نقص في التركيز وزيادة في النسيان .
26
الإستشارة:


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

باختصار شديد ولكي لا اطيل عليكم.. قصتي تكمن في أني عندما كنت في مرحلة الطفوله والمراهقه لم يكن لدي طموح وكان متسواي الدراسي متدني جدا ولكني لم اكن اشعر بذلك ثم انتقلت الى الجامعه (بصعوبه) وبدأت المشاكل. حيث اني لم اكن في المستوى المطلوب وكنت على ضلال غرقا في المعاصي كبيرها وصغيرها واخذت بي امواج الظلام ومن هاويه إلى اخرى. لم اكن ارغب في الدراسه ولكني تغلبت على نفسي وتخرجت من الجامعه (6 سنوات) بعد توفيق من الله.

كانت دراستي خارج البلاد ثم عدت ولم اكن راغبا في العوده. احسست بالغربه في بلدي
ثم من الله علي بالهدايه (لا اقول اني اصبحت مستقيما جدا ولكن بدأت ارى النور) بدأت في تصحيح مساري الايماني تعثرت من هنا وهناك وجدت صعوبه في الحفظ والاستمراريه. عملت في احدى الشركات بفضل الله. بعد فتره احسست بتدني متسواي لجأت إلى الله ثم إلى طبيب نفسي وبعد التشخيص اخبرني بأني اعاني من مرض نفسي ووراثي (شافاني الله وإياكم.. الرجاء الدعاء لي) أسمه نقص التركيز والحركه الزائده
(ِAttention Deficit Hyperactivity disorder) ADHD
باختصار شديد هذا المرض (الحمد لله على كل حال) هو عباره عن صعوبة التركيز والاستيعاب وكثرة النسيان.. وهناك اعراض اخرى لهذا المرض. وهذا المرض يؤثر كثيرا على إنتاجية الفرد المصاب وقلة تركيزه وعلى علاقاته الاسريه والشخصيه والفكريه.

بعد التفكير ومراجعة النفس ألوم نفسي المقصره في حق الله أولا.. ثم هذا القصور الذهني على ماأقترفته من أخطاء وأثام ومعاصي وعلى تدني مستواي الاكاديمي والفكري وعلى علاقاتي بشتى المستويات.

سوف ابدأ مشوار علاجي قريباولكني في حالة ضعف وتوهان واريد المشوره بارك الله لكم في هذا الموقع وجزاكم الله عنا الف خير.

اتمنى منكم الدعاء بالشفاء العاجل

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


الأخ  ماجد : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
أولا نسال الله لك الصحة والعافية وسارع في بداية العلاج .

من خطابك يتضح أن مشكلتك هي اضطراب فرط الحركة والتركيز ، وقد قام الطبيب بإعطائك معلومات كثيرة عن هذه الحالة لتعينك علي فهم أعراضك ولكن أضيف لك هذه المعلومة التي تفسر حالة تأنيب الضمير الواضحة في ربطك لمعاناتك النفسية وما ارتكبته من معاصٍ رغم توبتك عنها ؛ فكلنا بشر وخطاؤون ولكن كما هو معلوم إن خير الخطائين التوابون والله واسع الرحمة والمغفرة .

اضطراب فرط الحركة والانتباه يصاحبه اكتئاب نفسي ثانوي علاوة علي عسر المزاج . هناك إحساس بالذنب وتأنيب للضمير وتدني الثقة بالنفس ( وقد وصفته بالضعف والتوهان ) ، وأيضا قد يكون للاكتئاب دور في التدهور الوظيفي والأكاديمي علاوة علي السبب الأساسي ألا وهو اضطراب الانتباه .

مرة أخري نسأل الله أن يمن عليك بالصحة والعافية ولا تتأخر في بداية العلاج الذي يتكون من علاج بالعقاقير وجلسات نفسية ، والنتائج ستكون جيدة إن شاء الله ، خاصة الأعراض الاكتئابية التي تعاني منها وذلك يعتمد علي التزامك بالعلاج حسب إرشادات الطبيب .

مقال المشرف

في بيتي مدمن جوال

يا الله.. ما هذا الذي حال بين الابن وأبيه، والزوج وزوجه، والحبيب وحبيبه!! غرّبَ الإنسان في بيته؛ حتى...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات