فراشنا بارد فكيف أدفئه ؟
42
الإستشارة:


انا رجل ابلغ من العمر 30 عاماً متزوج منذ 6 سنوات وزرقنى الله بولد وبنت وزوجتى امأة صالحة ولحبها جداً جداً وهى ايضاً تحبنى جداً جداً والحمد لله ولكن فى حياتى مشكلتان تؤرقانى جداً وهما:-

1-   فى أول زواجنا كانت العلاقة الجنسية بينى وبين زوجتى على احسن ما يكون وبعد انجابنا بنتنا بعد عام من الزواج بدأت تدههور تللك العلاقة حيث بدات زوجتى لاترغب فى اتمام العلاقة الا كل وقت بعيد وتذمرت كثيراً وتعاركت معها ولم يحدث فرق بدات اشتكى الى اباها وعمتها واختى حيث انها ابنة خالتى وايضاً لم يحدث فرق وتحدثت بالود معها واصبحت لااستطيع اتمام العلاقة الابعد موافقاتها هى هل للموضوع علاقة بالختان أم شئ اخر مع العلم انها حين تكون صاحبة الطلب تكون على احسن ما يكون معى

2-   اما المشكلة الثانية فهى شقين الاول :- انه تم نقل مقر عملى الى مدينة مرسى علم بعيداً عن القاهرة بحوالى 900 كم وانزل الاجازة اسبوع من كل شهر وصراحة انا وزوجتى نكون مشتاقين جداً لبعض وتتم العلاقة بنجاح ورضا رغم قلتها فهى مرة واحدة فى اليوم لمده ثلاثة ايام على الاكثر فقط وباقى الايام مجرد استمتاع بدون ايلاج حتى اقوم بالقذف .

اما الثانى فهو بسبب عدم كفايتى فى الاجازة اوم مشتاق جداً لذلك وانا فى عملى باقى الشهر واحياناً اقوم بما لااحب ان افعلة واقاومة كثيراً باستغفار الله والاستعاذة من الشيطان والصلاه ولكن احياناص اضعف وادخل على المواقع الاباحية بالنت واحياناً امارس العادة السرية
استحلفكم بالله ان تجدو لى حلاً اثابكم الله حتى ينصلح حالى

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


أخي الكريم : بداية أسال الله عز وجل أن يصرف عنكم هذا الأمر وأن يلهمكم السداد والرشاد .
المُشكلة في الواقع جزء واحد وليست جزأين ، ونحن نعالج عادة النتائج ولا ننظر إلى أصل المشكلة . الذي ذكرته أن زوجتك تعاني من برود جنسي بعد الولادة الأولى ، واستمرت معها هذه الحالة حتى إنها لا تريد الجماع إلا بطلبها .
أخي الكريم : ما ذكرته له أكثر من ناحية ، ومنها :

1- عليك في البداية أن تنظر إلى الأسلوب الذي تتم فيه المُعاشرة بينكما , فقد يكون من عادتك أن تفعل أمرا مما تستقذره هي أو غير معتادة عليه ، أو لعلك في بداية العلاقة الجنسية قبل الولادة الأولى كنت تمارس بصورة خاطئة مما نتج عنه نفور المرأة من هذه العملية .

2- أمر آخر أخي الكريم ، وهو : ربما أنت لا تمارس حتى الآن الأسلوب النبوي الصحيح في المعاشرة ، وهو أن يكون الزوج طيب الرائحة نظيفاً في الأماكن التي يحتاج أن تكون نظيفة ، يقدم بمقدمات قبل أن يجامع مثل القبلة والكلام ، لا يجعل همة أن يفرغ شهوته قبل أن تفرغ الزوجة ، يجعل هذه المسالة ثنائية وليست من طرف واحد ، إلى غير ذلك .

3 - هناك مسألة مهمة وهي التوافق الجنسي بين الزوجين ، إن الإحساس الجنسي عند الرجل يختلف بعض الشيء عنه عند المرأة ؛ فالرجل سريع بطبعه ، أي يستطيع أن ينجز العملية الجنسية خلال دقائق بل قد يكون خلال دقيقة ، أما المرأة فالأمر مختلف عندها ، وتحتاج إلى وقت كافٍ حتى تصل إلى الإحساس الجنسي المشابه لمتعة الرجل لحظة القذف ، لذا لا بد لاستمتاع الزوجين من تحقيق التوافق بينهما .فمتعة المرأة تأتي متأخرة وتشعر بها بمعزل عن شعور الرجل بمتعته ، ولهذا لابد من توضيح ذلك للرجل حتى لا يتعجل وحتى يتأنى ، وحتى يبحث عن علاج إذا ما شعر بأنه ينهي العملية الجنسية بسرعة وأن زوجته لم تبادله المتعة .

4- ليست المتعة دائماً عند الرجل في القذف ، إن القرب من الزوجة بصورة حميمية في تلك الليلة وأن يكونا تحت غطاء واحد هذه هي المُتعة .

إذا نظرت إلى هذه الجوانب بعين الاعتبار ؛ ننتقل إلى الجانب الآخر وهو مسألة الزوجة ، فعليها أن تُذكر بحقوق الزوج من هذه الناحية . ولو كانت أمة صالحة كما ذكرت فعليها أن تكون وقّافة عند حدود الله عز وجل ، ويجب عليك أن تطلب من إحدى النساء من قريباتها أن تناقشها في هذه المسالة ، فالمرأة تخجل أن تتكلم مع الرجل ولو كان زوجها أو والدها عن هذه الأمر ، بينما مع النساء تكون أكثر جرأة .
 
ثم هناك أمر مهم أخي الكريم انتقدك فيه ، وهو أنك ذكرت الأمر لوالدها وعمتها وربما غيرهم ، وأنت تعلم أن مثل هذه الأمور من المسائل الخاصة بين الزوجين ، ولا ينبغي أن تنتشر بين الأقارب . أما مسألة الدخول على المواقع الإباحية أو ممارسة العادة السرية فلا أعتقد أن الله عز وجل يوم القيامة سيقبل منك أي عذر وأنت تعصيه في الوقت الذي قد هيأ لك الحلال .

أتمنى لك التوفيق ودمت بخير .

مقال المشرف

الأسرة ورؤيتنا الوطنية

( هدفنا: هو تعزيز مبادئ الرعاية الاجتماعية وتطويرها، لبناء مجتمع قوي ومنتج، من خلال تعزيز دور الأسرة...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات