ميولي شاذة لأنثى مثلي !!
750
الإستشارة:


السلام عليكم ورحمة الله -
مشكلتي يادكتور اني احس ان عندي ميول شاذه ، احب صديقتي بجنون ، احب اضمها واحب ابوسها واحبها تكون جنبي طول الوقت ، لدرجه اني اتمنى وبشده اني اصير ولد واتزوجها!!

اذا لبست شي خفيف او مفتوح احس باثاره تجاها
يادكتور ،اجبر نفسي واحاول اني ابعد عنها او ما اناظر فيها ، واتعب من داخلي بقوه لاني احبها وابيها قريبه مني بقوه ،واحرص ان تكون علاقتنا علاقة صداقه ، وهذا اللي احنا عليه واني ما ابين لها شي،

اسمحلي يادكتور على جرأتي ولكن ابي اقول مشكلتي بالتفصيل عشان القى لها حل" ، قبل انام اجلس افكر فيها واتخيلها نايمه معاي ،واتمنى انها معاي ، اتمنى لو تصير زوجتي بقوه واتخيل هالشي دايم ،،واحيانا احسها بنتي

يادكتور واعاملها كانها طفله وقلتلها بهالشي واحيانا تناديني ماما !! احب هالشي بقوه احس اني اعطيها الاشياء اللي انا فقدتها وانا صغيره -

انا يادكتور فاقده حنان امي وابوي بقوه ، بحكم انا في مجتمع متحفظ على مشاعره ، لقيت عند صديقتي كل الحب والحنان ، تحن علي وتهتم بي بشكل ،تكلمني بكل حب وحنان وانا نفس الشي معاها ، بس هي احس ان ماعندها نفس اللي احسه انا ابدا ، هي تحبني وتحن علي لاني صديقتها وبس ،،

دكتور مره قريت باحد المواقع شاب يحكي قصته انه كان وهو صغير يسمع واحيانا يشوف ابوه وامه وهم يمارسون الجنس ، فنشات عنده ميول شاذه بشكل قوي ،، انا يادكتور نفس الشي ،، كنت اسمعهم واحيانا اشوفهم ،، صرت احيانا اتقرف من الرجال واكرههم واحس اني اميل للبنات !!

اكره امي وابوي لاصار هالشي يادكتور واحسهم هم السبب في اللي انا فيه ! لاني كبرت وانا فاقده حبهم وحنانهم ، وكبرت على اشياء المفروض اي طفل مايكبر عليها ،،كل اللي يمنعني من الغلط خوفي من الله ،،

انا فتاه ملتزمه وحتى وقت اتخيلها اقول لا ليتني اتحول ولدواتزوجها ،، يؤنبني ضميري بقوه واحس ان مشاعري تجاها غلللللط ،،احيانا ابكي ويدور بداخلي سؤال ليييه انا كذا !! ليه هالميول الغريبه اللي عندي !!

وقت نفتح موضوع الشواذ ونتكلم فيه احس نفسي لاشعوريا ادافع عنهم بانهم يعانون من مرض نفسي وان المساله مب بيديهم!!

دكتور ارجووووك عطني حل مفصل ،، واذا انا احتاج طبيب نفسي يادكتور انا ماااااقدر اروح لطبيب نفسي ابد لاني ساكنه بمنطقه ريفيه تقريباومافيها هلاشياء،
ابي  اعرف وش السبب ،،وطريقةالعلاج ،،

وشكري الجزيل ،، واسال الله ان يجزيكم خير الجزاء لان كان على صدري حمل كبير وحسيت انه انزاح 00

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


السائلة الكريمة :

هذه الميول المثلية منك لصديقتك واضحة تتمنين فيها لعب دور الذكر (أتمنى وبشدة أن أصير ولد وأتزوجها )؛تحبينها جبا جما ولكنك تناقضين نفسك حينما تقولين إنك تريدين إن تكون العلاقة مجرد (صداقه)وفى نفس الوقت تتمنين أن تصير (زوجتك) .

ثم فجأة يتخذ الشكل الذكوري شكلا أبويا بكونين(أمها) وتقول لك (يا ماما) بمعنى أن (القوة) وليس (الجنس) هو لب المشكلة ماذا لو وجدت الحب والحنان والاهتمام عند زوج (رجل )أو (أم) أو (أب) أو (أخ) ثم تحددين بعدا آخر للمشكلة حيث تقولين  (بحكم أننا في مجتمع متحفظ على مشاعره) .

بالطبع مشاهدة والديك وهما يمارسان الجنس هيات لك للإصابة المثلية من باب نزع الحساسية عن (المحظور) و(المسكوت عنه) وربما صرت تكرهين الرجال ( لأن مشهد الأب وهو- يغتصب الأم غير محبوب لديك) وتعبرين عنه ذلك صراحة بأنك أصبحت تكرهين والديك وتفتقدين حبهما وحنانهما والأهم أنك ( كبرت على أشياء المفروض أي طفل ما يكبر عليها )

الحمد لله أنك ملتزمة ؛ تحتاجين إلى تحليل نفسي عميق يكشف العقدة ويحلها ؛ يستدعي في تداعي حر طليق مشهد الوالدين الجنسي ويطهره من الذاكرة .

الأمر لا يحتاج لطبيب نفسي وإنما أخصائي أو مرشد قادر على الرؤية بنفس الشكل الذي شرحته .

مقال المشرف

عشرون خطوة في التربية

الثمرة ابنة الغرس، وجودتها ابنة التعهد والرعاية، وهو الشأن مع أولادنا، ومن أجل ذلك أضع بين أيدي الم...

شاركنا الرأي

ما مدى تأثير شبكات التواصل الاجتماعية على الأسرة

استطلاع رأي

ما رأيك في فترة الرد على الأستشارات حالياً ( خلال 5 - 7 أيام )؟

المراسلات