اليوم الوطني.. نحلم ونحقق
106
تتزين المملكة العربية السعودية من شمالها لجنوبها وشرقها لغربها بصحاريها، جبالها، بحرها وسواحلها بأجمل حلة. مابين تمر الأحساء وكليجة القصيم، زيتون الجوف ورائحة القهوة السعودية من الجنوب وتحديدا من مزارع جيزان، ازدانت واكتست سعوديتنا الحبيبة باللون الأخضر لاستقبال اليوم الوطني الثالث و التسعون. شموخ، فخر، انتماء ووطنية، أجواء باذخة الجمال، مشاعر حب وغرام بل عشق يعيشه السعوديون والمقيمون على حد سواء. الثالث والعشرون من سبتمبر هو يوم استثنائي لكل سعودي وسعودية، تحتفي به المملكة قيادة وشعبا بيوم عزيز على قلوبنا تتجلى فيه مظاهر الاعتزاز بهذا الوطن المعطاء بقيادة مولاي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو سيدي ولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان -حفظهما الله-.

- نفخر اليوم بما سطره الملك عبدالعزيز آل سعود – طيب الله ثراه - من أمجاد لبلادنا مرورًا بأبنائه الملوك البررة – رحمهم الله - حتى هذا العهد الميمون، وكسعوديين نستحضر بهذه المناسبة واقعا نعيشه حافلاً بالعمل الدؤوب والمبادرات والخطط التنموية الضخمة ومشاريع عملاقة لنحقق رؤية السعودية. رؤية تثبت تقدم المملكة بشكل مستمر وشاهدا على وطن عظيم لدى أبنائه العزيمة والإصرار في تذليل الصعابت والوصول إلى القمم. نرى مرأي العين ولله الحمد النمو والازدهار بشكل يومي، نسطر الإنجازات عاما تلو الاخر عل جميع الأصعدة وكافة المستويات، ذلك كله نتاج قرارات حكيمة وتوجيهات سديدة لقيادتنا الرشيدة وفق رؤية طموحة تسير بالوطن إلى مصاف الدول العالمية، ولتكون السعودية محط أنظار العالم.
- والجدير بالذكر في هذا المقام هو تسليط الضوء على الإهتمام الكبير الذي توليه المملكة للمواطن السعودي في شتى المجالات كالرعايـة الصحيـة، والتعليم و السعي نحو تأهيل المواطن في مختلف المجالات، الخدمـات المتطـورة فـي الفرص الوظيـفة والسـكن والترفيه، الرياضة، وجودة الحياة وغيــره. كما أولت اهتمام ضخم لدعم الشباب وتمكينهم لقيادة المستقبل. وطن سخر جميع امكانياته بما يعود بالنفع على الوطن والمواطن والمقيم، من خلال اتاحة الفرص أمام القوى البشرية ذات الكفائة العالية، لتحقيق طموحاته. تسعى السعودية جاهدة بشكل مستمر لاحتضان أحلام أبنائها وتحويلها بعزيمة وإصرار إلى حقيقة ثابتة بخطوات متقنة وواثقة.
- الوطن هو الأمن والأمان ولا حضن كحضن الوطن، الاحتفال باليوم الوطني ليس فقط بتاريخ 23 سبتمبر بل يجب أن نحتفل به كمواطنين كل يوم من العام.. افرحوا بالوطن، بإنجازاته، بوحدته، وبقوته، ولنحمد الله على نعمة السعودية.

وأخيرا يسرني في هذه المناسبة المباركة أن أرفع أسمى أيات التهنئة والتبريكات إلى مقام مولاي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو سيدي ولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان -حفظهما الله- و الشعب السعودي الكريم وجميع المقيمين. كل عام ووطني بخير، كل عام وكل سعودي وسعودية موفقين ومسددين في رحلة تحقيق الاحلام على أرض الواقع. كل عام ونحن نسارع للمجد والعلياء، بهمة وطموح شباب الوطن وقادته، نحو مستقبل رائد لوطنٍ ما مثله بهالدنيا بلد.

---------------------------------------
بقلم د. ريم الدوسري
المصدر : صحيفة اليوم ( السعودية )
تقييم اللقاء
مشاركة اللقاء
تعليقات حول الموضوع

مقال المشرف

عشر ذي الحجة

إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستهديه، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا، من يهده الله فهو ....

شاركنا الرأي

للتنمر آثار سلبية على صحة الطفل وسلامه النفسي والعاطفي. نسعد بمشاركتنا رأيك حول هذا الموضوع المهم.

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: أيهما تفضل الإستشارة المكتوبة أم الهاتفية ؟

المراسلات