أريد حلاً
68
الاستشارة:

السلام عليكم

من فضلك اريد حلا للاضطرابات النفسيه
والشعور بالخوف والقلق حيال المواقف والخوف من التجربه والتراجع ،ايضا
الشعور بالفقد لاشخاص خارج حياتى حاليا والتفكير الزائد وعدم الاستقرار
النفسي ؟؟؟

مشاركة الاستشارة
31, مسائاًارس, 2024 ,11:27 مسائاً
الرد على الاستشارة:

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته وأهلاً ومرحباً بك .

علينا ألا نصدر أحكاما على أنفسنا بوصف هذه المشاعر "اضطرابات نفسية"، من الطبيعي أن نشعر بالخوف والقلق من حين لآخر، وخاصة إذا كان نظام حياتك مرهق ومتعب وغير مُنظم على  الصعيد (العملي /العاطفي / الأكاديمي/الغذائي/النوم ) ، فأنت لم تخبرنا عن عمرك أو إن كنت تعمل أو تتعلم أم كلاهما، وهل تعرضت لتجربة مؤلمة أو مزعجة سابقا أو حالياً..؟

بالنسبة إلى شعورك بالخوف من التجربة الجديدة والتراجع..هذا مرتبط بالتخطيط أو التنفيذ الجيد، وأيضا يرتبط  بمدى ثقتك بقدراتك وإمكانياتك، وهل أنت شخصية مترددة..؟! بالرغم مما لديك من قوة وقدرات..!!

أريدك أن تعلم أن الخوف من التجربة هو شعور يعاني منه الكثير من الأشخاص، لا بأس أن تخاف من خوض أي تجربة جديدة بشرط ألا يظل شعور الخوف يلازمك طوال فترة التجربة أو يعيقها ويفشلها، وهذا سيسبب لك الخوف والتراجع السريع بدل التقدم خطوات.. لذا ؛ عليك تحديد سبب شعور الخوف، ليتم علاج السبب وهذه خطوة إيجابية لك نحو التخطيط والإنجاز الصحيح.

رتِب المشكلات التي تواجهها في حياتك حسب أولويتها، يمكنك الحد من القلق من خلال إدارة وقتك وطاقتك بعناية.

من إيجابيات التجربة : هو أن خوض التجربة ليس النجاح أو الفشل ولكن التعلم من الأخطاء واكتساب معلومات جديدة غنية بالمعرفة سترفع من مستوى الاستفادة ونجاح التجربة التالية .

من أجل تخفيف القلق يمكنك تعلم تقنية التنفس، فهي تساعد على تقليل العوارض الجسدية :

*    تنفس ببطء وبعمق من خلال أنفك لمدة 5 ثواني ( شهيق) .

*    احبس أنفاسك لمدة 3 ثوان ثم إخراج النفس (زفير) .

*    ركز على إرخاء عضلاتك عند الزفير.

حاول ممارسة التقنية بضع مرات في اليوم، بحيث تستعملها بشكل طبيعي عندما تبدأ في الشعور بالقلق.

وأيضا ممارسة الرياضة تساعدك على التخلص من مشاعر الخوف الداخلي ، لأن الرياضة تعزز إفراز الدوبامين(هرمون السعادة) ، وهرمون الاندرفين يحسن الشعور بشكل عام.

مع تمنياتي لك بالراحة والهدوء ومستقبل مشرق .

 وفي حال استمرت هذه العوارض لديك  لأكثر من 6 أشهر، أنصحك بالتواصل مع أخصائي نفسي لمساعدتك لتخطي هذه المشكلة قبل أن تتفاقم وتعيق حياتك المهنية والأكاديمية، وللتعرف على أنماط التفكير والسلوكيات التي تؤدي إلى مشاعر مزعجة لتغيرها ،فلا تتردد أبدا بالاستشارة والمتابعة معنا، ويسرّنا تواصلك معنا على هاتفنا الاستشاري /920000900.

مقال المشرف

ممنوع القراءة.. لغير المتزوجين الجدد

التهاني والتبريكات التي تبرعمت على الشفاه المحبة لكم، تزرع البهجة في قلوبكم المقبلة على الحياة بأثوا ....

شاركنا الرأي

للتنمر آثار سلبية على صحة الطفل وسلامه النفسي والعاطفي. نسعد بمشاركتنا رأيك حول هذا الموضوع المهم.

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: أيهما تفضل الإستشارة المكتوبة أم الهاتفية ؟

المراسلات