كيف أتعامل مع زلة ابن أختي ؟
15
الإستشارة:


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
طابت أوقاتكم بكل خير..أنا فتاة بلغ من العمر23 عاما،ولي ابن اخت يبلغ من العمر21 علاقتي به ممتازة نوعا ما،،خلوق محترم..ذات يوم ـ قبل 4 أشهر تقريبا ـ طلبت هاتفه الجوال فأخذت أقرأ الرسائل الواردة

ما لفت انتباهي عدة رسائل صاحبتها مخزن اسمها بالانجليزية،فهمت منهاأنها "فتاة"تعتذر عن المقابلة فمرة اعتذرت أنها في بيت جدتها وتارة تقول أنا في السيارة مع والدي في طريقنا الى منزل خالتي واعتذرطبعا مع بعض عبارات الغزل!!!!علما أنه أحيانا يضع رمز قفل للرسائل

سؤالي حفظكم الله ..
كيف أتعامل معه وهل أخبر أختي ـ علما أنها غير شقشقة لي ـأحس بتأنيب الضمير كلما تأخرت في طلب الإستشارة ..

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :

الأخت الكريمة : شكر الله لك اختيارك موقع المستشار ونسأل الله أن يتقبل من الجميع .

بالنسبة لمشكلة ابن الأخت فالأصل أن لا تتجسسي على هاتفه ولا تفتحيه إلا بإذنه حيث إنه الآن رجل وقد بلغ سن الواحد والعشرين وهو يتحمل مسؤولية نفسه  .

ودورنا كمربين أن نوجه الأبناء والإخوان والأحباب على الدوام ونحذره من الزلل وفقا للمرحلة العمرية التي يعيشونها ولا نخبره بأننا قد اكتشفنا سرا من أسراره حتى لا تحدث مشكلة أعظم لا نستطيع احتواءها .

نستمر بالتوجيه العام ونحذر من الوقوع بالزلل ونذكر الأمثلة الغير مباشرة ونشجع التغيير الإيجابي ونكثر من الدعاء .

ونسأل الله تعالى الحفظ للجميع .

مقال المشرف

قريبا يطلُّ.. فكيف ستستقبله؟

قريبا ـ بإذن الله تعالى ـ يطلُّ الشذا العبق بعَرف الإيمان، والنور المشعُّ بشمس القرآن، يستضيفنا في ب...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات