تعلق أخي بشاب لايعرفه !!
20
الإستشارة:


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
انا فتاة ابلغ من العمر 20 .. اكتشفت ان اخي البالغ من العمر 14 سنه على علاقه غريبه بشخص لايعرف عنه سوى اسمه وعمره !!

بداية علاقة اخي بهذا الشخص من "البلايستيشن3" حيث ان اخي يطيل الجلوس على البلايستيشن ومتعلق به بشكل كبير .. لاحظت في الآونه الاخيره "وهذه الملاحظه لم تحدث الا بعد ان اقفل والدي على البلايستيشن " ان اخي يتحدث لوقت طويل في الجوال مع صديق !! ..

تحدثت اليه على جنب وسألته عمن يكون هذا الشخص الذي يطيل معه الحديث ؟ فقال انه شخص تعرف عليه من البلايستيشن وانهم الآن اصدقاء علما بأنه لم يخبر والداي خوفا من ان يقطعوا علاقته به لمجرد ان يعرفوا عمره ..

المشكله الآن ليست في ان الشاب ذو 21 عام يتحدث مع اخي .. مشكلتي ابتدأت حينما قرأت رسائلهم لبعض .. كثير من رسائل هذا الشاب عن الحب والعشق والاشتياق
 هذا اذا لم تكن كلها !! واذا كانت رسائل عاديه لاتخلو من كلمة حبيبي او عمري اوعلى الاقل احبك ..!!

 والمشكله الثانيه ان اخي "على نياته" فيرد عليه بالمثل ... وهكذا الحال مستمره بينهم .. وكانت آخر رساله وصلت منه صوره له .. لم يكن شعوري مستغرب حينما رأيته فكنت اعلم ان هذه التصرفات لاتصدر الا من هذه الاشكال ..

انا الآن في حيره من امري لم اخبر والداي بالموضوع لان والدي عصبي وبالذات في هذي الامور و والدتي اعتقد ستكتفي بأخذ الجوال منه !! فأريد حلآآآآ .. جزآكم الله خير

هل يقطع علاقته به ؟ ا م لا ؟ ان كانت نعم / كيف استطيع اقناعه في قطع العلاقه ؟ وهل من الافضل ان يتدخل والداي في هذا الموضوع ؟ارجو منكم المساعده
واسأل الله ان يثيبكم على ماتفعلونه من خير

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


السلام عليكم .

إن التقنية نعمة ونقمة إذا استعملت بهذه الطريقة الحل يجب أن يكون بـ:
1- لا بد من إخبار شخص عاقل ومسئول الوالدة العم الخال
2- تقليل الوقت الذي يجلس به على اللعبة
3- سرد قصص وحوادث توعيه وتخيفه والتأكد من أنه يسمع دون أن يوجه الكلام له
4- إشغاله وتسجيله بنادي رياضي مع أصدقائه أو إخوانه أو أشخاص بعمره تثقون بهم
5- رمي جواله بالماء أو ضياعه  وعدم إحضار جوال جديد دون إثارة غضبه واستفزازه وكأن تلف  لجوال كان حادث عرضي غير متعمد .
 
المهم أن لا يمنع ويواجه حتى لا يتحدى ويخسر ابني صداقة معه واقتدوا بنموذج جيد كأن توحي له أنه معجب بقدوة رائعة متزنة من العائلة أو من الصحابة وأمل منك الرد علي إن ترك هذا الصديق ولك .

مقال المشرف

الأمن النعمة الكبرى

الأمن هو النعمة الكبرى التي امتن الله بها على عباده فقال عز وجل: { أَوَلَمْ يَرَوْا أَنَّا جَعَلْنَا...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات