هل أقبلها شريكة لحياتي ؟
16
الإستشارة:


تحية طيبة وبعد
تواجهني مشكلة في اتخاذ قرار لاختيار شريكة حياتي فمره ابحث عن ومره ابحث عن النسب ومره ابحث عن فتاة تشعر بالمسئولية وصادفني كثير إلى ان استقريت في البحث عن ذات المسئولية وباللغة العامية ( ست بيت ) التي ترعى زوجها في غيابه وتتقاسم معه عبء البيت من داخله

 وليس بالضروري ان  تكون موظفه فكما الرجل يعمل في البيت هي من داخل البيت تربي وتعمل .ووقف البحث عند فتاة تربطني بها صلة قرابة قوية ويعرف عنها أنها هي التي ابحث عنها من جمال واهتمام بالبيت وجماله أيضا ولكن صادفتني مشكلة في هذا الموضوع لا اعلم ماذا افعل عندها وهي بحكم القرابة التي بيننا  فأجلس مع إخوانها في جلسات الزيارات المعتادة

 وذكر لي  أخوها في سياق الحديث أنه تربطه بابنة جيرانهم علاقة حب قوية وذكر لي انه في إحدى المرات اتصل بها  على هاتف المنزل وحتى لا يشك فيهما احد طلب من أخته ان تكلمها باعتبار أنها صديقتها وتكرر هذا الموقف دون أن يظهر لي بأنها رفضت التحدث كما أنه في إحدى المرات طلب مقابلة هذه الفتاة

وعلى حد قوله انه لم يحدث بينهم شيء بفقد استقبلتها في بيتهم أخته – التي ارغب بالزواج منها – حتى لايشك أهله وأهلها ، مع العلم أن علاقته بهذه الفتاة قد انقطعت .والان انا في حيره من أمري

 فهل هذه الفتاة تصلح بأن تكون مسؤله عن أسرة وترعى بيتي في غيابي إذا تزوجتها أم إن الطبع سيغلب التطبع أم  ان الحادثة هذه عابرة .آسف لإزعاجكم ولكم جزيل الشكر والتقدير.

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


أخي الكريم: أيمن :

 حفظك الله , السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

شكر الله لك طلبك الاستشارة، وجزاك الله كل خير .

ووفقك الله لما فيه سعادتك في الدارين آمين .

من أهم ما ينبغي الحرص عليه في اختيار شريكة الحياة هو الدين والخلق، حيث أنَّ النبي صلى الله عليه وسلم قال (( فاظفر بذات الدين تربت يداك)) بعد أن عدد الصفات التي يطلبها الناس عادة كالجمال والنسب والمال .. وهذه الجوانب لا تغفل .. فهي محل اعتبار ومن حقك الاهتمام بها، ولكن أهمها وأولاها أن تكون ذات دين.

وإذا كانت قريبتك متصفة بالدين والخلق فاظفر بها، وكونها تحسن القيام بشؤون المنزل صفة مهمة وخاصةً لديك، ولكن تأكد من وجود الصفة الأهم وهي الخلق والدين..

ولنتجرد في حكمنا دون تعجل أو تعاطف .. فهي شريكة الحياة التي ستعيش معنا الحياة ..

أتمنى لك التوفيق والسعادة ..

مقال المشرف

مع العودة.. جدد حياتك

العودة إلى الدوام المدرسي يمثل العودة إلى الحياة الطبيعية، فبقدر ما يفرح المربون والمربيات بالإجازة ...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات