أريد أن أهدم قصر حبنا !
27
الإستشارة:


الى متى؟؟..
أشكر موقع المستشار على هذا الموقع المتميز.. أود عرض مشكلتي النفسية وأرجو عدم نشرها بالكامل لخصوصيتها وعدم أهمال رسالتي لانها يمكن تكون عندكم بسيطة لكنها عندي شديدة ومؤلمة ..

حلمي كأي فتاة تحلم بالزواج من شاب ملتزم ولم تكن عندي مواصفات خيالية او مبالغة فيها لانه يهمني الدين والخلق وتقدم لي شاب طيب من عائله معروفة لنا وتم عقد القران وكأي فتاة تحلم بالحياة الزوجية الجديدة مع خطيبها ويخططون في بناء بيت سعيد وعائله سعيدة وتمت فترة الملكة وفيها تزيد علاقة الحب والمودة بين أي زوجين والحمد لله تم ذلك وجهزنا الشقة ورأيتها بكامل التجهيزات وفرحت بذالك وتم تحديد يوم الزواج
وأحلامي كانت تزيد وحبي له يزيد وأهله كانو معي طيبين ويحبوني وأحبهم لكن........

 القدر اذا جاء لا يرد ولله الحمد على قضاءه ولا أعتراض على ذلك قبل الزواج بـأسبوعين صارح خطيبي أخي بتأجيل الزواج فعند معرفتي لسبب التأجيل بكيت لأني محرجة من الناس بالتأجيل واعتبرت عذره هروب مني . المهم تدخل قريب لي في الموضوع بعد مصارحته بكل شيء فغضب وتفاهم معاه وظهر العذر لتطليقي وهو عذر حقيقي سببه المرض .

بكيت بشدة ونفسيتي ازددت سوءا والاهل يصبروني وبضرورة الطلاق لان مدة العلاج تطول ولايعلمون مدى نجاح العلاج ان تمسكت به وقال لي لابد من الفراق مادمنا على البر تعبت وكأني في حلم لم اتوقع اني سأطلق المهم تطلقت وكانت فاجعة للأهل وأهل خطيبي وصبرت ومازلت صابرة ومحتسبه

ولكن مازال طيفه يمر بخيالي رغم فترة عدة أشهر على الفراق وبالرغم من كثرت خطابي والحمد لله افرح بذلك لاني لست مستعجله على الزواج ولكن لاني اقول لنفسي سأتخلص من ذكرياته وأحلامي التى كنت ابنيها معه

المشكله كل شيء يذكرني فيه نوع سيارته الشقة التي كنت سأسكنها  الحي الذي كنت سـأعيش فية حتى تلاوتى للقرآن تذكرني به لانه يشجعني واشجعة على الخيرات فكيف انساه  دموعي هي التى تواسينى في الالامي دعوت ربي كثيرا ولكن اجد نفسي بعد الدعاء اشتاق اليه واتمنى الرجوع اليه هو تزوج بعد نجاح العمليه وانا بكيت بقوة وبعدها علمت انه استخار اكثر من مرة ولكن لم يستطيع فتح الموضوع يشعر بقوة تدفعة للتراجع وبعدها خطب اخري وتزوجها

وانا ادعوله بالتوفيق ولكن ذكراة مازال موجود في قلبي  لانه يمكن اول حب جربت كل الطرق لنسيانه منه الدعاء والصوم والذكر والاستغفار والانغماس بالعمل اليومي بالمدرسة والعمل بالمنزل وبالقراءة  ولكن اشعر بأنه يزيد الشوق له ربما يكون ابتلاء فأدعولي بالصبر والمضحك  .

انا في حيرة اسألكم الدعاء لي في ظهر الغيب ان يفرج همي وارشدوني للصحيح..
    أسفة على الاطاله ولكن اشعر بالراحه لطرح مشكلتي لديكم ..
                                                 جزااكم الله كل خير                        

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


الأخت العزيزة : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
أعانك الله وساعدك على الخروج من تلك الدائرة التي أعلم حبيبتي كم هي مرهقة ، وكم هي مؤثرة ، وكم هي مستنفذة للطاقات .
ولكن حبيبتي إذا ابتعدنا عن العواطف قليلاً فهل تسمحين لي أن اصطحبك إلى بعض الحقائق وهى :

1- أن هذا الرجل هو أول حب بالنسبة لك .
2- أنه يشغل تفكيرك ليس فقط لكونه أول ارتباط ولكن لأن هناك أمورا تربطك به مثل بعض الأماكن ، أو المناسبات التي مرت عليكما معاً .
3- إنه لم يشعر بذلك مثلك ، وإلا لكان تمسك به مهما كانت الأمور .
4- يبدو أنه غير صادق ( سامحيني ) فقد ذكر أن مانع الزواج هو عدم القدرة على الإنجاب ، فكيف يخطب ويتزوج ؟!

وعلى هذا حبيبتي ، فمن حقك أن تأخذي وقتك لتنسيه خاصة لوجود العاملين الأول والثاني ( أي كونه أول رجل ، ثم وجود أماكن تربط بينكما )  ، ولكن نظراً لوجود الحقيقتين 3 و4 وهما كونه لا يشعر بك بنفس القدر ، ثم أنه غير صادق ... إذن عليك إعادة التفكير في كون هذا الرجل يستحق كل هذه المشاعر ؟ هل كان الرجل المناسب ؟.

وللتخفيف من تلك المشاعر ، حاولي أن تفكري فيما يلي :
 
1- أن الله دائماً يكتب لنا الخير دون أن نعلم .
2- حاولي ألا تذهبي كثيراً إلى الأماكن التي جمعتكما معاً .
3- حاولي أن تزيدي من علاقاتك الإنسانية حتى لا يكون لديك فرصة للتفكير كثيراً فيه .
هذه العوامل سوف تساعدك على الخروج من هذه المشاعر إلى جانب الدعاء والصبر ..

واسمحي لي قبل أن أنهى إجابتي لك أن أحييك على موقفك من خطابك الآن ، فلا تدخلي في علاقة قبل الانتهاء من هذه المشاعر ، وانتظري فرج الله قريباً ، فقد وعدنا سبحانه بذلك .

مقال المشرف

في بيتي مدمن جوال

يا الله.. ما هذا الذي حال بين الابن وأبيه، والزوج وزوجه، والحبيب وحبيبه!! غرّبَ الإنسان في بيته؛ حتى...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات