فرحتي التي لم تكتمل ( 1 / 2 ) .
26
الإستشارة:


أخي الفاضل قصتي غريبة وتتلخص فى انني تزوجت وعمري 25 عاما اي في سنة 1998 ميلادية وكنت شابا محافظا لم تكن لدي علاقات غرام مع نساء ولم حتى اقبل امراة لاتحل لي.  المهم انني عندما دخلت غرفة النوم التي فيها عروستي ليلة الزفاف امسكت بيدي والدتي وهمست باذني وقالت اصبر يابني ترى زوجتك في المحيض ولا تطهر حتى تعاشرها فكانت كالصاعقة علي .

انتظرت اربعة ايام ولكن فرحة ليلة الزفاف فقدت .ومازلت حتى الآن احسد المتزوجين الجدد واتعب اذا سمعت ان احد اصدقائي اواقاربي تزوج وكانني لم امر بتلك اللحظة حتى انني امرض واتعب نفسيا عندما تخطب او تتزوج امراة من اقاربي وخاصة اخوات وشقيقات زوجتي واسعى جاهدا لاظهار عيوب في الخطيب ومن تقدم وطلب شقيقات زوجتي .

زوجتي ليس فيها شئ من العيوب الا الصدمة الأولى جعلتني لا اتعايش معها جنسيا الا قليل رزقت باولاد الا ان هاجس وحب الزواج مرة اخرى يراودني .
مالحل وماهذه المشكلة

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


أخي الفاضل : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
رسالتكم غير واضحة ينقصها بعض الوضوح لكي أستطيع مساعدتك مثل ماذا كان تصرفك مع زوجتك بعد علمك بمحيضها ؟ وماذا كان تصرف زوجتك معك ؟ وهل الأمور كانت طبيعية بينكما بعد انتهاء مدة المحيض ؟ وهل أثناء الخطوبة لم تتوقع حيض عروسك ليلة الدخلة ؟ وما موقفك من دم الحيض هل يقززك ؟ أشياء كثيرة تنقصها رسالتك .

من الأفضل الكتابة بالتفصيل مرة أخرى حتى نستطيع مساعدتكم لأنني الآن لن أستطيع أن أقدم لك رأيا أو مساعدة حتى تكتمل الصورة لدي حتى تستطيع الاستفادة من ردي . المهم اكتب مرة أخرى تفصيليا موقفك من الحيض وخبرتك به وماذا تم ليلة الدخلة وماذا كان موقف زوجتك وهل أنت مرتبط عاطفيا بزوجتك حتى الآن وهل كان لك رأي فى اختيارها زوجة لك ، وهل كنت تجلس معها قبل الزواج ، ومامدى علاقتكما قبل الزواج ، وغيرها من الأمور التي عن طريقها نستطيع إن شاء الله مساعدتك .

ودعواتي لك بالتوفيق والاستقرار الأسري .

مقال المشرف

في بيتي مدمن جوال

يا الله.. ما هذا الذي حال بين الابن وأبيه، والزوج وزوجه، والحبيب وحبيبه!! غرّبَ الإنسان في بيته؛ حتى...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات