انفصال
73
الاستشارة:

انفصلنا بعد خمس سنين،، من سنتين حصل بينا مشكله بسبب ان صاحبتي الوحيده والمقربه ليا جدا خطيبها كان عندي عالاكونت وهو قالي اشيله كتير وانا كنت برفض عشان عارفه ان صاحبتي هتزعل لان هي بتعتبرني اختها ويوم قعد يزن عليا كتير وفالاخر شيلته عشان يبطل


،و وموقف تاني عمل مشكله يوم مكانو بيجيبو الدهب وقفت اتصورت معاهم مع صاحبتي وخطيبها واهله واهلها وكنت واقفه جمب مامته،،،


من وقتها وهو بيقولي انه تعبان نفسيا وم قادر يتخطي وانا اذيته وطول الوقت يحسسني بتأنيب ضمير وحاولت مليون مره اراضيه واصالحه عملت كل حاجه ممكن تتعمل فعلا ، حتي مشاكله فالبيت كان بيرميها عليا ويقولي انتي السبب وانا مليش دخل اصلا وسيبنا بعض كتير وكنا نرجع ،


مع انه بيبرر لنفسه كل حاجه كان بيعملها اخر حاجه كان عامل لاف لصوره بنت ع تويتر ومحترمش اني ممكن اضايق وقعد يقولي عادي ،،


كان شويه يكلمني كويس وقدامها عشره لا عشان تعبان من الاذي ال اتسببتهوله ، كان كل مره اسيبه ونرجع يوعدني هيقفل عالموضوع ويرجع يفتحه تاني،، استحملته كتير وكان بيفضل يرمي عيوبه فيا 


، وبعد كل دا اخر مره دي هو ال طلب ننفصل ولسه شايف لحد دلوقتي اني اذيته ودمرتله حياته م قادره اصدق ولا افهم لحد دلوقتي انا عملت فيه اي او انا فعلا كدا اذيته؟؟ 


محتاجه افهم اذيته ازاي ومحتاحه اعرف ازاي اتخطي الموضوع واموڤ اون لاني مس مستوعبه اصلا ال حصل وان الموضوع خلص كدا 

مبعرفش انام بطبق بالايام وارجع انام نوم خفيف ساعتين تلاته وارجع اطبق 

مشاركة الاستشارة
24, أغسطس, 2023 ,07:27 مسائاً
الرد على الاستشارة:

أرحب بك عزيزتي ؛وأشكرك على صراحتك وطلب الاستشارة .

أولا: أنت لم تفعلي أي شيء خطأ ولا أي ذنب لذلك من ناحية تأنيب الضمير اطمئني لأنك لم تؤذي أحد .

ثانيا: أهم نقطة ثقتك بأخلاقك وبنفسك وقد جعلتِ خاطر لصديقتك ووقفتِ معها وهذا الشيء ليس خطأ .

ثالثا: هو شخص مؤذي واتكالي ووجد منك فرصة لإلقاء اللوم وإلقاء الفشل على الآخرين وهذه الشخصيات وجودها في محيط حياتنا سلبي ويسبب نوع من التوتر والضيق .

رابعا: كان عليك من البداية أن توضحي له الخطوط وتتكلمي بموضوع الزواج والخطبة لأن هالشيء عواقبه سيئة، علاقات طويلة و دون أي رابط رسمي .

خامسا: احمدي الله دائما وأبدا بأنه أبعد هذا الشخص من طريقك ، واهدئي واطمئني وأنت لم تفعلي شيء تلامي عليه سوى ارتباطك واهتمامك بتلك الشخصية .

بالنهاية ؛ أتمنى لك الاختيار الموافق والمناسب واستخيري الله قبل أي شيء دائما .


إضافة من المدقق الشرعي :

أختي المستشارة الكريمة ؛ لقد حدّ لنا الإسلام حدودا في العلاقات بين الجنسين فأي علاقة خارج إطار الخطبة الرسمية هي في الغالب لا ترضي الله -عزّ وجلّ-,  وهي هدر للمشاعر  و تشتت للذهن و وإجهاد للقلب والفكر .. وكلّما حفظت الفتاة نفسها وتجنبت العلاقات مع الرجال كان ذلك أعزّ لها وأسعد لقلبها وأريح لنفسها وأرضى لربّها وسيسخّر الله لها الرجل الطيّب الذي يأتي راغبا بها من كلّ قلبه وبكامل إرادته ليبني معها الحياة المستقرّة المستقيمة بإذن الله تعالى .

فأريحي نفسك من عناء الانشغال بعلاقات ومشاكل وهموم أنت في غنى عنها ، وانشغلي بتطوير نفسك وخدمة دينك ومجتمعك تجدي السعادة والراحة .

وفقك الله وأسعدك .

مقال المشرف

ممنوع القراءة.. لغير المتزوجين الجدد

التهاني والتبريكات التي تبرعمت على الشفاه المحبة لكم، تزرع البهجة في قلوبكم المقبلة على الحياة بأثوا ....

شاركنا الرأي

للتنمر آثار سلبية على صحة الطفل وسلامه النفسي والعاطفي. نسعد بمشاركتنا رأيك حول هذا الموضوع المهم.

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: أيهما تفضل الإستشارة المكتوبة أم الهاتفية ؟

المراسلات