بعد أن كانت شجاعة !
21
الإستشارة:


ابنتى اصبحت تخاف من الاماكن المظلمة بعد أن كانت شجاعة!! وذلك بعد ان قمت باخافتها كدعابة هي واخوها الصغير علما بأن اخاها لم يحدث له اي تأثير , وعلما بأن هناك شخص من ذوي الاحتياجات الخاصة اخافها قبلها بفترة وجيزة

سؤالي هو : كيف يمكنني ان ارجع ثقتها في نفسها ؟ وكيف يمكن ان ارجع ثقتها في الاطفال ذوي الاحتياجات الخاصة ؟ علما بأن احد الجيران من ذوي الاحتياجات الخاصة (عته مغولي) ؟ فما الحل ياسيدي الفاضل؟

 

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


الأخ السائل الكريم : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، وبعد :
الخوف واحد من أهم المخاطر التي يتعرض لها أطفالنا وتترك آثارا سلبية جدا على شخصيتهم ، وللأسف يكون أقرب الناس للطفل هم المتسببون في هذه المشكلة التي لا يمكن القطع بشدة تأثيرها أو مداها أو الفترة التي تستغرقها ، ولكن إليك بعض المقترحات التي قد تساهم في التقليل من حدة الخوف :

1- الخوف من أحد الوالدين هو من وجهة نظرى أكثر الأمور خطورة على الإطلاق ؛ لأن الطفل يستمد الإحساس بالأمان من الوالدين ، وإذا خاف منهم فهذا يعني أنه لن يشعر بالأمان أبدا أو سيبحث عنه خارج البيت ، والعلاج هو اللعب ، بمعنى أن اللعب هو أكثر الأشياء المحببة في حياة الطفل ، فعلى الأب أن يقضي فترة طويلة من اليوم في حالة لعب واستمتاع مع الطفل . أكثر من اللعب مع طفلك لكي يلعب خوفه منك فيتخلص منه .

2- لابد أن تتسع دائرة العلاقات الاجتماعية للطفل مع الأطفال المحيطين : الأخوات والأقارب والجيران ؛ حتى تجد اللحظة المناسبة ليكون الطفل المعاق من بين من تلعب معهم .

3- ابتعد عن العقاب البدني تماما والتهديد بالضرب وكافة أشكال التهديد التي يمكن أن تسهم في زيادة مخاوف الأطفال من أكثر الأشخاص حبا لهم .

ونسأل الله التوفيق .

مقال المشرف

مع العودة.. جدد حياتك

العودة إلى الدوام المدرسي يمثل العودة إلى الحياة الطبيعية، فبقدر ما يفرح المربون والمربيات بالإجازة ...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات