تدخل امي في حياتي
152
الاستشارة:

انا امرأة متزوجة عمري 26 سنةو عندي طفل لدي مشكل مع أمي تتدخل في حياتي الزوجية، مع أنني الحمد لله ليست عندي مشاكل مع زوجي أقول لها أن كل شيئ على ما يرام فاطمئني لكنها تهتم بكل صغيرة وكبيرة تخص حياتي الزوجية وتسألني أسئلة محرجة عن زوجي دائما عندما أتصل بها يكون موضوع حديثها عن زوجي متى أتى ومتى خرج، ومتى ستنتهي منك العادة الشهرية افعلي كذا مع زوجك لا تفعلي كذا مع زوجك وعندما اتي لزيارتها تتحدث طوال الوقت عن زوجي مع إنني حاولت التكلم معها باللين فقلت لها هناك مواضيع كثيرة مسلية لنتكلم فيها لكنها لا تريد، ودائما تسألني لماذا زوجي لا يمازحها ولا يهتم بها فأقول لها أن طبعه هكذا أرجو من القراء إفادتي

مشاركة الاستشارة
19, مسائاًايو, 2023 ,06:46 مسائاً
الرد على الاستشارة:

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيد المرسلين نشكرك أختي الفاضلة اختيارك لمنصة المستشار الإلكترونية التابعة لجمعية التنمية الأسرية بالأحساء ونحييك ونرجو لك الفائدة .

لقد تم الإطلاع على مشكلتك ولله الحمد إن أمورك مع زوجك وابنك بخير وهذه نعمة تحمدين الله عليها . 

عزيزتي لم يتم الرد على الاختبار النفسي ،كما أن هناك بعض النقاط لم تذكريها في الاستشارة مثل:

 لم تذكري بداية زواجك منه وهل كانت راضية عنه وعن زواجك به ،كذلك لم تحددي ما الأشياء التي تقولها لك افعليها أولا تفعليها

لم تذكري إن لديك أخوان أو أخوات ،وإن كان أبوك على قيد الحياة ووضع أمك الاجتماعي وإن كانت تعاني من أمراض مزمنة أو نفسية  .

كل هذه الاستفسارات حتى تتضح لنا تفاصيل المشكلة أكثر

 اختي الفاضلة:

أعانك الله تفهمي نفسيتها وأن أسئلتها لك للاطمئنان عليك حاولي تطمنيها وتخبريها أن وجد موضوع يستحق أن تخبريها به ستخبرينها دون أن تسألك ولكنك أنت تريدين أن تطمئني عليها وتسألي عنها وعن أحوالها ولاترغبين بسوالف عن زوجك لأنك خرجتي من بيتك لتغيري جو البيت  وكذلك في الاتصال ، حاولي أن تبحثي لها عن شيء يشغلها كالذهاب إلى جيران أو صديقات .

أيضا تحدثي معها عن مواضيع أخرى قبل أن تسألك إذا سألتك التزمي بالصمت وردي بإجابات خفيفة وتظاهري بالانشغال حتى لا تغضب عليك ،كما عليك أن تخبريها أن زوجك يحترمها ويعتبرها مثل أمه ودائما يدعو لها لأنها تعتبره مثل ابنها وتتمنى لكم حياة سعيدة .

اذكري لها قصص مشابهة عن مشكلتك وماذا يقول الشرع فيها وأهل الاختصاص إن رأيتِ ذلك مناسبا ما إن رأيت إنه ما زال تكرر بعد رغم هذا صارحيها بأن هذه المواضيع غير مهمة ولا تعجبك وأنت تستمتعين بالجلوس معها وأنك خرجت من بيت زوجك عشان ترتاحين وتسولفين مع أمك أمور أخرى .

وأخيرا أسأل الله لك حياة سعيدة وأن يحفظ لك زوجك وابنك وأمك ويسخرها لك ويعينك على طاعتها والحمد لله رب العالمين  .

مقال المشرف

عشر ذي الحجة

إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستهديه، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا، من يهده الله فهو ....

شاركنا الرأي

للتنمر آثار سلبية على صحة الطفل وسلامه النفسي والعاطفي. نسعد بمشاركتنا رأيك حول هذا الموضوع المهم.

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: أيهما تفضل الإستشارة المكتوبة أم الهاتفية ؟

المراسلات