائاً
الرد على الاستشارة:

أولاً _ أسأل الله لك الثبات .

ثانياً _ الموضوع مؤقت والدليل تعافيك من هذا الأمر السيئ ، سواء المشاهدة أو العادة ، وما حدث كان ارتداداً فقط ولكن الحمد لله أنه لم يستمر سوى دقائق ولم يتم مشاهدة شيء وهذا أمر طبيعي الشعور بالانتكاسة أو القلق والاكتئاب لأنك في مرحلة تعافٍ ، والرجوع لمثل المساحة السابقة المرتبطة بالمتاعب والاكتئاب ارتبطت بالعودة بشكل أكبر لأن داخلك يرفضها ويراها بشكل أكثر سوءاً من السابق .

الأمر طبيعي جدا وبالعكس يدل على التعافي و رفضك التام للرجوع مما ولد لديك القلق و سيذهب بالتدريج مع الانشغال بالعمل و مزاولة الرياضة و القراءة لأهميتهما في تغذية العقل وطرد الطاقة السلبية والابتعاد عن التفكير السلبي أو التوقعات التي لن تحدث مع الاهتمام بالعبادة وذكر الله والمداومة على الطاعات والأعمال التي تعزز التعافي وتحفز النفس وتزرع الطاقة الإيجابية في داخل الإنسان ، ومن المهم الانشغال والخروج من التفكير في الأمر لأنه أمر عارض و مؤقت .

 

مقال المشرف

ممنوع القراءة.. لغير المتزوجين الجدد

التهاني والتبريكات التي تبرعمت على الشفاه المحبة لكم، تزرع البهجة في قلوبكم المقبلة على الحياة بأثوا ....

شاركنا الرأي

للتنمر آثار سلبية على صحة الطفل وسلامه النفسي والعاطفي. نسعد بمشاركتنا رأيك حول هذا الموضوع المهم.

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: أيهما تفضل الإستشارة المكتوبة أم الهاتفية ؟

المراسلات