كيف أتعامل مع طفلي ليتعلم ؟
15
الإستشارة:


السلام عليكم ويعطيك ربنا الصحه والعافيه
ابني البكرالبالغ من العمر 6 سنوات اول ابتدائي اتعامل معه بانه اكبر من عمره اعتبره صديقي  من صغره حتى اقدر بان اجلبه لي  الحمد لله هو ذكي جدا  وشاطر بالمدرسه لا اعاني بتعليمه استيعابه سريع

لكن عندما يكون عنده امتحان انا نفسيتي تتعب اشعر بشي يخنقني ابقى ادرس به اصرخ واقول له هيا ادرس  هذا يسير فقط عندما يكون معه شي يريد حفظه غيبا واذا حافظه ابقى اقول له راجع  هيا اسمعني ما انت حافظ لكنه يعند لا يريد ان يسمعني يقول لي خلص انا حافظ ما بدي ادرس

اقول له مدامك حافظ بسرعه سمع مره واحده وانهي لكن يرفض وانا ابقى على اعصابي اسير اصرخ  واهدده بالضرب اذا لم يرد علي  لكن يعند ولم يرد ويبقى صامت لم يتكلم ولاا كلمه اذا بقيت اقول له هيا فقط يردعلى انا حافظ ما بدي اسمع لا اعرف كيف اتعامل معه

أي امتحان يكون عليه ببقى متخوفه عليه واشعر بانه غير متمكن منه لا استطيع اكمل يومي قدر ما افكر ماذا يعمل  كيف حل حتى يرجع على البيت ويقول لي انني نجحت ....

عندما اقول لزوجي احكي معه خليه يسمع لك يقول لي خففي الضغط عليه اعرف  انني ضاغطه لكن مو بايدي ببقى متوتره جدا

وشي تاني اعاني معه عندما اقول له حان موعد النوم يبقى يقول لي انا مش نعسان اريد ان احضر او يريد ان ياكل فقط  حجه حتى ما ينام واذا واجبرته بان يذهب الى فراشه يبقى يقول مش نعسان يحب ان يغضبني حتى اصرخ  لكن بعد ما يمر دقيقه اودقيقتين من ركوده بفراشه يكون نائم .

وشي ثالث عندما اريد ان اوبخه بشي اخطاء به او اريد ان اعطيه ملاحظه يغلق اذنيه ويقول لي لا اريد ان اسمع اعرف انني اطلت الاسئله لكن  ماذا فعل ؟؟
بارك الله فيكم وجزاكم الله الخير على الفائده التي تعطوناإياها

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


الأخت العزيزة أم أحمد السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

رائع منك هذا القدر من الاهتمام بولدك وبمستقبله وبدراسته لكنني أود أن أناقش معك بعض الأمور :
 
1- إن ابنك بحاجة أن تكوني والدته وليس صديقته فالأصدقاء كثر بحياته ولكن هناك فقط أب واحد وأم واحدة لذا يجب أن تكون هذه الحدود واضحة .
2- في الصف الأول حبذا أن تكون الدراسة لمدة 30دقيقة إلى ساعة واحدة فقط يكفي هذا بعد الوقت الطويل الذي يقضيه في المدرسة .
3- من خصائص النمو لهذه المرحلة اللعب فيه ينمو الأطفال وهو احتياج رئيس لهم لذا يوميا بعد وجبة الغذاء والراحة يدرس ساعة فقط ثم يذهب ليلعب .
4- إذا لم يحفظ لا تعيدي كثيرا غيري من أسلوب الحفظ وجزئيه لمقاطع صغيرة وأدخلي به المتعة واللعب فالأشياء الممتعة تساعد على الحفظ والتذكر .
5- لا بد أن تعرفي أن هناك فروقا فردية بين الأطفال وذكاءات مختلفة لا تفترضي أن يكون نسخة منك أو من أباه . اقبلي قدراته وساعديه ليكون نفسه .
6- أهم بند أن تتفقي أنت ووالده على وقت الدراسة ووقت اللعب ولا تتناقشا بهذه الأمور أمامه أذا شعر بعدم التوافق لن يسمع إلا الكلام الذي يرضيه وفي النهاية لن يحترم رأيكما لذا اتفقا ثم اخبراه بما اتفقتم عليه انتم الاثنين ، آمل أن أكون قد أفدت واتمن لولدك النجاح ولك تقديري .

مقال المشرف

قريبا يطلُّ.. فكيف ستستقبله؟

قريبا ـ بإذن الله تعالى ـ يطلُّ الشذا العبق بعَرف الإيمان، والنور المشعُّ بشمس القرآن، يستضيفنا في ب...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات