امرأة صعبة لم يسلم منها أحد !
17
الإستشارة:


السلام عليكم انا زوجة اخي اخلاقها جدا سيئه تزوجها اخي منذ9 سنوات وطوال هذه السنوات التسع عذاب وكل اقاربنا تقريبا وصلها من اذاها وكلهم قالوا لاخي لاتجيبها لنا شتت شملنا  تتهاوش مع لناس "بالمستشفى ـ بالحرم ـ بالزواجات"

مره كد كبت البيبسي على العشاء قدام الحضور ـ ..."فهي لاتريد اي انسان احسن منها سواء باللبس او بالشهاده الجامعيه او الدراهم او الطبخ او حتى شيء تافه تموت قهر وليته يقتصر الامر على هذا بل تعاديه ولايمكن لاحد يفرض رأيه عليها

 وكم من مره تحملنا اذاها ونعاملها بالاحسن لكن لافائده وكذلك تتدخل فيما لايعنيها المشكله هي انني ذهبت معها هي واخي لمكه وهم الذين دعوني للذهاب معهم وذهبت عن حسن نيه ولكنها سامتني سوء العذاب تريدني اكون شغاله لها ولعيالها الثلاثه

 اعتقد تريد ان تنفرد بي عن اهلي حتى تهينني اما اخي فاعتبره غير موجود لانه يخاف منها جدا تهينه امامي بأسوأ الالقاب وتسب نسبه وأهله وتتكبر ومن ضمن كلامها"انا تزوجتك حتى ارفع راسك ـ يابخيل ـ بسرعه نزل اختك بزبالتهاتقصد بيتناـ انت عاهر ومسترجله"وحتى تضربه امامي

انا اكيد انقهرت لكن ودي اسلم بنفسي لكن ليس معنى ذلك جلست مكتوفة الايدي لااا رديت عليها بالمثل واكثر شيء جعلها تسبني بأسوأ الكلام الذي مارأيت مثله كلام قذر جدا اعتقد لو ذكرت لك ماقالته لي كان ماتستطيع ترد على الاستشاره من القهر

هو انه كان معي كمبيوتر محمول واشياء الحمد لله كثيره اتميز بها عنها والحمد لله لم تستطع تمد يدها علي خافت من اهلي لكنه طول الطريق 900كيلو وهي لاتبطل من السب والشتم حسبي الله عليها ونحن الان قاطعناها الى الابدوهي لاينفع معها الا الطلاق لكن اخي مستحيل يطلقها

وانا اعتقد انها عامله له سحر لانها ليست من البلد واهلي لايستطيعون عمل شيء لانه كيف يطلقونها منه وهو يريدها  لكن اكثر شيء خوفني انها شوهت سمعتي بين الناس وتذكر المشكله وتزيد عليها من الكذب كيييف اتصرف وهذا يؤثر على سمعتي لاني غير متزووووجه

مع العلم لاااااايمكن الصلح معها ابدا وليس معنى ذلك بسبب مشكلتي معها فأصورها بأسوأ صوره ولكن هذه هي الحقيقه هي امراة عجيبه فما هو الحل ارجوكم ساعدوني ماتلقى احد الا تسبني بكلام فضيع ؟

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


بسم الله الرحمن الرحيم .

ابنتي المتوكلة على الله:‏

أحييك بتحية الإسلام السلام عليك ورحمة الله وبركاته وبعد :

لقد قرأت مشكلتك مع زوجة أخيك.‏

‏ يا ابنتي :‏
أنت في عمر الزهور 19 – 22 سنة ، وأنت في عمر ابنتي ، وفي هذا العمر تكون البنت في عمر ‏حساس ، ويبدو من رسالتك أنك على خلق ودين، وأن زوجة أخوك من النوع الصعب بين النساء ، ‏ولكن لكل مشكلة حل، وحل مشكلتك معها لا يكون بطريق:‏

‏1-‏الطلاق ، لأنها زوجة لأخيك فهو الذي يقرر ما يكون في حياته الزوجية وليس أحد غيره ‏مهما كانت قرابته منه.‏
‏2-‏سوء الظن باستعمال السحر وهذا ما لا يجوز شرعاً.‏

لذا، يكون الحل بإذن الله بالتالي:‏
‏1-‏لا يجوز قطع الأرحام مع أخيك وعائلته، بل يكون بتجنب زوجة أخيك قدر المستطاع أي ‏زوريها واتصلي بها في حدود المعقول في المناسبات الدينية والاجتماعية.‏
‏2-‏احرصي أن لا تكوني معها لوحدك كي لا تنفرد بك.‏
‏3-‏لا تخافي على سمعتك منها لأن الجميع من أفراد أسرتك يعرفها ويعرف طبعها الصعب.‏
‏4-‏اشغلي نفسك باهتمامات أكبر كاهتمامك بدراستك، وتنمية هواياتك بمطالعات مفيدة، أو ‏بمد يد المساعدة للآخرين، وحاولي حفظ كتاب الله ما استطعت ذلك لأنه في هذه السن من ‏الممكن حفظ أجزاء كثيرة منه.‏
‏5-‏استمعي للأخبار المحلية والعربية والعالمية وسترين أن الناس لديهم من المشاكل والمصائب لا ‏يعلمها إلا الله، فتهون عليك مشكلتك بإذن الله.‏
‏6-‏حاولي زيارة المنكوبين في صحتهم في المستشفيات، أو زيارة الصغار في المياتم لتكوني عن ‏قرب فيما يعانيه الناس والمجتمع المسلم، وإن كان لديك متسع من الوقت فمن المستطاع ‏إشغال نفسك بمد يد العون لفئة من هؤلاء خاصة الأطفال في المياتم والاستماع إلى ‏مشاكلهم أو تعليمهم بعض ما ينفعهم في مستقبل حياتهم بالتعاون مع الإدارات المسئولة ‏عنهم. والمجتمع المسلم بحاجة كبيرة لمثلك من الفتيات العاقلات المعطاءات، وفرح العطاء لا ‏يوازيه لذة ، وستنظرين بعدها إلى زوجة أخيك على أنها واحدة من أفراد المجتمع ولها حياتها ‏ولك حياتك.‏

وأخيراً أؤكد لك أن خوفك على مستقبلك وارتباطك بشريك العمر هو بيد الله وحده وليس بيد ‏زوجة أخيك ولا بيد غيرها.‏

والسلام عليك ورحمة الله وبركاته .

مقال المشرف

مع العودة.. جدد حياتك

العودة إلى الدوام المدرسي يمثل العودة إلى الحياة الطبيعية، فبقدر ما يفرح المربون والمربيات بالإجازة ...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات