التوتر والقلق ونوبات الهلع
136
الاستشارة:

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته جزاكم الله خير الجزاء على الموقع المتميز والمفيد اسأل الله ان يجعله في ميزان حسنات القائمين والمشرفين عليه اخواني انا شاب ابلغ من العمر 28 عاما اب لطفلين اقيم في تركيا منذ فترة من الزمن لم اكن اعاني من اي مشكلة صحية او نفسية ولله الحمد بأستثناء مشكلة في الكولون ولكن منذ فترة 7 اشهر تقريبا وتحديداً منذ شهر رمضان الكريم الماضي أصبحت اعاني مشكلة لا اعرف مصدرها ان كانت عضوية ام نفسية سأقوم بشرحها في السطور القادمة واتأسف مقدما على الإطالة

بدأت مشكلتي في احد الايام عندما كنت جالس عند حلاق ما ان جليت على الكرسي حتى اصبت بحالة من ضيق النفس وتسارع في نبضات القلب ورعشة في جسمي شعور مرعب مررت به لم استطع اكمال الحلاقة وخرجت وبدات الوساوس تنتابني عن ما حدث لي بحت عن الاعراض في مواقع النت وكانت النتيجة انها اعرض لازمة قلبية وهنا بدات معاناتي اصبح الامر يتكرر واي نبض او ضيق في التفس يأتي لي اقول لنفسي سوف تصيبني نوبة قلبية ولكن الامر يمر بسلام ولكن حياتي اصبحت صعبة من كثر التفكير والوسواس يدي لا تكاد تبتعد عن جهة القلب وانا اتحسس النبض تطور الامر واصبحت اعاني من شعور الخوف والقلق والتوتر والعصبية الزائدة واستفز من اي شيء رغم ان هذا ليس من طباعي ابدا  وثم اصبح ضيق النفس وتسارع النبض والتفكير في الموت لا يكاد يفارقني اصبت بحالة من الكأبة لم يعد هناك شيء في الحياة يجعلني اشعر بالفرح او السعادة حتى اكثر الاشياء التي احبها اصبحت لا تعني لي شيء وفي هذا الفترة رزقت بطفلي الثاني وكان هذا من اصعب الاشياء التي مررت بها حيث اني لم اسعد وافرح بقدومة وكأن شيء لم يحدث وكان هذا الامر يحزنني يحث اني لا اعرف مالذي يحدث لي كل ما افكر به هو موعد الازمة القلبية والخوف منها تطور الامر حيث اصبح الركوب في سيارة يمثل كابوس لي حيث اني ما ان اركب في سيارة حتى ولو لمسافة قصيرة حتى يضيق نفسي وتتسارع نبضات قلبي واشعر بدوار وتنمل في الاطراف وثقل في الرأس وتنتهي هذه الاعراض عند النزول مباشرة ولكن شعور التوتر لا يفارقني اصبحت اتوتر من اي شيء تقريبا مثل عندما اسمع صوت عالي او عندما يقوم احد بزيارتي في المنزل او عندما اذهب لزيارة احد حتى اصبحت لا ازور اي احد ولا احضر المناسبات واختلق الاعذار لذلك اصبحت حياتي عبارة عن جحيم ذهب لزيارة طبيب وطلب مني تخطيط للقلب وكانت النتيجة جيدة لا يوجد شي النبض 77 والضغط 130/80 وقمت بعمل تحاليل لدم وكانت النتائج جيدة جدا لا يوجد اي مشكلة ولله الحمد بأستثناء زيادة بسيطة في خضاب الدم كتب لي الطبيب دواء  mg25 laroxyl ونصحني بممارسة الرياضة وبالفعل بدأت ببمارسة الرياضة وبعد بدأ تناولي لدواء تحسنت حالتي النفسية وقل الاكتأب وحاله عدم المباله ولله الحمد ولكن مشكلة التوتر والقلق وضيق النفس والنبض  ما زالت مستمرة الى هذا الوقت ارجو ان تقدمو لي نصائح او افادة اعتذر مجددا عن الإطالة وجزاكم الله كل الخير 

مشاركة الاستشارة
24, ديسمسائاًبر, 2023 ,05:37 مسائاً
الرد على الاستشارة:

أخي الكريم ,.. قد تعترض الإنسان خلال سنوات حياته بعض الأحداث الصادمة والمؤثرة على الصحة النفسية والتي تؤدي إلى تراكمات كبيرة في الوعاء النفسي، وقد يعتقد إنها تستمر معه طوال حياته و تعكر صفوها.

مقال المشرف

الرقابة الذاتية

إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستهديه، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا، ومن سيئات أعمالنا ، من يهده الله ف ....

شاركنا الرأي

للتنمر آثار سلبية على صحة الطفل وسلامه النفسي والعاطفي. نسعد بمشاركتنا رأيك حول هذا الموضوع المهم.

استطلاع رأي

هل تؤيد تحويل منصة المستشار إلى تطبيق على الجوال؟

المراسلات