كيف أعيش بعد أمي ؟
4
الإستشارة:


امى هى كل شىءاحبها لدرجة المرض ومتعلفه بها جدا وكنت كل شىء اقوله لها حتى ان اختى التى تصغرنى كانت تضحك علىو تقول لى ليس من الضرورى قول كل شىء لماما وخاصة الاشياء التافهة ولكنى كنت اصر عل ذلك واعتبرها كل شىء عندى لانها ضحت كثير من اجلنا وربتنا لوحدها من سن 3سنوات و1ونصف سنه لاختى

 وكانت تحبنى وتسمع كلامى وتوافقنى على كل شىء وكنت افكر دائما فى انها ممكن تموت فارتعب واجرى عليها واقبلها ولكن الله شاء ان تمرض وتتوفى من50 يوما وانا لا اصدق ولا استطيع العيش بدونها وكل ما احس بالحياه واندمج فيها اشعر بانى بخونها وانى كنت بضحك عليها لما قلت لها انى لن استطيع العيش بعدها

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

يا أختي الحمد لله الذي أنعم الله علينا بالنسيان وإلا كنا نموت وراء من نحب , حاولي التقرب إلى الله سبحانه وتعالى حتى يلهمك الصبر والسلوان والشيء الوحيد الذي يصل إلى أمك الآن هو الدعاء لها فينقطع عمل ابن ادم من الدنيا إلا عمل ينتفع به أو ولد يدعو لها فحاولي عمل شيء لها ينفعها عند ربها اقرئي لها القرآن وإذا كنت تستطيعين عمل عمرة لها فحاولي .

أما تعلقك الزائد بها فهذا شيء قد يكون عادى بالنسبة إلى بعض الفتيات وخاصة أنك الابنة الكبرى والقريبة إلى أمك وخاصة أنك تقولين إنها ربتكم بمفردها منذ نعومة أظافركم ولكن أيضا كان من المفروض أن تجعلك أمك تعتمدين على نفسك حتى لا تشعري بهذه المشاعر في عدم وجودها وقد يكون ردة فعلها هذه من قبل خوفها عليك ولكن حاولي الآن أن تعيشي وتأكدي أن أمك سوف تكون سعيدة بسعادتك ولا تشعري بتأنيب الضمير هذا  والله المستعان .

مقال المشرف

التربية بالتقنية

تهدف التربية التكنولوجية إلى صناعة الفرد الفعّال والواعي والمؤثّر في مجتمعه، هذا ما يقوله المختصون، ...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات