تغزل وعاطفة ولكن لغيري !
31
الإستشارة:


انا امرأه متزوجه من سنتين ونصف زوجي عمره 34 اكتشفت انه مصاب بالضعف الجنسي وانه يمارس العاده السريه ويخونني مع عدة فتيات بالهاتف او بالانترنت ويتكلم معهم بطريقه جميله وبغزل ويحرمني من هذا الكلام مع انني اتمنى هذا الامر منه هو يعلم بانه مقصر معي بالكلام وعندما اكتشف خيانته اواجهه فيبكي ويتوسل ان لا اتركه ويبين لي انه نادم ثم يكرر نفس الامر ؟

وعندما اسأله عن السبب مره يقول لي ان العاده السريه هي السبب ومره اخرى الشيطان ومره ثانية انه تعبان لانه مصاب بالضعف الجنسي وآخر مره يقول لي ان هناك شي يصده عني؟ فهل هذا ممكن ؟ماذا افعل له ولماذا يخونني ؟انا محبطة جدا جدا ؟ارجوا نصحي ومساعدتي ؟وهل من الافضل الذهاب الى دكتور لحل مشكلة زوجي ام انه يتعذر باعذار واهيه ؟؟

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده وبعد :

فمما لا شك فيه أن الخيانة الزوجية - من الزوج أو الزوجة - مصيبة كبرى ، ومن أكبر عوامل خلخلة الأسر وإشاعة روح الشك والريبة المؤدي إلى خراب البيوت وهدمها .

ومن أبرز أسباب ذلك الثورة المعلوماتية في هذا العصر التي زينت الشر وقربته يضاف إلى ذلك قلة في الدين وضعف في التربية عند كثيرين .

وإجابتي على السائلة من خلال النقاط الآتية :

1-فيما يتعلق بالعادة السرية فمن الأكيد أن لها أضراراً صحية ؛ لأنها محرمة ، والشرع الحنيف لا ينهى إلا عن مفسدة ظاهرة ، ولكن الطب الحديث ربما يفيدك أكثر في بيان ذلك على وجه التفصيل .

2- يظهر لي بحكم كونك ( موظفة ) أنك ربما تكونين جزءاً من هذه المشكلة في عدم الاهتمام بالزوج وإعطائه كفايته من المعاشرة الزوجية ، وليس المقصود بذلك العملية الجنسية البحتة ، وإنما مجمل العلاقة الزوجية وحسن التبعل والتغنج للزوج وإظهار السرور به والحفاوة ، والمرأة الذكية تعرف كيف تستميل قلب زوجها وتأسره بأنوثتها ، وهذا فن قائم بذاته ، ويمكن حضور بعض الدورات المتخصصة التي تقيمها بعض الجهات الخيرية والمعنية بشؤون الأسرة فربما يكون في هذا فائدة لك وله في التنبه لبعض المهارات السلوكية في هذا المجال .

وبما أن زوجك يملك هذا الرصيد من المفردات العاطفية والقدرة على الغزل فيبقى دور المرأة في استظهار مكنونات فؤاده وفتح المجال لهذه المواهب في الظهور والتنمية في إطار الشرعية الزوجية .
3- أما ما يتعلق بادعائه أنه ربما يكون قد عُمل له عمل ، فمن المعلوم أن السحر والعين كلاهما حقيقة شرعية بالنصوص المتكاثرة ، وواقعية من خلال القصص الكثيرة في هذا ، ولكن أيضاً الناس في هذا بين طرفي نقيض ، منهم المبالغ الذي يجعل كل شيء مرده إلى هذه الأمور ، ومنهم الذي ينفيه جملة وتفصيلاً ، والحق هو الوسط بين هذين الرأين ؛ فالعين والسحر حق ولكن المسلم يستطيع بإذن الله التحرز منهما قبل وقوعهما ورفعهما بعد وقوعهما - لا قدر الله - بالأدعية والأوراد والأذكار الشرعية وقراءة القرآن والالتجاء الله جل وعلا .

4- أنصحك - بنيتي - بكثرة الدعاء والاستغفار واللجوء إلى الله تعالى أن يفتح على قلب زوجك وأن يرده إلى الحق رداً جميلا ، فما دام أنه يعترف بالذنب ، ويندم عليه ، ويبكي ، فهذا دليل على أن الخير لا يزال في قلبه ويحتاج إلى الأخذ على يده والعناية به وأن لا تكوني عوناً للشيطان عليه .

وهذه الأيام فرصة عظيمة لرفع الدعوات الصادقة إلى الله جل وعلا في الأسحار وقبل الإفطار وفي الصلوات ومواطن الإجابة الأخرى ، مع الإلحاح في الدعاء ؛ فإن الله قريب يجيب الدعاء وهو القائل ( وإذا سألك عبادي عني فإني قريب أجيب دعوة الداعِ إذا دعان ) .

أسأل الله أن يصلح نياتنا وذرياتنا ، وأن يعصمنا من الشيطان الرجيم ، إنه ولي ذلك والقادر عليه ، وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين .

مقال المشرف

أطفالنا والرؤية

قرابة أربع عشرة سنة تمثل العمر الافتراضي المتبقي لتحقق جميع مؤشرات الرؤية الشاملة التي أطلقتها الممل...

شاركنا الرأي

ما مدى تأثير شبكات التواصل الاجتماعية على الأسرة

استطلاع رأي

ما رأيك في فترة الرد على الأستشارات حالياً ( خلال 5 - 7 أيام )؟

المراسلات