طفلي تُحرش به جنسيا(2/2)
52
الإستشارة:


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته...
مستشاري العزيزاشكرك على ردك لستشارتي
دكتوري ولدى تعرض لغتصاب جنسي للاسف..لما قرأت ردك حبيت ابين لك هذاالشي بس الحمدلله انه ما اثر هذا الشي على دراسته ولا نفسيته احاول قد ما اقدر اشغله بالالعاب الي ريحني لما قريت الرد انه ولدي متجاوز هذا الشي ولد اجتماعي وحبوب

احاول قد ما اقدر اضبط نفسي لما اتعامل ويها اكون حنونه اعلمه الصح من الغلط بس ما ادري ليش دايما اراقبه من دون ما يكون عندة احساس اعطيه الثقه شوي اشجعه بكلامي اقوله انت رجل البيت بعد ابوك لما يروح الدوام انته اتعلم اخوانك الصح من الغلط

والله يادكتوري العزيزلما قريت ردك شوي خفت من كلمة (الجلاد)الله لايوريني هذا اليوم بحياتي ..بس اتمنى منك يادكتور انك اتعلمني كيف اتعامل معاه وكيف اكون حذرعليه من تصرفاته

 وانا دائما احذرة من اصدقائه وطريقة لعبهم معاه دائما اقوله اتحمل على نفسك .......المهم جزاك الله الف الف خير ويخلكم ذخرلنا يارب....تحياتي لك يادكتوري العزيز

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


بسم الله الرحمن الرحيم .
 
أختي الفاضلة أيتها الأم النبيلة :

سلام الله عليك .

أشكرك في البداية على نبل رسالتك وعلى ما فيها من لطف وحشمة وأدب وعناية. وصدقيني أن رسالتك قد جعلتني أشعر بكل الآلام التي يشعر بها الإنسان الحر إزاء الجرائم التي ترتكب بحق أطفالنا فلذات أكبادنا. أعرف يا سيدتي كم هو ألمك وحزنك ومعاناتك وكنت دائما قبل النوم أفكر في آلام الأم والأب عندما يتعرض الطفل البراءة والجمال والحق والخير للاعتداء من قبل الوحوش البشرية واسمحي لي بهذا التعبير مرة أخرى ولا تخافي لأن الذين يعتدون على الأطفال والبراءة هم أخطر وحوش الكون فالوحش الطبيعي الكاسر يقتل من أجل الحياة من أجل أن يعيش أما الوحوش البشرية فهي تقتل حبا في القتل في قتل الطهارة والبراءة والقيم والإنسان.

ونحن جميعا نتحمل مسؤولية هذا القتل ونشارك فيه لماذا لأننا نترك القتلة يصولون ويجولون بين أظهرنا وحنايا وجودنا. فمثل هذه الحوادث تحدث لأننا نتكتم ونتكتم ونبقي الأمور المرعبة في دائرة السرية والكتمان. ولو كل ظالم تمّ عقابه لو كل معتدي على الأطفال تم عقابه منذ زمن لما كان ولدك اليوم هو ضحية هذا العدوان وتلك الهمجية. والحبل على الجرار صدقيني هناك أطفال كل يوم يقعون ضحية وهناك أمهات كثر يوميا يندبن حظهن العاثر لأن أطفالهن قد وقعوا ضحية التوحش والجنون البشري.

سيدتي الفاضلة أقدر لك مشاعرك وأمومتك العظيمة وحسك الإنساني المرهف فأنت تفعلين ما يجب عليك وأنت تقدمين الحنان والرعاية إلى طفلك وإن كان طفلك قد مرّ من تأثير هذه الحادثة في دراسته فإن هذا يعود لعنايتك وحنانك ورحمتك. ولكن إذا كانت هناك من نصيحة فهي أنه لا يجب أن تشعري الطفل بأنه موضوع المراقبة والمحاسبة فهذا الأمر يؤذيه ويؤلمه ويحزنه. حاولي أن تشعريه بأن هذا الأمر قد أصبح نسيا منسيا أبدا لا تجب الإشارة إليه أو إلى الشخص الذي قام به ( وأنت تفعلين ذلك والحمد لله) . حاولي أن تشعري طفلك أنه جدير بالثقة وأنه جدير بالاحترام والتقدير ثقي فيه وعلميه أن يثق بنفسه وأن يعتمد على نفسه وفري له كل الاحتياجات الممكنة وحاولي أن تدفعيه دائما إلى نشاطات فكرية وثقافية وإنسانية علميه دائما كيف يكون الإنسان ذا قيمة غائية خلاقة سامية .

وأنت كما هو واضح وبين تعرفين بدقة ماذا تفعلين فكل ما تقومين به رائع وخلاق وأنا على ثقة بأن طفلك محظوظ لأن الله قد قيض له أما حنونة خلاقة رائعة خلوقة تنهض فيها الكرامة والعزة والإباء ، بارك الله فيك سيدتي أما استطاعت بكبريائها الإنساني وعطائها التربوي أن تخرج طفلها من دوامة قهر إنساني وعذاب كان محتملا ومرصودا إلى برّ السلام الأمان .

 سلمك الله ووفقك وحفظك أيتها الأم المثالية الرائعة وحفظ الله طفلك ورعاه ليكون في المستقبل إماما للحق والخير والعطاء . والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .  

مقال المشرف

عشرون خطوة في التربية

الثمرة ابنة الغرس، وجودتها ابنة التعهد والرعاية، وهو الشأن مع أولادنا، ومن أجل ذلك أضع بين أيدي الم...

شاركنا الرأي

ما مدى تأثير شبكات التواصل الاجتماعية على الأسرة

استطلاع رأي

ما رأيك في فترة الرد على الأستشارات حالياً ( خلال 5 - 7 أيام )؟

المراسلات