طفلي يستفزني ويقتلني !!
23
الإستشارة:


السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
لدي طفل بالرابعه من عمره هو ابني التاني  عنده اسلوب سيء ولم اعرف التعامل معه لانني حاولت عده طرق لكن لم تجلب نفعاعندما يطلب مني  شي وانا لم اريد ان البي له طلبه يضرني ويقتلني

واحيانا يحكي معي كلام سئ مع العلم نحن بالبيت والبيئه الموجوده بيها لا اسمع احد يقولها اخيه الاكبر منه لا يحكي هدا الكلام هو الان بالروضه لكن كان يحكي هدا الكلام قبل دخوله الروضه ويقول لي بطلت احبك انت مش حبيبتي  

واذا كان معه شي بيده يرميه او يضربني به  انا اقول له انا امك عيب تضرني انا احبك انت حبيبي اوضع يدي على راسه اشعره بحنان واني قريبه منه اقبله  لكن يبادلي الكلام ويقول انا ما بحبك
احيانا اصرخ عليه اضربه

واحيانا اوبخه احرمه من شيء يحبه او ابقى زعلانه منه ولم اريد ان يحكي معي  لكن دون جدوى الكلام السيء عندما يقوله اشرح له الكلام ما يقوله لكن يقول لي اعرف اااه انت هيك  اقله مش عيب مين بتسمع هيك بقول يقول لي ما حدا

وقلت له ان ربنا بيزعل منك وما حدا بيحب يلعب معك بيبطل عندك اصحاب لا اشعر بانه يستمثل بهدا الكلام
عندما يكون هادئ اشعر بحنانه ومخيفته عليه دائما يعبطني ويقبلني ويقول لي انت حبيبتي ويحب ان يلعب معي واللعب معه وننبسط لوقت طويل اكثر من نصف ساعه

عندما اقول له كفى اريد ان اذهب للعمل  احظر طعام ارتب ...يزعل واللعبه التي معه يرميها او ملقى على الارض  يدوسها برجليه عليها يكسرها اقول له لماذا هكذا فعلت يقول ما دخلتك انا حر اقول له اللعبه الي تنكسر ارميها بالقمامه ولم يبق عندك الالعاب

 يسكت  احمله واقبله واقول له انا للعبت كثير معك اريد ان اشتغل ارتب واطبخ وعندما انهي ارجع اللعب معك او ياتي اخاك ويلعب معك  لكن بعض الوقت لم يرد يبكي واحيانا يلتهى بشيء اخر

التاني شيء عندما اقدم له ملاحظه تنبيه من اخطاء   ان يتفادها اراه يقوم بها احس اني الفت انتباه بان يقوم يعملها وان لم يقم بعملها عندما يزعل  يعملها بمعنى انه يقوم باستفزازي متلا :- اقول له اكتب على الورقه لا تكتب على الحيط او على يدك  

اذا زعل وغضب يذهب ويرسم على الحيط حتى يستفزني لانه عرف بان هذا الاشي يغضبني  انا بعض الاوقات اعاقيه بان يمسحه او اوبخه بطريقه اني احكي قصه    لعائله وهو جالس معنا واقول له عن طفل فعل هذا ولم اذكر اسمه احكي لهم بانه تصرف هدا الطفل متله

يعرف خطاءه لكن بعد فتره يعيدها لم اعرف كيف اتصرف معه وعنده شيء كمان انا وهي عندما  يتناول اي اشي به قشر يرميها على الارض او على سرير وان قلت له  اذهب واوضعه في القمامه لم يرد واذا اجبرته بان يقيمها ياخدها ويوضعها بمكان مخبء بعيد عن الانظار

واذا اكتشفت انو هذا الاشي اناديه واذهب انا وياه واقول له هنا ارميها بالقمامه احيانا اخذها وارميها انا اعتبر هذا الاشي لم يفعله وبعض الاوقات احكي له قصه بان طفل غير نظيف اكل تسالي ورمى القشر على الارض وجاء الناس وراؤ ان بيتهم غير نظيف ولم يحبو ....

يعرف ان الكلام موجه له يذهب ويقيمها ويقول لي لم اعد افعلها.  لكن بعد عده ايام يفعلها وقمت بمحاوله تانيه عندما يرمي الاوساخ على سريري او اين يكون جالس اخذها والقيها في غرفته واقول بينتا وغرفتي نظيفه فقط غرفتك الغير نظيفه يبكي ويصرخ ويقول بطلت اعيدها

واحيانا يكون غير مبالي لا يهتم انا حريصه جدا لا اريد ان اضربه لانني اعرف ان الضرب لا يجيب شي لكن الانسان ما عندو طيلت الوقت اعصاب يستحمل بان يتكلم بهدوء اطفر واصرخ واهدد واحرم احيانا اضرب

واحيانااحضرت له ورقه واعمل فعليه بينه وبين اخيه واعلقها على الثلاجه  بان من يفعل شي جميل اوضع له صح ومن يفعل شيء خطاء اوضع له اكس بهدا الشي اصبح يقوم باشياء جميله حتى يبقى محافظ على الصح

 لكن بعض الاشي يكون غير مبالي ما يهتم بان حصل على اكس واحيانا اذا اخد اكس يبكي ويقول لم اعيدها  
الصحيح لم اعرف كيف اتعامل معه

لكن قبل ان انهي اقول لك انه حنون ومحب من قبل الاخرين ويحرص على مشاعري لكن....اشكركم على اصغائكم لي وعلى التعاون معنا جزاكم الله خير  

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


الحمد لله رب العالمين والصلاة على نبينا محمد وبعد :

أختي الكريمة أسأل الله أن يبارك لك في أولادك وأن يرزقك برهم .

الطفل في عمر أربع سنوات يحتاج منك إلى عطف وحنان حيث استنتجت من كلامك حاجته لهذا العطف والحنان وأوصيك بأن تبتعدي مطلقا عن أسلوب الضرب أو الصراخ في وجه الطفل فهذا الأسلوب يفقده الثقة في نفسه كما يولد لديه كراهية الطرف الآخر حتى ولو كانت والدته وينبغي أن تفرقي أختي الكريم بين شخصية طفلك وبين السلوك وأن تحترمي شخصيته أيا كانت وتقدري ذاته وهذا من شأنه أن يكسبه الثقة في نفسه ويبعده عن العصبية والانفعال ويكسبه هدوء وكلما كنت قريبة منه  كلما بادلك شعور الحب ولا تنسي أن تضميه إلى صدرك كثيرا حتى أن التربويين يقررون أن الطفل في هذا السن بحاجة الى ثمان ضمات في اليوم وهذا من شأنه أن يروي العاطفة لدية وبالتالي تقل عدوانيته وسلوكه المفرط تجاهك وداومي على ذلك كثيرا وأشعريه بالحب وستذهلين بالنتيجة .

وفقك الله .  

مقال المشرف

الأمن النعمة الكبرى

الأمن هو النعمة الكبرى التي امتن الله بها على عباده فقال عز وجل: { أَوَلَمْ يَرَوْا أَنَّا جَعَلْنَا...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات