الـ .N.L.P قادني نحو الشذوذ الجنسي !
20
الإستشارة:


مشكلتي تتلخص في انني اردت التغير من حال الى حال وان أصنع لنفسي مستقبل زاهر وللأسف رجعت للبرامج التي تساعد في تنية الذات وتطويرها الي أن سمعت في علم البرمجة اللغويه العصبيه فأخذت بطبيقه علما بأنني لم أتعلمه لكنني أخذ أفكار كثير منه وفعلا أصبح طموحا وحققت انجازات كثيرا ومع الأيام اانقلب الموضوع  فصرت أتوهم حدوث اشياء قد تكون فسيولوجيه في جسمي  منها  انني احس ان قضيبي سو يصغر وشعري سوف يتساقط وفعلا اشاهد تساقط الشعر الى ان أصبح هذا مرض
وأخذت بالهروب من ذلك بفعل الانحرافات السلوكه فأنا شاذ جنسيا امارس دور الرجل في هذا الشذوذ الي ان وصلت لمرحلة  غرق في هذا الشي ودائما يصحبني شعور بالذنب وتحسف على مستقبلي وحلمي  نتيجه علم سخيف حاولتوا الالمام به وهو علم البرمجه اللغويه العصبيه  ساعدوني لاني أعيش في كارثه انا طالب وموظف في نفس الوقت

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


الأخ خالد : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
أريد في البداية أن أوضح لك أن البرمجة العصبية اللغوية ليست بعلم ولكنها خبرات متراكمة من تجارب أناس نجحوا في حياتهم ، وللأسف لم نتعامل مع تلك المعلومات بطريقة صحيحة ، فالكثير من الدورات تجارية تعطي الكثير من الخيال غير الواقعي مع تضخيم الذات ، والنتيجة أن المشاركين يخرجون بتوقعات غير صحيحة ونظرة غير سليمة للواقع من حولهم .

أما بالنسبة لمشكلتك فلا علاقة لها بتقنيات البرمجة اللغوية العصبية ، ولكنها نتيجة لمشكلة نفسية وهي أمر معروف لمن يعاني من مرض الشذوذ الجنسي .
نصيحتي لك بأن تراجع مستشفى الطب النفسي عندكم في أسرع وقت حتى لا يستفحل المرض وتأخذ العلاج المناسب .

مقال المشرف

مع العودة.. جدد حياتك

العودة إلى الدوام المدرسي يمثل العودة إلى الحياة الطبيعية، فبقدر ما يفرح المربون والمربيات بالإجازة ...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات