مربوط لم أنس جروحه !
13
الإستشارة:


السلام عليكم
أنا فتاه  عمري 25أكبر أخواني تزوجت منذ سنتين والآن وقع الطلاق ..لاسباب كثيره :
زوجي كان دائما الهروب من المنزل كثير الكذب يضعني بمواقف تجرحني امام أهله من عدم احترام والتي تسببه دائما مواقف كذبه العلنيه ..

اضف على ذالك بأنه يعاني من المس الذي أدى الا عدم الجماع أي الربط .. الذي يألمني بانه اهله لم يصارحوني بالبدايه بوضعه أي غشوني عند الخطبه ..
لنرجع لحياتي معه خرج من وظيفته فتحملت مسؤليتي من بدايه زواجنا ومع الايام اكتشفت خياناته لي عن طريق المسجات والمكالمات جن جنوني يذهب ويسافر الى بلاد مشهور عنها الفساد ولا اعلم الا عندما يرجع وبصدفه يقول لمكان ويذهب لاخر ..

فقدت الثقه به وبالناس .. اشعر بالخوف من الزمن لا استطيع نسيان جروحه كان طوال الفتره عندما اغضب يوعدني بانه سيتغير ويرسم لي حياة جميله واعيش بالاحلام ثم اصدم فلا يتغير شي ويتعلل بالمس انه سبب مشاكلنا ..

لجأت لاهله اخته وامه ولكن لا يساعدوني يقولون هو من يساعد نفسه بعلاج اي بقرآن .. وعندما يأست لجأت بعد الله لاخيه الكبير عن طريق زوجته لاني احرج منه ..
تفهم الامر واكتشفت بان زوجي كان يظلمني ليبرر لنفسه امام اهله اذا ذهبت لبيت اهلي ..

لا انسى ان اخبركم باني عملت عمليه جراحيه لكي اصبح أمرأة لانه طلب مني لاسهل عليه امر الجماع .. كان يوعدني بانه سيتغير اذا استطاع ولسعادتنا وكنت انا غبيه اصدقه وكنت ابحث على اي امل ينقذ حياتي الزوجيه خصوصا باني احببته ولا ادري لماذا فوالله لا اذكر بموقف رجولي يبين لي بانه سند او يحبني لم اجد عنده الا الكلام فقط المواقف كلها مني انا ..

وبعد الطلاق وبالعده حاول انه يرجعني لكني رفضت واخذ يوعدني كالعاده بانه سيتغير وانه يحبني و و و لكني خايفه منه وانتهت العده والآن هو يحملني الغلط لاني لم احفظ سره ؟ بانه لم يجامعني ؟ لم اقل الا لاهله لكي يساعدوه ولحافظ على حياتنا الزوجيه اصبحت انا المخطئه ..؟

المشكله الحقيقه باني اصبحت مكتئبه جدا واشعر بحزن واحداث الماضي لا تفارق خيالي كل ما يمر موقف مشابهه مررت به استرجع الذكريات القاسيه واتحطم على حالي لماذا يحذث لي هذا ومتى النسيان ؟؟
لم اعد تلك الفتاة المليئه بالتفائل والسعاده ؟
لا شي يسعدني ..؟

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


أختي ريم :

 سلام الله عليك ورحمته وبركاته وبعد :

أنت لم تخطئي في الحديث عن جوانب التقصير الموجودة لديه خصوصاً أنك حاولت البحث عن حل .

لا تنشغلي بالماضي وبالآخرين ركزي على مايسعدك وبالنسبة لزوجك السابق وقد انتهت عدتك فينبغي أن لا يؤثر عليك العاطفة في النظر إلى موضوع العودة إليه لوجود المشكلة التي سببت الانفصال .

إذا استطعت الخروج من المشكلة أو عليك مراجعة عيادة مختصة في القلق والتوتر .

الإيمان بالقضاء والقدر سيساعدك على الخروج من دائرة اللوم للذات وينبغي عليك أن لا تقولي لماذا يحدث لي كذا أو كذا فما يقدره الله كله خير ولو بدا لنا غير ذلك ( وعسى أن تكرهوا شيئاً وهو خير لكم) .

وفقك الله للخير .

مقال المشرف

هل تحب العودة للدراسة؟

ربما لو كنت أعلم النتائج لم أُقدم على هذا الاستطلاع، الذي كشف لي أن أقلَّ دافع يحفِّز طلابنا وطالبات...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات