لا أنام إلا بفعل العادة !
17
الإستشارة:


السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
لا اعرف كيف ابدأ لكن في البداايه اعلم يااستاذي اني منحرجه من نفسي ولا افتخر بها ابدااا  
وارجوان ينفعني الله بهذه الرساله

 واتمنى إن تسااعدني وان لاتهمل رساالتي ولا تستغل ضعفي فانا اثق بربي ثم بك  واعلم انك ستراني كإبنة لك . واعذرني لبعض الفااظي ولكني لااعرف كيف اعبرر عماا اشعر به
 
لا اعرف كيف تعلمتها فعلا لكن اذكر اني منذ كنت في سن 12  تقريبا وأنا أضع وساده بين قدمي واحركها واشعر بشعور جيد ثم انام  استمرريت على هذا العمل وأنا لا اعرف اسمه

وأنا اعمله كل يوم والله بكل برااائه  حتىى سن 20 سمعت من بعض صاحباتي عن   العادة السرية   فعرفت إن الذي اعمله  عمل معروف وليس شيء ابتكرته انا
 
لما عرفت اسمها اخذت ابحث عنها بالانترنت ولكني لم استطع إن اعرف الحق من الباطل فمنتدى يقول مضره  وحرام والبعض الاخر يقول  صحيه وان اغلب البنات يعملوها بنسبه 80% وفي بعض المواقع تقال أنها حلال لتجنب فتنه اكبر وهو الزنا اعاذنا الله منه
وأنا أرى أنها شيء عرفته بالفطرة فقد لا يكون محرم

في الثلاث سنوات الاخيره ضللت ابحث وأحاول إن اتركها
لكن ...ذات يوم وعندما كنت أريد وبقوة أن اعملها ولكني كنت أحاول إن امسك نفسي ولا اعملها فرحت اسلي نفسي بأي شيء أخر حتى يغلبني النوم دخلت إلى الانترنت ودخلت إلى الشات

 وتعرفت على شاب عملت معه العادة السرية وأعطاني قصص جنسيه وللأسف كنت ادخل إلى الشات ابحث عن هذا الشخص وكنت أراه لمده 3 أيام  ولكنه طلب محاادثتي بالجوال فرفضت ثم انقطع عن الدخول إلى الشات وأنا كذلك

ولكن بعد اسبوع أردت بقوووة إن ادخل الشات فقد شعرت إن نار تهييج بدااخلي  ارييد من يطفئها دخلت الشات ووجدت رجلا حادثني اسمه الدين نصيحة  نصحني  وأردت إن اسمع له فسألته عن العادة السرية فنهاني عنها وقال بانه سيساعدني بعد ربي على تركها

 وانه كان أيضا يفعلها بالماضي واخبرني انه يجب إن نتواصل لكي ابتعد عن هذا العمل فأعطيته إميل عملته لأجله  لنتواصل (وكان لدي جهاز جوال يعمل عليه الاميل بعد دفع مبلغ معين)

وتواصلت معه وفعلا لم اعملها لمده شهر تقريبا فقد كان يزيد همتي ويرفع معنوياتي ويذكرني بربي ويشجعني على الرياضة ويعاملني كاخت له ولم ارى منه الا كل خير

ولكن  المشكلة بان الجوال لم يعد يفتح الاميل فأجبرت لدخول عن طريق الحاسب فدخلت إلى الانترنت للتواصل معه ودخلت  مرة أخرى إلى الشات وعملت العادة السرية  وقلت لنفسي فقط هذا اليوم

ولكني  استغفرت ربي في الصباح ولكن لم يأتي الليل إلا وأنا أرى نفسي داخل الشات ابحث عن أمور رخييصه  أنا لالا اريييد إن أكون هكذا

لكن هناك شيء أقوى مني يحركني فقلت لن ادخل النت مرة أخرى أبدا إلا إني اضطر لدخوله من اجل واجبات للجامعة والتي أنا متفوقة بها فانا كنت أرى نفسي دوماا جيده في صلاتها وقراتها القران وصومها

ودراستها وبرها لوالدي  فكنت دوما أحاول بكل جهدي السير بالطريق الأخضر ولكنني كنت منحرفة عنه وأنا لااعلم ولما علمت اني منحرفه انحررفت اكثر عنه

ارييد إن اتركهاا واخشى على نفسي فهي ضعيفه
حيث اني لمده ثمان سنوات لا انام الا بها سواء كنت اريد إن اعملها ام لا (هذا قبل إن اعرف بانها عاده سريه)اما في السنتين الاخيريتين اصبحت أحاول إن لا اعملها الا اذا اردتها بشده وهنا بدات مشاكلي

وهناك امر أخر لدي ابن عم لي وأنا محجوزة له (مخطوبه له) واشعر بالذنب اذا حدثت رجل غيره حتى الرجل الذي ينصحني اشعر بالذنب اني احدثه  على الرقم من انه لايسمع صوتي فاحدثه كتابه فقط

واخااف اني من طول المده التي استمريت فيها وانا اعمل العاده السيئه قد اذيت غشااء البكاار  
ارجووك إن تأخذ بيدي وتنصحني ماذا افعل

قد يكلفك من وقتك القليل ولكنه يعني لي الكثير فانا لااا استطيع مصارحه احد من اهلي او صاحباتي بها وأنا لااثق بهم فلييس لديهم من العلم الا القليل
وارجو من الله إن يوفقكم ويرزقكم كل خير ويرحم موتاكم ويسعدكم دنيا واخرى

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


البنت الكريمة س س .

وعليكم السلام و رحمة الله و بركاته و بعد\قرأت سؤالك و وعيته جيدا.

و عليه آمل الانتباه لهذه النقاط:

1-هذه العادة غير طيبة و نحن هنا نؤيد انزعاجك منها و محاولاتك الجادة لتركها لأنها ليست الطريقة المشروعة لتلبية نداء الغريزة التي ليس لها إلا الزواج.

2-في نفس الوقت لا نؤيد مطلقا أي علاقة انفرادية مع شاب مهما كانت هذه العلاقة و تحت أي ذريعة فما خلا رجل بامرأة إلا كان الشيطان ثالثهما و هذا ينسحب على الخلوة الإلكترونية التي هي الشات فلتحذر المسلمة من هذه المزالق التي كم أودى بفتاة وثقت في من تسمى باسم داعية أو أخ في الله أو غيره.

3- ليكن معلوم لديك أن كثير ممن وقع في هذه العادة السيئة تعافى منها و تركها بكل نجاح و لكن بعد جد و اجتهاد.

4- أهم دوائين لهذه العادة العلاج الإيماني و العلاج السلوكي.
5- العلاج الإيماني و هو الذي يعتمد على إثارة المعاني الإيمانية في النفس و مراقبة الله في السر و العلن و التوكل على الله و الاستمتاع بالعبادة و الاعتماد عليه و الانطراح بين يديه مع التوسل أن يعين على تجاوز الصعوبات و الوصول إلى بر الأمان. و الذي أراه أنك مهيأة جدا لما تملكيه من حس إيماني و نفس لوامة و حساسة فأبشرِ أيتها المؤمنة المباركة.

6- العلاج السلوكي و يعتمد على ممارسات إيجابية تحل محل التصرفات السلبية مثل: الانشغال و التشاغل بأعمال هامة تستهلك الوقت و الجهد فلا  يبقى وقت يسرح فيه الذهن هنا و هناك لأن الفراغ أساس كل بلاء, و في الوقت الذي ترين فيه بنات لا شغل لهن ترين في نفس البيت عاملة منزلية تعمل طوال الوقت فلو ساعدت البنات في شغل البيت الذي لا ينتهي و هنا عدة فوائد التدرب على الأعمال المنزلية و التخفيف على العاملة لتتفرغ لأعمال أخرى هامة و في نفس الوقت فإن المشاركة بأعمال إيجابية في البيت يرفع الإحساس بالثقة بالنفس و بالقيمة الذاتية و احترام الذات و هذه المشاعر مهمة جدا في علاج المشاكل الشخصية و خاصة المبنية على اتخاذ القرارات الصعبة.

7- عادة استمريت عليها 8  سنوات تحتاج منك الوقت و الجهد الكافي فلا تستعجل النتائج و اعلمي أنه من الطبعي أن تخفقي و تنجحي و تخفقي ثم تنجحي حتى تتعودين على تركها و الاستغناء عنها بإذن الله.

8- بنيتي الكريمة س س آمل الاطلاع على الاستشارات (سجن العادة السرية .) (أنا نادمة على تصرفي الحقير) لنفس المستشار .

9- و أخيرا أنا متفائل جدا أنك ستتجاوزين هذه المشكلة بكل نجاح و ثقة.

وفقك الله و رعاك أرجو أن أكون وفقت لمساعدتك كما أرجو أن تفيدينا عن تجربتك لاحقا و لا تنسينِا من الدعاء.

مقال المشرف

قريبا يطلُّ.. فكيف ستستقبله؟

قريبا ـ بإذن الله تعالى ـ يطلُّ الشذا العبق بعَرف الإيمان، والنور المشعُّ بشمس القرآن، يستضيفنا في ب...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات