تعبت من أصحابي .
29
الإستشارة:


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
أولاً ، جزاكم الله الف خير على ماتقدمونه في خدمة الأسر والمحتاجين .
أما مشكلتي فهي نفسيه أكثر . عندما أصادق أحدا فاني أحب أن تكون صداقتي معه قوية . الآن لا أجد الصداقة القوية فأحاول ان أنعزل مع نفسي ولا اكوّن صداقة لأنني خائف ألا تكون قوية . وأخاف أن يحدث هذا مع زوجتي .
ملخص المشكلة :
1/ تركت أصحابي بسبب العلاقات الطفيفة.
2/ خائف أن تكون علاقتي مع زوجتي سطحية.
أفيدوني جزاكم الله خيراً .



مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


بسم الله الرحمن الرحيم .
أخي الكريم صاحب مشكلة : ( تعبت من أصدقائي ) :
 السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
ما ذكرته مشكلة مهمة ولكنك لم توضح لماذا تعتبرها مشكلة نفسية؟
فيما يلي إليك بعض النصائح  والإرشادات يمكن أن تعينك علي تكوين صداقات عميقة وقوية  كما تحب :-
الصداقة ضرورة حياتية في كل زمان ومكان وفي أي مرحلة من مراحل العمر من الطفولة إلي الشيخوخة. الصداقة أخذ وعطاء وتتيح للفرد مشاركة أصدقائه مسراتهم وأتراحهم وأزماتهم وفي ذلك تبادل للخبرات.
يحتاج الفرد لبذل جهد مقدر لتكوين صداقات وهذا الجهد يتمثل في كيفية تقديم نفسك للآخرين وذلك بالتواضع وحسن الخلق والمبادرة في تقديم المساعدة وقد قال سيدنا عمر رضي الله عنه في ذلك : ( ثلاث يثبّتن لك الود في صدر أخيك : أن تبدأه بالسلام وتوسع له في المجلس وتدعوه بأحب الأسماء إليه) .
أيضا لتمتين العلاقة يجب عليك إعطاء صديقك الأهمية والتقدير اللائق به والذي يستحقه ، متذكرا قول الرسول - عليه الصلاة والسلام- : ( أنزلوا الناس منازلهم). ولتوطيد العلاقة مع أصدقائك تجنب الانتقاد وكن متسامحا.
  أما عن خوفك من أن تكون علاقتك مع زوجتك سطحية فأن العلاقة بالأصدقاء تختلف تماما من العلاقة بين الزوج وزوجته فبعد حسن الاختيار للزوجة حسب ما تتمناه فيها من صفات مع مراعاة التكافؤ ، فلا تنس عون الله في تمتين العلاقة الزوجية ، فقد قال في محكم تنزيله : ( ومن آياته أن خلق لكم من أنفسكم أزواجا لتسكنوا إليها وجعل بينكم مودة ورحمة إن في ذلك لآيات لقوم يتفكرون) ( الروم : 21 ) .
مع أمنياتي لك بالتوفيق فيما تصبو إليه .

مقال المشرف

في بيتي مدمن جوال

يا الله.. ما هذا الذي حال بين الابن وأبيه، والزوج وزوجه، والحبيب وحبيبه!! غرّبَ الإنسان في بيته؛ حتى...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات