ورقة الأسئلة ترعبني !
18
الإستشارة:


أعاني من خوف شديد عندما أصل إلى باب المدرسة في أيام الأمتحانات لا أستطيع السيطرة على نفسي عندما أدخل إلى قاعة الإمتحانات فقلبي ينبض نبضات سريعة جدا ومتتالية ثم أتسلم ورقة الإمتحان فيزداد خوفي مما يجعلني أفقد جميع المعلومات التي كنت أحفظها أو أفهمها لا أستطيع التركيز ولا النظر إلى الورقة أرجو الرد في أقرب وقت لأن الأمتحانات على الأبواب ولا أستطيع المذاكرة لأنني لا أملك الثقة بنفسي.

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


الابن أو الابنة العزيزة - فأنا أحسب أن خطأ ما قد جعلك تكتب جنسا لا يتماشى مع الاسم- : أهلا وسهلا بك وشكرا جزيلا على ثقتك ، وأسأل الله أن تنال ما تتمنى فتكونَ يوما من دارسي الدراسات العليا ، فليس معقولا طبعا أن يكون مستواك التعليمي دراسات عليا وسنك بين الثانية عشرة والخامسة عشرة .

من الصعب جدا أن أجيب على هذا السؤال أو الاستشارة بشكل يناسب من أرسله لأنني لا أكاد أكون متأكدا من جنسه ولا سنه ، ولكنني على أي حال سأضع لمرسل السؤال بعض الروابط المهمة التي تناقش الموضوع من كافة جوانبه فاقرأها وفيها إن شاء الله الفائدة :
قبل الامتحان : خوف أم قلق ؟
مواجهة الامتحان : تمارين مفيدة

ولعلك بهذا عرفت أن ما يصيبك من أعراض هو الأعراض الجسدية للقلق إضافة إلى أعراضه الانفعالية والمعرفية ، وأما فيما يتعلق بوصول الأمر معك إلى عدم القدرة على المذاكرة فسأعطيك أيضًا بعض الروابط التي ستفيدك إن شاء الله:
كيف أذاكر ؟؟؟
جدول للمذاكرة والنوم وربنا يوفق
دورة التحفيز : كيف نذاكر ؟
الذاكرة والتركيز بداية ملف
كيف أذاكر موادا كثيرة في وقت قصير ؟
 
أتمنى أن تفيدك هذه الروابط وأن تكونَ قادرا على التركيز في مذاكرتك وكتابة بياناتك في المرة القادمة التي ستخبرنا فيها متابعا بأنك اجتزت امتحاناتك بتوفيق من الله وأحسنت وتفوقت .  
 

مقال المشرف

مع العودة.. جدد حياتك

العودة إلى الدوام المدرسي يمثل العودة إلى الحياة الطبيعية، فبقدر ما يفرح المربون والمربيات بالإجازة ...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات