حركات تريدها صديقتي .
9
الإستشارة:


انا وصديقتي على قدر من الدين والمحافظه ولله الحمد حتى اننا لانرى التلفاز ولاالقنوات الاخرى بمعنى اننا محافظين بدرجه كبيره ولكن مايحزنني ان صديقتي من النوع الذي يحب ان تهتم به من ناحية مسك اليدين والضم وتماسك الايدي

انا لاانكر مسألة ان اضع يدي بيدها ولكن الذي انكره ولااريده حينما تطلب مني ان اضمها او اضع يدي خلف ظهرها حاولت مرارا وتكرار تجنب هذا الشي ولله الحمد نجحت ولكن هي لازلت تطلب احيانا هذا الشي اوتفعله وكم مرة صارحتها تتقبل على مضض واحيانا بزعل ومن ثم ترجع لما كانت عليه ..

 ماذا اعمل الآن؟؟ وهل فعلها خاطئ كما قلت لها؟؟
علما بأننا ليس بيننا اي اعجاب او حركات اخرى خاطئه ..اريد ان يرضى عنا ربي وييسر امورنا وكيف ونحن نعصيه بهذا؟؟ فماالحل برايك ايها الفاضل ؟؟

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

نشكر لك اختيارك وثقتك بموقع المستشار لاستشارته فيما ذكرت وفقك الله لكل خير.ومما يسر الخاطر ما ذكرت من محافظتك وصديقتك على دينكما - ولله الحمد .

بالنسبة لصديقتك وحبها أن تهتمي بها فهذا أمر حسن وطيب وركزي على صفاتها الطيبة مثل حسن خلقها وأدبها وصداقتها وأثني عليها بما هي أهل له. أما ما ذكرت من وضع يدك بيدها وضمها ووضع يدك خلف ظهرها مرارا وتكرارا  –  فعليك مناقشة الأمر معها بهدوء بعيدا عن الانفعال وسماع وجهة نظرها في مكان هادئ ووقت مريح لكما فنعم المؤازرة المشاورة ، مع تحكيم العاطفة والعقل لأن تحكيم العاطفة فقط قد يؤدي إلى الضرر وتحكيم العقل فقط قد يؤدي إلى الجفاء فعليكما بتحكيم العاطفة والعقل معا وتذكرا قول الله سبحانه وتعالى : ((الأخلاء يومئذ بعضهم لبعضٍ عدو إلا المتقين)) سورة الزخرف آية \"76\".
يسر الله أمركما وشرح صدركما وأدام محبتكما فيه.

وأنصحك بشراء إصدار إيجابيون للدكتور عبد العزيز الأحمد.

مقال المشرف

قريبا يطلُّ.. فكيف ستستقبله؟

قريبا ـ بإذن الله تعالى ـ يطلُّ الشذا العبق بعَرف الإيمان، والنور المشعُّ بشمس القرآن، يستضيفنا في ب...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات