زوجي متقلب ولا يعرف ماذا يريد ( 1 / 2 ) .
35
الإستشارة:


انا انسانة رومانسية جدا وحساسة جدا جدا تزوجت من قبل بزوج يحبنى جدا واحبه جدا وبعد سنوات قليلة توفاه الله عز وجل ومرت 7سنوات وانا بدون زواج ثم تزوجت من زوجى الحالى وهو متزوج من اخرى غيرمتفقين مع بعض ورفضته فى البدايه لزواجه من اخرى فاكد لى انه يحبنى ولن يجد احسن منى وتزوجنا واعتقدت اننى وجدت الحب مرة اخرى وساعيشه وبالفعل عشته ووجد هو كما يقول السعادة التى لم يذوقها فى حياته

وكان ينطوى على نفسه فى شقته فى بيت اهله غير سكن زوجته الاخرى وينفرد بنفسه لفترات طويلة والان اصبح غير ذلك واصبح مرح ويذهب للعمل بعكس من قبل فليس هناك غياب وحضور ولكنى لاحظت الخوف عليه فيقول لى انا خايف منك خايف تبهدلينى مثل الاولى خايف النعومة والرقة بتخفى ورائها حاجات تانية واحيانا يريد الانفصال بالرغم من انه يقول لى انه يحبنى ولا يستطيع الاستغناء عنى وفجاة ونحن فى قمة السعادة يطلب ان يعود لشقته التى فى بيت اهله

وحدثت مشكلة بين والدته وبينى واخذت فى اهانتى امامه وبدون اى ذنب منى وتاثرت نفسيته جدا ولكنه ايضا كان بين الحين والاخر يؤكد لى حبه لى واننى سبب فى سعادة لم يذقها من قبل ولم يجد هذه السعادة عند اى امراة اخرى

والمشكلة فى تقلبه فيكون منصرف من عندى وهو سعيد ثم احادثه بالتليفون فى شقته اجده شئ اخر ويكلمنى بعنف شديد والجديد انه عاد يكلم البنات فى النت ويوهمهم انه مطلق وانه يريد زوجه ويقول لى انه يريد الزواج مرة اخرى لانى حببته فى الزواج !!!!1!!1!111!!!1!!!!   فماذا تنصحوننى ؟ وكيف اتعامل معه ؟مع العلم انه كثير الحلم بان شخص ضخم يعتدى عليه ويضربه وهو يستغيث باخوه ذو البنيه القويه .
هل ارفض تصرفه هذا مع البنات ؟

ام اتجاهل كل هذا واستمر فى احتوائى له؟وجزاكم الله عنى خيرا .
ارجو الرد بسرعة من فضلكم لانى تعبانه جدا وحيرانة جدا جدا  

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


بسم الله الرحمن الرحيم

أختي الكريمة عالية حفظك الله من كل مكروه وفرج كربك .
 بالرغم مما ينقص رسالتك من معلومات عن هذا الزوج مثل عمره الزمني ووضعه الصحي وعن علاقته بزوجته الأولى وعدد أولاده منها إلا وأنه حسب وصفك يبدو أنه يمر بأزمة نفسية متأرجحة ومتقلبة مما يستدعي عرضه على متخصص في الطب النفسي لتشخيص حالته والتأكد من سلامته من العوارض النفسية أو العضوية ومن ثم الحصول على العلاج المناسب له وكذلك قراءة الرقية الشرعية عليه سواء من قبل نفسه أو من قبلك أو من قبل المشايخ الموثوق بدينهم وصلاحهم   .

ولكن هذا لا يمنع من العيش معه ومراعاة ظروفه وبذل ما له من حقوق ومن ذلك دعوته لترك ما هو عليه من منكرات كالاتصال بالبنات وغيرها مما يغضب الله استجابة لأمر الله عز وجل ورسوله صلى الله عليه وسلم  الذي قال : ( من رأى منكم منكرا فليغيره بيده فمن لم يستطع فبلسانه فمن لم يستطع فبقلبه وذلك أضعف الأيمان ) ، وينبغي أن لا ترضي عن هذا التصرف منه إطلاقا فالمعاصي مهما صغرت حسرة وندامة على صاحبها وجلسائه في الدنيا والآخرة ، وهذا لا يمنعك من احتوائه والتودد إليه ومعاشرته بالحسنى ولعل في ذلك ما يكون سببا في شفائه وصلاحه .

 ومن ذلك ـ أيضا ـ الإحسان لوالدته مهما صدر منها مراعاة لكبر سنها وطلبا لمرضاة الله ورحمته ، وينبغي أن تتعرفي على سر اختفائه في شقته لفترات طويلة سواء عن طريقه أو من غيره ولو تمكنت التعرف على زوجته الأولى ووثقتي صلتك بها لكان حسنا وربما تعاونتي معها لحل مشكلة هذا الزوج المسكين ولعل بعد التفاهم والتشاور تعم السعادة الجميع .

أختي الفاضلة :
ينبغي ألا تقلقي كثيرا فما يقضيه الله ويقدره خير ؛ ففوضي أمرك لله وعليك بالأذكار الواردة في الكتاب والسنة ففيها زاد وخير عظيم ، وعليك بكثرة الدعاء والإلحاح عليه سبحانه أن يخفف عنك ما تعانين ويصلح زوجك ويلهمك الصبر وينزل عليك الرحمة والسكينة .
ونحن ندعو لك بذلك والله الموفق والهادي إلى سواء السبيل .

مقال المشرف

في بيتي مدمن جوال

يا الله.. ما هذا الذي حال بين الابن وأبيه، والزوج وزوجه، والحبيب وحبيبه!! غرّبَ الإنسان في بيته؛ حتى...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات