مراهق عقله مرهق !
10
الإستشارة:


بسم الله الرحمن الرحيم
بعد الشكر والتحيه ان سقتى بالموقع هى التى اجبرتنى على ان افتح صدرى لها امابعد انا اسمى محمد وسنى17سنه فى الصف الثانى الثانوى العلمى الاذهرىعندما ظهرت النتيجه وجدت نفسى من العشره الاوائل فى مدرستى  وان مجموعى يبعد عن المجموع
الرئيسى بمائة درجه بل اكثر فان مشكلتى تلخيصها فى نقاط مهمه

1-انه عند ما اذاكر ياتينى صداع شديد فى راسى وكزالك التثائم والنوم على الرغم انى اكون مستيقظا من النوم وتزداد عندما اقراء
القران او ماده النحو.
2-ان نسبه الفهم عندى 80% والحفظ 20% والنسيان 40%
3-انا احب المواد العلميه ماعاده ماده الرياضه لانه عندما تقف امامى مساله لااستطيع ان اذاكر بعدها نهائيا.

4-ولااهم انى انى فى صراع بينى وبين نفسى وقلبى وعقلى والمشاكل التى تواجهنى كل هذا الصراع
 للمستقبل المجهول امامى وبخاصه المراهقه المرحله التى يمر بها كل من فى سنى هذه المرحله اكرهها
واتمناها ان تاتى فى وقت غير هذا ومرحله غير هذه.

5-انا عقلى مرهق من التفكير وبخاصه عند النوم افكر فى مستقبلى وفى قلبى عندما تعلق بانسانه لايستطيع
نسيانها او البعد عنها على الرغم من محاولاتى لاكننى اضعف عندما انظر فى عينيها وان حبى لها طاهر
خالى من كل الاغراض التى هى بمرحلة المراهقة .
 وارجو ان تجيبونى فاسرع وقت وهنالك نقطه مهمه اعلق عليها انى اصلى والحمد لله ....  

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


أخي محمد :

 أشكرك على ثقتك بالموقع لطرح استشارتك به .
 
وأبارك لك تفوقك ومستواك الدراسي المتميز أما فيما يخص مشكلتك فكان تركيزك على نواحي معينه وعدم توضيح نواحي أخرى لها أهميتها مثل علاقتك بمن حولك من أقارب وأصدقاء .

أخي الفاضل : لو بدأت بموضوع الصداع والإرهاق الذي ينتابك فأرى من الضروري إجراء كشف طبي وخاصة كشف النظر لاستبعاد أي سبب عضوي .

أما بالنسبة لتفكيرك بمصيرك المجهول فكما تعلم بأن الغيب في علم الله ولكن كل منا عليه الاجتهاد والقيام بما عليه وبعد ذلك يكون أمر التوفيق لله ولا يوجد أحد منا يعلم مصيره المستقبلي وبالتالي يعد ذلك سنه من سنن الحياة وليس جانب يخصك بذاتك .

لعلي كنت أتمنى إيضاح أكثر عن نمط شخصيتك أخي الفاضل فهل أنت من الأشخاص الذين يهتمون بالنظام والدقة المتناهية بالمواعيد والاهتمام بالتفاصيل والحرص الزائد على الأشياء والاحتفاظ بالأشياء القديمة وهل تعاني من أي وساوس في النظافة أو غير ذلك .

لعل ما يميز رسالتك وضوح النضج واستبصارك بمرحلة المراهقة التي تمر بها ولكن كما تعلم هي مرحله نمر بها جميعا وليست كلها سلبيات بل بها كثيرا من الايجابية فحاول أن تركز على ايجابيات هذه المرحلة كما أنصحك أخي الفاضل بمحاولة اختيار من تثق فيه ممن حولك ليكون قريبا منك ومرجعا لك فيما يصعب عليك في أمور الحياة ويكون ذا حكمة .
ولعله من المفيد في حالتك محاولة القراءة عن جلسات الاسترخاء أو مراجعه أخصائي نفسي إن أمكن فالعلاج السلوكي المعرفي مفيد جدا في مثل حالتك .
 
وأتمنى أن تواصل أخي الفاضل جدك ومثابرتك وتفوقك وأسأل الله العظيم لك كل التوفيق والنجاح .

مقال المشرف

مع العودة.. جدد حياتك

العودة إلى الدوام المدرسي يمثل العودة إلى الحياة الطبيعية، فبقدر ما يفرح المربون والمربيات بالإجازة ...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات