اشعر بالقلق والتوتر الدائم من أي شيء
76
المستشير:

mostrshed

الاستشارة:

السلام عليكم
اشعر بالقلق والتوتر الدائم من اي شيء حتى من الذهاب للمدرسة او التحدث مع المعلمات والشعور بألم في معدتي عند القيام بذلك حتى عند الخروج إلى اي مكان عام مثل المول أو الحدائق ولا أستطيع التحدث مع الغرباء إلا بعد محاولات وتخيل سيناريوهات
بيني وبين عقلي وأشعر أن لدي رهاب من الذهاب إلى الاجتماعات العائلية ولا أعلم سبب ذلك علمًا بأني أريد أن أتحدث مع أي شخص بدون خوف وتوتر وأشعر أن ذلك يسبب لي عائق في التعامل مع حوائجي فما العمل؟

------------------------------------
بيانات المسترشد الأساسية :

الجنس:انثى
تاريخ الميلاد:٢٠٠٥/١/٢٧
البلد:السعودية
معلومات إضافية:لا شيء
الترتيب بين الأبناء :الوسطة
عدد أفراد الأسرة :تسعة
مستوى الدخل :لا يوجد
هل حصلت على استشارة :لا
الحالة الاجتماعية:عزباء

معلومات إضافية:

هل حصلت على استشارة :
لا

مستوى الدخل :
جيد جدا

عدد أفراد الأسرة :
3

الحالة الاجتماعية :
عزباء

الترتيب بين الأبناء :
2

مشاركة الاستشارة
12, سبتمسائاًبر, 2022 ,02:22 صباحاً
الرد على الاستشارة:

في البداية أشكرك على التواصل مع موقع المستشار، كما أشكرك على حرصك في متابعة حالتك النفسية، وفيما يخص مشكلة الرهاب الاجتماعي إن شاء الله لها حل، و تستطيعين مقاومته. لكن في البداية يجب أن تعلمي إن مشكلة الرهاب الاجتماعي تتضمن مشكلة أخرى ألا وهى :" القلق ", ومن ثم يجب عليك أن تتخلصي من القلق أولا قدر الإمكان ، ثم يكون من السهل عليك -إن شاء الله- التغلب على الرهاب الاجتماعي . ويمكنك اتباع الإرشادات السلوكية التالية : أولا -مواجهة القلق : 1- تعلمي مواجهة القلق ودربي نفسك على ذلك من خلال جلسات الاسترخاء والتخيل... بمعنى.... يمكنك أن تتخيلي موقف بسيط جدا يثير القلق، ثم قولي لنفسك هذا لن يؤثر علي، ثم اصرفي ذهنك عنه من خلال جلسة استرخاء تتضمن أي شيء محبب لك ( قراءة قرآن ، مشاهدة برامج تلفزيونية ... إلخ)… ثم استمري و-بإذن الله- سوف تتخلصي شيئا فشيئا من مشاعر القلق . 2- مواجهة القلق بالاسترخاء الجسدي...كيف؟ أ‌- شد عضلات جبهتك بقوة واستمري في ذلك لمدة 30 -60 ثانية، ثم أرخ هذا الشد ببطىء وأثناء ذلك فكري أو اسمعي أو تأملي في شيء إيجابي . ب‌- يمكنك عمل ذلك في كثير من أجزاء جسمك. ثانيا: استبدلي المشاعر السلبية (القلق_الخوف_ الهلع..) بمشاعر أخرى إيجابية ( التفاؤل – الثقة بالله..) . ثالثا: تحتاجين إلى مهارات التعبير الانفعالي: أي ابحثي عن صديقة مؤتمنة تتحدثين معها بحرية وطمأنينة، وتعبري لها عما تشعرين به من آلام و منغصات الحياة. رابعا: مواجهة الخجل أثناء الحديث مع الناس ..... كيف؟ ... من خلال : 1- تقوية الثقة بالنفس . 2- وأن تكوني مقتنعة بنفسك أولا . 3- وأن تُعلي من قيمة نفسك . 4- ولا تقللي من نفسك . 5- وأن تؤمني بقدراتك . خامسا - و أما مشكلة التواصل والحديث مع الآخرين فأنت بحاجة إلى اكتساب بعض المهارات الاجتماعية ..... كيف هذا؟ .... من خلال : 1- دربي نفسك على الحوار مع من تعرفين ( إخوتك، والديك ...إلخ) . 2- اصطنعي مواقف حوارية مع الآخرين . 3- استغلي أي مناسبة اجتماعية في البيت أو أي عزومه (عشاء – قهوة ...) ، ثم تُلقى فيها كلمة من ذهنك، أو حتى من ورقة مكتوبة أمام من تعرفين ( إخوتك، والديك ...إلخ) . 4- تخيلي أنك أمام جمع من الناس وتلقين عليهم كلمة ترحيبية أو تعريفية بنفسك . 5- حاولي أن تختاري الجمل البسيطة السهلة . 6- عبري عما يدور بداخلك بدون خوف وبدون حساسية (طالما أنك في إطار الأدب) . الله من وراء القصد، وهو المستعان .

مقال المشرف

التربية بالحب والقرب

إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستهديه، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا، ومن سيئات أعمالنا، من يهده الله فل ....

شاركنا الرأي

ما رأيك في منصة المستشار بشكلها الجديد؟

استطلاع رأي

هل تؤيد الاستشارات المدفوعة ( بمقابل مالي )؟

المراسلات