مراهقة في منتدى مختلط .
30
الإستشارة:


السلام عليكم
ارجو الرد ع استشارتي في اقرب وقت ، لدي بنت في عمر 14 سنه اكتشفت انها تدخل منتديات مختلطه وتشارك الشباب في حوارات ومواضيع عامة ، وبعد متابعة ردودها اكتشفت انها ترد على شابا وتاخذ وتعطي معهم بالكلام فضاق صدري ورمتها من الانترنت ؟
هل تصرفي صحيح ؟

مع العلم اني بعد ما منعتها تكلمت علي بكلام اني لا اثق فيها وقالت بأنها لن تهتم بدروسها بعد اليوم الا إذا ارجعت لها الانترنت وطبعا انا رفضت ان ارجع الانترنت وقلت لها بأن لو حصل تقصير او رسوب في المدرسه سوف اضربها ؟وانا الآن في ضائقه من امري ولا ادري ما التصرف الصحيح ؟ وشكرا لكم

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


بسم الله الرحمن الرحيم .

الحمدلله رب العالمين .. والصلاة والسلام على الحبيب الأمين نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

أهلا بأم عبدالله في موقع المستشار، ونسأل الله الكريم أن يهب لنا من أزواجنا وذرياتنا قرة أعين ..

الموضوع هو ((دخول ابنتك الصغيرة مواقع ومنتديات مختلطة ومشاركة الشباب في الردود والسواليف )) وكما فهمت أن هناك شابا معينا تكرر الحديث معه .. أليس كذلك؟؟

وهذه مقدمة حمراء قد تجر من الويلات والخطر الكبير على فتاتنا الصغيرة وعلى بيتكم السعيد، فالشباب في الانترنت أسماء غامضة وشخصيات مجهولة وأحاديث تافهة ثم مواعيد ثم لقاءات ثم ذئاب فتاكة بالعرض والدين والحياة . وهكذا تنجر الفتيات إلى محاذير ومخاطر كبيرة.وما قمت به جيد لكن علينا أن نبدأ العلاج خطوةخطوة:

1- الحب أولا وزراعة الثقة والمودة بينك وبين ابنتك في هذا السن الحساس فهي بحاجة لكلمات ناعمة ولمسات ساحرة .
فابنتك الجميلة تحولت اليوم من طفلة مدللة إلى فتاة جميلة تنظر كيف يراها الآخرون؟ الأسرة الدافئة تستطيع أن تملأ جوانح وجوارح وعاطفة الفتاة بأساليبها الحنونة ومشاعرها الفياضة .فلا تبخلي عليها.!!
2- الحوار ..والحوار .. والتفهم لهذا الخطأ العابر من ابنتك ، وبيان مخاطر الانترنت.. وذكر قصص الابتزاز وكيف بدأ؟ وكيف انتهى بالفتاة؟

عزيزتي: الفتاة والشاب في هذا العمر يشعر بأن كل من حوله يكرهه، ويبغضه، ويشك في تصرفاته!!

فعليك أن تفتحي مع ابنتك الصغيرة الأبواب المغلقة بكل شفافية، ومخاطر العلاقات العابرة مع الشباب من الجنس الآخر.. وعليك بالاستعانة ببعض الحكايات والقصص التي تذكر في الجرائد والصحف عن مغامرات الانترنت الخطيرة.

ثالثا: تمتلك فتاتنا الصغيرة وقتا طويلا فعليك توجيهها لاستثماره بالقراءة والتعليم والترفيه ببعض المسليات كرحلة أو نزهة أو زيارات عائلية معا .

وحاولي الاستئثار بأكبر وقت ممكن لمرافقة ابنتك ومحاورتها بهدوء في موضوعات متعددة.. وحذاري من تركها في البيت لوحدها لساعات طويلة أو أن تخرج للسوق أو زيارة خاصة لوحدها.
أما الحرمان من الانترنت فيجب ألا يطول، وأن يكون محددا.. وعليك بمراقبة جميع المواقع والمنتديات التي تشارك فيها .

لأن الانترنت أصبح حاجة ماسة لا يمكن لهذا الجيل الجديد الاستغناء عنه، وحرمانه منه قد يجلب مخاطر أكبر.
رابعا:الشراكة الأسرية والمدرسية ..عليك أن يتشارك معك أبوها وإخوانها وأخواتها الأكبر والأصغر وجميع أفراد الأسرة  في مساعدتك بدون توضيح للأسباب..لكن لتضافر الجهود وتهدئة الأمور.. وبناء علاقات طيبة وقوية بين أفراد الأسرة مانعة للاختراق ..وتوضيح أهمية بناء الأسرة وروابطها القوية وأهمية الاجتماعات اليومية على الغداء أو على العشاء وبعد المغرب وقبل النوم،ومتابعة دروس المدرسة والشراكة مع معلمات المدرسة وزميلاتها المجتهدات في معرفة صديقاتها واهتماماتها وطباعها في المدرسة ، لأن الفتاة الصغيرة تمر بمتغيرات كثيرة نفسية واجتماعية وأحيانا اقتصادية .

فانتبهي لهذا الأمر.

ثم عليك أولا وآخرا بالاستعانة بالله العظيم والإلحاح عليه في الدعاء بأن يحفظ بناتنا من الفتن ما ظهر منها وما بطن وأن يقيهم شر الأشرار .

وتقبلوا تحياتي ودعائي لك بالتوفيق.  

مقال المشرف

الأسرة ورؤيتنا الوطنية

( هدفنا: هو تعزيز مبادئ الرعاية الاجتماعية وتطويرها، لبناء مجتمع قوي ومنتج، من خلال تعزيز دور الأسرة...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات