لا أريد أن أحب صديقتي !
37
الإستشارة:


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اريد حلا عاجلا

تعرفت منذ كم سنه على صديقه من النت
وهي ملتزمه ولله الحمد
سرنا انا وايها شي واحد اتصالات لفتره من الوقت
ويوميا مكالمات بالجوال
سارت متعلقه في وانا تعلقت فيها
رغم اني لاشفتها ولا شفتني بس مره تقابلنا بالحرم المكي
لكن حبها لي زايد وحبي لها زايد
وهذا هو الي متعبني سرت ماقدر استغنى عنها ابد
والمشكله يوم تتعب التعب معها يوم تزعل من اهلها ازعل معها
لدرجه في العيد كانت زعلانه ولا عيدت مع اهلها اثر على زعلها ولا عيدت زي الناس
وبصراحه مرات احتاجه مالقيها بجنبي زي انا ماكون معها
يعني اي شي يشغلها عني
انا تعبت من هالحاله
خلاص مابي احبها ولا ابيها تحبني ابغى نكون عادي
ابغى التعلق بالله
والله ثم والله اني صلاة الليل ماتفوتني
وغير الاذكار والاستغفار ابغى ربي يغنيني عنها به
لكن بعض الاحيان احس ماقدر ابدا استغنى عنها

ابغى حل يخليني مافكر فيها ولاتهمني كثير
تكون حبنا لبعض بحدود
يعني مو ضروري اكلمها يوميا
ابغى اعلق قلبي ربي وارتاح من الحب

ياليت الاقي حل والله حاسه اني مليت من حبها ودي التغير

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:

الأخت الكريمة الأنين :
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته وبعد

فقد قرأت رسالتك وفهمتها جيدا ,  وليس غريبا في هذه الأيام أن أقرأ مثل هذه الشكوى ؛  فلقد كتب عن هذه الظاهرة مجموعة من أهل الفضل من المختصين محاولين تحليل وعلاج مثل هذه الحالات التي تسمى فرط الإعجاب ,  ولقد اطلعت على مجموعة مما كتب وملخصه:

- أن هذا الموضوع بعضهم يعده ظاهرة بين البنات.

- أن هناك حدا من الإعجاب إذا زاد عليه فهو داخل في الإعجاب المفرط الذي قد ينتهي بحالة مرضية أوسلوكية منحرفة.

- من أهم الأسباب الجفاف العاطفي في بيت المعجبة (فهل هذا حاصل لديك أتمنى أن تكتبي لنا؟؟) .

- من أهم طرق العلاج:

- الدعاء.
- إشغال النفس بما يفيد ليس العبادات فحسب بل الأعمال الدراسية والمنزلية ,  فكثير من بناتنا اليوم ليس لها علاقة بأعباء المنزل مما يولد لديها أوقات فراغ كثيرة ثم فرصة للأفكار السيئة ثم إلخ .

- أختي الكريمة إن تقبل الإنسان أن يكون معجبا بإفراط (أقصد هذا النوع المسئول عنه) في شخص آخر فهذا يعني أنه مهيؤ أن تكون شخصيته ناقصة وغير راشدة.

- إن تداركك لهذا الموضوع وشعورك بأن هناك مشكلة بدأت تستفحل ,  وتحبين من يساعدك على حلها فهذا يدل على وعي وعزيمة و فهم ,  فلا يبقى إلا أن تتوكلي على الله وتعملي الخطوات العملية للبدء في تخفيف جرعات العلاقة شيئا فشيئا حتى تعود إلى الطبيعية ,  فإن لم تستطيعي فعليك بقطع العلاقة فورا ,  وتحملي النتائج ,  و ستكون صعبة في أول الأمر ثم سيهونها الله عليك طالما أنك تطلبين مرضاته{‏ومن يتق الله يجعل له مخرجا‏و يرزقه من حيث لا يحتسب ‏ومن يتوكل على الله فهو حسبه) .

- أختي الكريمة إني متأكد إن شاء الله أنك ستمرين بسلام من هذه المشكلة بل ولعلك ستساعدين غيرك لأنك فهمت أسبابها ودواعيها ومعاناتها ثم النجاة منها.

- أختي أدعوك للاطلاع على هذه الروابط ففيها فوائد جمة حفظك الله ورعاك وثبتنا وإياك على الهدى والرشاد.

- http://www.naseh.net/naseh.net/art/article_692.shtml
- http://www.naseh.net/naseh.net/cp/view.cgi?archive=1&num=136
- http://www.alriyadh.com/2005/12/28/article118785.html
وهذه الروابط من موقع ناصح لفضيلة الشيخ مازن الفريح والأخير من جريدة الرياض.

والسلام .


مقال المشرف

الأمن النعمة الكبرى

الأمن هو النعمة الكبرى التي امتن الله بها على عباده فقال عز وجل: { أَوَلَمْ يَرَوْا أَنَّا جَعَلْنَا...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات