لا أدري أين تبيت يدي .
25
الإستشارة:


بسم الله الرحمن الرحيم  .شكر الله لأخوتنا في الموقع على مايبدلون  من مجهود  وأتمنى أن يكون خالصا لله وفي ميزان حسناتكم.و مشكلتي هي أني أقبض فرجي أثناء النوم .

وأتدكر أني وجدتني مبرزا عضوي التناسلي ومزيحا للفراش وهي حادثة مر عليها عشر سنوات تقريبا وهدا كان قبل زواجي الدي مر عليه الان ثمان سنوات بعدها كانت الأمور عادية على الأقل على ماأعتقد.

وأضطر للمبيت خارج المنزل بمعدل مرتين في الأسبوع (أنتمي لنشاط اسلامي يستوجب دلك) وفي احدى المرات استيقضت ووجدت أنه ألقي علي غطاء ولم أربط الامر بعادتي هاته رغم استغرابي لحيثيات هدا الحدث لكنه مؤخرا أخدت أنتبه بعض الشيء للمسألة فوجدت أنني فعلا مدمن على هده العادة حيث أجد ني قابض على فرجي أو على أثر أن يدي كانت ممتدة لعضوي التناسلي.

كلمت زوجتي في الأمر طالبا منها المساعدة و مراقبتي أثناء النوم لكن دون جدوى.وبعد مشاورتي لزوجتي قلصت من مبيتي خارج المنزل لقزازة منظر الظاهرة التي قد تؤدي الاخوة النائمين بجواري حاولت هده الأيام ربط يدي عند النوم أظن أني نجحت في اليوم الأول لكن أخفقت بعدها حيث أفك الوثاق ولا أشعر بشيء.وهده معلومات عامة عني لكي أحيطكم بالمعلومات الضرورية للتحليل.

عمري في الأربعينات موظف وأب. لاأنام بجوار زوجتي الا نادرا لنوم لنوم الصغار قربها. و معدل الجماع في الأسبوع يتراوح بين 1الى 2 مرات في الأئسبوع غالبا زوجتي لا تواكبني رغم تشجيعي لها و حثهاو....(واني أحبها.لكن معانتها مع مرض الربو وضيق الصمام المتيرالي يجعلانهاتعدل وتتخلى عن مسايرتي للاعياء الواضح الدي يبدو عليها).كما أني ملتزم غالبا بأوراد وأيات فاضلة من أجل التحصين .

فأفيدونا اخوتي الكرام في حالتي هاته..

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


أخي العزيز : أهلا وسهلا بك على موقعنا المستشار وشكرا جزيلا على ثقتك وإطرائك .
 أحييك أولا على قربك النفسي المعرفي من زوجتك فأنت تشكو لها وتطلب منها مساعدتك وفي الوقت نفسه تستشعر حالها وظروفها . بارك الله لكما في زواجكما وذريتكما ، ومنحك الشفاء إنه سبحانه القادر الوهاب .

ذكرتني مشكلتك هذه بما سميته زملة الاستمناء الليلي ، صحيح أنت لم تذكر لنا أنك تستمني أو تتعمد إنزال المني من خلال لمس الذكر ، إلا أنني أرى تشابها كبيرا بين الحالين ، وإن كان من المتعذر أن نصنف حالتك على أنها استمناء أثناء النوم خاصة وأنك لم تنبهنا إلى وجود الحالة من قبل الزواج بحيث يكون من المحتمل أنها استمرت معك .

على أي حال أنصحك بأن تقرأ أيضًا :  
استمناء مقنع أم مس شيطاني ؟؟!
معدل الاحتلام : فصل الكلام  
الرعب الجنسي حتى في الأحلام مشاركة
الاستمناء أثناء النوم : الأوضاع قبل الأحكام
الاستمناء أثناء النوم....نصيحة مجرب مشاركة

ربما يكونُ للأمر علاقة مثلا بوجود فائض من الطاقة الجنسية لديك ، لا تستطيع زوجتك تلبيته بسبب ظروفها الصحية عافاها الله ، إلا أنني لا أستطيع التأكد من ذلك ولا الجزم به بالتالي ، ولكن من المهم أن تتذكر حديث سيد الخلق يقول سيد الخلق صلى الله عليه وسلم : ( رفع القلم عن ثلاث : عن الصغير حتى يكبر ، وعن النائم حتى يستيقظ ، وعن المجنون حتى يفيق ) ( رواه أحمد وأبو داود والنسائي وابن ماجه والحاكم عن عائشة بإسناد صحيح ، ورواه أحمد وأبو داود والحاكم عن علي وعمر بألفاظ متقاربة ، ومن طرق عديدة يقوي بعضها بعضاً ، كما أخرجه الترمذي بلفظ آخر : عن علي بن أبي طالب ـ رضي الله عنه ـ قال: قال رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ : ( رفع القلم عن ثلاثة : عن النائم حتى يستيقظ ، وعن الصبي حتى يشب ، وعن المعتوه حتى يعقل ) صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم .

معنى هذا الكلام هو أن لا شيء عليك ما دام السلوك غير المرغوب فيه يحدث أثناء النوم ، والحقيقة أن النوم ملكوت أسرار ما نزال نجهل أغلبها ، وربما يحتاج الأمر إلى أن يجرى لك بحث في معمل النوم ويتم بناء عليه تحديد المشكلة ووضع الخطة العلاجية المناسبة ، وإلى أن يتم ذلك عليك ألا تعطي الأمر أكثر من حقه وعليك أن لا تتجنب أنشطتك الدعوية أو تقلل منها هروبا من مثل هذا العرض ، فعندما غطاك أحد إخوانك لم يكن يقصد الإساءة لك بقدر ما هو يعمل بالقوم المأثور الذي كنت أسمعه من والدي رحمة الله عليه : " الأكل والنوم عورتان فاستروهما " ، وللأسف لم أستطع الوصول إلى صاحب هذا القول لعلك أو أحد القراء يرشدني ، المهم ألا تقلق وألا تحمل الأمور أكثر من اللازم .

وأهلا وسهلا بك دائما على موقعنا .  

مقال المشرف

في بيتي مدمن جوال

يا الله.. ما هذا الذي حال بين الابن وأبيه، والزوج وزوجه، والحبيب وحبيبه!! غرّبَ الإنسان في بيته؛ حتى...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات