ما أفضل الطرق مع المراهق ؟
13
الإستشارة:


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لدي ولد عمره 15 سنة ولدي اكبر منه واحد عسكري واثنين مهندسين وهذا لا يهتم باغراضة الخاصة ولايحرص على التقدم في دروسة رغم النصائح والمتابعة مني وحتى هندامه لا يهتم به

ويخرج من المنزل بدون اذن واذا عاد اتفاهم معه انني اخاف عليه ولن احرمه من شيء لا يغضب الله ولكن ننظم المسألة فيقول طيب وان شاء الله ولا يلبث ان يعود لنفس المشكلة

 بالنسبة لوالدة اذا تدخل في الموضوع فهو بالضرب والتهديد واذا اصاب الولد وعمل حسنى كافئه بالمال والسماح له بالخروج للعب مع اصحابه

سؤالي ما الطريق في التعامل مع ابني فانا لا اريد ان اعنفه ولا اريد ان اهمله واريد منه ابنة صالحة ؟
وجزاكم الله خير

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


ولد عمره 15 سنة ولدية اكبر منه وهو لا يهتم بأغراضه الخاصة ولا يحرص على التقدم في دروسه رغم النصائح والمتابعة من الأم وحتى هندامه لا يهتم به ويخرج من المنزل بدون إذن وإذا عاد التفاهم معه أنني أخاف عليه ولن احرمه من شيء لا يغضب الله ولكن ننظم المسألة فيقول طيب وإن شاء الله ولا يلبث أن يعود لنفس المشكلة بالنسبة لوالدة إذا تدخل في الموضوع فهو بالضرب والتهديد وإذا أصاب الولد وعمل حسنى كافئه بالمال والسماح له بالخروج للعب مع أصحابه سؤالي ما الطريق في التعامل مع ابني .

بداية يجب أن يتم تعليم الولد أن يتحمل مسئولية نفسه يعنى تقوم الأم بتعليمة المسئولية وهذا لا نفعله كثيرا في بلادنا العربية فيجب أن يتعلم الولد أن غرفته هي بيته الصغير فيجب أن يحافظ عليه وعندما يقوم من النوم يقوم يترتيب غرفته والاهتمام بملابسه وهذا الأمر يجعل الطفل في مسئولية تامة لترتيب غرفته وإذا فعل الولد ذلك يتم مكافئته بشيء يحبه .

لا يمكن ضرب الأولاد على كل شييء فيجب استخدام الضرب كأسلوب تربوي نهذب به أخلاق الأطفال وليس عقاب لهم .

يمكن جعل الطفل يقرأ قصص أو مشاهدة الأفلام التي فيها من في مثل سنه كانوا مسئولون وغيروا مسيرة حياتهم ممكن الاستعانة بالقصص الدينية في هذا الشأن.

إدخال الولد في مسئوليات البيت بمعنى أن كل البيت مسئول عن نجاحه الأب والأم والأولاد وأخذ رأى الولد في كل الأمور التي تدور في البيت خاصة التي تكون من ناحيته

يمكن الأب أن يصطحبه للمسجد لكي يرى الأولاد طلبه العلم والمسئولية عليم .

مقال المشرف

قريبا يطلُّ.. فكيف ستستقبله؟

قريبا ـ بإذن الله تعالى ـ يطلُّ الشذا العبق بعَرف الإيمان، والنور المشعُّ بشمس القرآن، يستضيفنا في ب...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات