طفلي يفرض رأيه علينا !!
14
الإستشارة:


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لدي ولدعمره سنتان و5 أشهر ونحاول أنا ووالده أن نربيه أحسن تربية ونتبع الأساليب الحديثة في تربيته ولكنه أحيانا يكون كثير البكاء ويحب أن يفرض رأيه علينا

 واذا لم نجب طلباته يبكي ويصرخ ويعاند...ونحن نضبط أعصابنا في أغلب الأوقات ولكن أحيانا نغضب ونصرخ عليه فيسكت....ما الحل؟

علما بأن عناده يزيد عندما ننشغل عنه بالقراءة مثلا وخاصة اذا كان والده هو الذي يقرأ مع إني ألعب معه ولكنه يريد منا التفرغ له دائما؟ ولا يدعنا نتكلم أنا وأبيه فيصدر أصواتا مزعجة وكذلك لا يدعنا نشاهد التلفاز ويريد فقط مشاهدة ما يعجبه؟

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


عزيزتي الأم :

هذا الطفل من النوع العنيد ولا  تحاولي أن تغيري من طبيعته لأنه سيكون إن شاء الله شخص قوي الشخصية ومن المرجح أنه ورث هذه الصفة .

فأولا يجب أن تعامليه كما هو . والحل هو احتواء شخصيته لاستغلال هذا العند بطريقة ايجابية . ويجب أن تغيري من ديناميكيات المواقف فمثلاً إذا رفض طفلك الجلوس في المنزل أو الذهاب معك لأحد الأقارب . أخرجيه للحديقة أو الملاهي وبذلك تكوني نفذت فكرة الخروج من المنزل ,هذا مثال وتقيسي عليه كل الأشياء .

ويجب أن تسمعي له جيدا فدائما الطفل العنيد يحب اهتمام الآخرين وهذه خاصية عند الأطفال وخاصة هذا النوع . ويجب أن تحترمي رأيه وتستمعي له ,أعطي له خيارات بدلاً من فرض تعليمات لأنه سيعند أكثر وحاولي أن تشركيه في بعض الأعمال الخفيفة في المنزل وكذلك ألعاب الفك والتركيب. وكذلك تجنبي أن تطلبي من طفلك أي طلب وهو مشغول في عمل شيء آخر فلن يقبل نهائياً. وتأكدي أن تكون هذه الطلبات معقولة .

وامدحيه على الفور عندما يفعل شيء. وكذلك عندما تطلبي منه شيء قولي له من الذي سيفوز إذا أردت أن تفوز افعل كذا...وكذلك قولي له إذا كنت تريد أن تفعل ما تقوله افعل ما اطلبه منك أولاً. ولا تحزني لكون طفلك هكذا فبإذن الله سيكون قوي الشخصية ويستطيع أن يدافع عن نفسه .

مقال المشرف

قريبا يطلُّ.. فكيف ستستقبله؟

قريبا ـ بإذن الله تعالى ـ يطلُّ الشذا العبق بعَرف الإيمان، والنور المشعُّ بشمس القرآن، يستضيفنا في ب...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات